طب و صحة

جنوب آسيا تتخطى حاجز عشرة ملايين إصابة بكورونا

 

سمانيوز / طب وصحة

كشف إحصاء لـ “رويترز” أن إصابات كورونا في منطقة جنوب آسيا، الخميس، تخطت حاجز عشرة ملايين، مدفوعة بالهند التي سجلت أعلى عدد إصابات، وسط تحذيرات من أن احتفالات مهرجان “ديوالي” قد تؤدي إلى انتكاسة في تراجع معدلات الإصابة.
وتمثل منطقة جنوب شرق آسيا، التي تضم الهند وبنغلادش وباكستان وبوتان ونيبال والمالديف وسريلانكا، نسبة 18 في المئة من إجمالي الإصابات العالمية، كما تمثل نسبة 11 في المئة من حصيلة الوفيات في العالم.
وتأتي المنطقة في المرتبة الثانية بعد أميركا الشمالية من بين المناطق التي تخطت فيها إصابات كورونا حاجز العشرة ملايين إصابة، وتمثل دول جنوب آسيا نسبة 23 في المئة من سكان العالم البالغ عددهم 7.59 مليار نسمة.
وتمثل الهند، وهي الدولة الآسيوية الوحيدة التي تأتي ضمن قائمة أعلى عشر دول منكوبة بفيروس كورونا، نسبة تقارب 90 في المئة من إجمالي الإصابات والوفيات في منطقة جنوب آسيا.
وسجلت الهند انخفاضاً مطرداً في أعداد الإصابات اليومية خلال الأسابيع الأخيرة، بمتوسط يومي قارب 39500 حالة جديدة على مدار الأسبوع الماضي، وهو أقل من نصف متوسط حصيلة سبعة أيام الذي بلغ 92890 حالة خلال منتصف سبتمبر.

أما جارتها بنغلادش، أكبر منتج للملابس في العالم بعد الصين، فتعتبر ثاني أكثر دولة متضررة بالفيروس في جنوب آسيا بعد أن سجلت 438 ألف حالة. وقرر المسؤولون هناك الأسبوع الماضي تمديد فترة إغلاق المدارس وغيرها من المؤسسات التعليمية، وسط مخاوف من حدوث موجة ثانية من التفشي خلال فصل الشتاء.
من جهة أخرى، تشهد باكستان عودة لاتجاه إصابات كورونا نحو الارتفاع، وسجلت، الجمعة أكثر من ألفي إصابة بالفيروس في يوم واحد، لأول مرة منذ يوليو، ما دفع المسؤولين لحظر التجمعات السياسية العامة، بعد أيام من مظاهرات ضخمة معارضة للحكومة.
وما تزال الولايات المتحدة أكثر دولة تضرراً من الجائحة، حيث سجلت 11.5 مليون إصابة، وأصبحت هذا الأسبوع أول دولة يصل فيها عدد الوفيات حاجز 250 ألف وفاة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

19 + أربعة عشر =

زر الذهاب إلى الأعلى