أخبار عاجلة

الرئيسية / الجنوب العربي / عيدروس النقيب : شكرا للرئيس هادي الذي خدم الجنوب دون قصد والف شكر للمحافظين رجال المبادئ!

عيدروس النقيب : شكرا للرئيس هادي الذي خدم الجنوب دون قصد والف شكر للمحافظين رجال المبادئ!

سمانيوز/خاص

شكر السياسي الجنوبي عيدروس نصر النقيب الرئيس هادي على قرارات اقالة ثلاثة محافظين جنوبيين اعضاء بالمجلس الانتقالي من مناصبهم وقال ان القرارات ستجعلهم متفرغين “للقضية الجنوبية” كلياً.

وأضاف النقيب في منشور بصفحته بالفيس بوك :”أتقدم بالشكر الجزيل للرئيس هادي ومن اشاروا عليه بهذه القرارات فقد قدموا خدمة كبيرة للمجلس الانتقالي بإعفاء ثلاثة أعضاء مهمين من ورطة الازدواج بين العمل مع الشرعية وبين خدمة القضية الجنوبية فصاروا بعد هذا القرار متفرغين كليا للقضية الجنوبية التي يعلم عظمتها كل شريف وكل مخلص جنوبي.”

كما قدم النقيب الشكر للمحافظين الثلاثة المقالين قائلا انهم اظهروا مبادئهم وولائهم لقضية الجنوب وقال :”صدرت يوم أمس القرارات الرئاسية بإقالة الإخوة محافظي محافظات حضرموت وشبوة وسقطرى من مناصبهم واردفت المواقع الإخبارية والصحفية المؤِّيدة للشرعية (او المؤَيَّدة منها) بأن سبب إقالة المحافظين الثلاثة واستبدالهم بآخرين هو تمسكهم بعضوية المجلس الانتقالي الجنوبي شخصيا أشكر المحافظين الثلاثة على (تمسكهم) بعضوية المجلس الانتقالي الذي لا يقدم لهم اية امتيازات أو مصالح، فهو (أي تمسكم) يدل على إنهم يؤمنون بقضية كبرى أكبر وأغنى وأسمى من المناصب والألقاب المؤقتة مهما كبرت .”

واكمل النقيب بالدعوة الى عدم “شتم الرئيس هادي” قائلا انه “من حيث لا يقصد” خدم الجنوب بهذه القرارات وقال: “ادعو المنابر والمواقع الإعلامية الجنوبية (المحترمة) الورقية منها والإلكترونية – المسموعة منها والمقروءة والمرئية، ادعوها جميعاً إلى عدم تحويل هذه القرارات إلى نقطة صراع مع الرئيس عبدربه منصور ومؤسسات الحكومة، فالرئيس بهذه القرارات من حيث لا يقصد وربما من حيث يقصد قدم خدمةً كبرى للقضية الجنوبية وعلينا في الحالتين أن نشكره لا ان نحوله إلى هدف لشتائم بعضنا وبذاءات البعض الآخر.”

وكان الرئيس هادي الذي يتهمه الجنوبيين بالسير خلف نائبه علي محسن الاحمر اصدر قرارات قضت بإقالة ثلاثة محافظين لمحافظات الجنوب بسبب تمسكهم بعضوية المجلس الانتقالي الجنوبي الذي شكلته قيادات جنوبية بعد تفويض مليوني من الشعب الشهر الماضي.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *