أخبار عاجلة

الرئيسية / الجنوب العربي / الهلال الأحمر الإماراتي يدشن تشغيل بئرين أرتوازيتين بصحراء حضرموت

الهلال الأحمر الإماراتي يدشن تشغيل بئرين أرتوازيتين بصحراء حضرموت

سمانيوز/حضرموت-رماه/سما/خاص

بحضور وكيل محافظة حضرموت لشؤون مديريات الوادي والصحراء عصام حبريش الكثيري، دشنت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي اليوم ، افتتاح بئرين ارتوازيتين بصحراء حضرموت، وذلك في إطار جهودها لتوفير مياه الشرب النقية للمواطنين وضمن حزمة من مشاريع البنية التحتية التي تدعمها دولة الأمارات العربية المتحدة تلبية لنداء سكان المناطق الصحراوية نتيجة لشحت المياه وانعدام المشاريع الحكومية في هذا القطاع.

وفي حفل التدشين عبر وكيل محافظة حضرموت لشؤون مديريات الوادي والصحراء عصام حبريش الكثيري عن شكره وتقديره لدولة الإمارات العربية المتحدة وهيئة الهلال الأحمر الإماراتية على جهودها الخيرة وإسهاماتها المتميزة في حضرموت في الجوانب المختلفة وعلى رأسها مشاريع اعادة بناء البنية التحتية بحضرموت اضافة إلى الجوانب المتعلقة بالمشاريع الإغاثية والصحية ومشاريع التعليم وغيرها،: قائلاً بأننا نحتفل اليوم بتدشين بئرين ضمن مشروع 18 بئر سينفذها الهلال الأحمر الإماراتي كهدية من شيوخ دولة الإمارات العربية المتحدة، وتعتبر هذه الابار شريان الحياة لسكان مناطق الشريط الصحراوي وتعطي الحياه من جديد لهم.

مشرف مشاريع الهلال الأحمر الإماراتي بوادي وصحراء حضرموت حمدان المنهالي قال ان افتتاح البئر الأول جرى في منطقة عيوه بمديرية ثمود والبئر الأخر جرى افتتاحه بمنطقة الضربين بمديرية رماه بصحراء حضرموت مؤكدا ان هذا الافتتاح سيعزز ويزيد الكميات المنتجة من المياه بهذه المناطق المنعدمة فيها مشاريع المياه وهو ما جعل الالاف من البدو مغادرة مناطقهم لقلة المياه وانعدامها احياناً، لافتاً الى ان هذا المشروع يأتي ضمن اهتمام دولة الإمارات بمشاريع البنية التحتية بحضرموت وتخفيفاً لمعاناة المواطنين, موضحاً أن المشروع سيشمل إلى جانب حفر الآبار وتوصيلها بخط الضخ وتوريد وتركيب وحدات الضخ.

مضيفاً بأن الهيئة تسعى بشكل حثيث لحل مشكلات نقص المياه وندرتها في صحراء حضرموت بأعتبارها اكثر منطقة تعاني من نقص المياه والجفاف، حيث تعاني صحراء حضرموت موجة جفاف قاسية خلال السنوات القليلة الماضية لم تشهدها منذ زمن طويل ، وتعد مشكلة نقص المياه أكبر مشكلة يواجهها أهالي المناطق الصحراوية، ولذا حرصت الهيئة على تنفيذ هذا المشروع الهام لتوفر مياه الشرب والري وتخفف على الناس مشقة الحصول على الماء من خلال مشاريع المياه المتنوعة.

من جانبه ذكر رئيس فريق الهلال الأحمر الإماراتي بحضرموت السيد عبدالله المسافري في تصريح صحافي له أن الهيئة كانت حريصة على متابعة إنجاز المشروع في وقته المحدد وبالمواصفات المتفق عليها.

مضيفاً بأن المشروع سيساهم بشكل كبير في تحسين ظروف أهالي هذه المناطق الى جانب استقرار سكان القرى في مواطنهم وعدم هجرتهم، فضلاً على صحة الناس، والتغلب النسبي على مشكلة الشح والندرة في المياه وتوفير كميات كافية في المناطق والقرى المستفيدة.
مشيراً إلى أن نوعية المياه في البئرين الذي تم تدشين الضخ فيه نوعية عذبة ونقية وتم إجراء الفحوصات عليها في المختبرات والتأكد من ملائمتها صحياً وبيئياً للمواطن.

ولقي المشروع ارتياح واسع من قبل اهالي وسكان المناطق الصحراوية الذي بدورهم توجهوا بخالص شكرهم وتقديرهم لدولة الإمارات وهلالها الأحمر الإماراتي على كل الجهود التي يبذلونها في تنفيذ مشاريع حيوية وتخفيف معاناة المواطنين بالشريط الصحراوي.

رماه –١٤ يوليو ٢٠١٧م

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *