مقالات

الــــ 30 مــن نــــوفمبــــر ٲيــــــقــــونــــة الحــــريــــة.

بقلم :

ياسـر السعيدي الكازمي

يحتفل شعبنا الجنوبي بالذكرى الرابعة والخمسون لعيد الجلاء الــ 30 من نوفمبر المجيد ليكون خاتمة لاحتلال استعماري بريطاني دام 129عام بفضل نضال أبناء الجنوب الشرفاء وتضحياتهم الجسيمة تكلل لهم النصر بعد معاناة عاشها الجنوبيين من الظلم والاضهاد واذاقوا طعم الحرية بعد مرارة الاستعباد .
هذه الحرية لم تٲتي الأبعد نضال طويل دام أربع سنوات وهم يقارعون اعتى امبراطورية عرفتها البشرية ولكنهم انتصروا عليها بصلابة رجال الجنوب الاشداء فتم لهم النصر والاستقلال الناجز ورحل آخر جندي بريطاني من أرض الجنوب الطاهرة وتمت الفرحه الكبرى بهذا الحدث الجليل.
هذا هو الاستغلال الاول ورحل المحتل غير مٲسوف عليه فحري بناء أن نشمر عن سواعدنا ونواصل نضالنا للتحرر من الاحتلال الثاني والذي بالمناسبة يعتبر أسوأ من سلفه فالاحتلال الشمالي استعمرنا بأسم الدين وقتلنا بأسم الدين وبفتوى علمائهم الذين اباحوا لهم دمائنا ونهب خيراتنا ولازالوا يطبقون فتواهم إلى يومنا هذا .
فياشعب الجنوب الأبي ادعوكم بهذه المناسبة العظيمة أن توحدوا صفكم وتلمو لحمتكم الجنوبيه لنكون على كلمة سواء ويكون العدو واحد بغض النظر عن تسمياتهم فكلهم اعداء الجنوب ولايريدون له الخير فلنكن يداً واحدة حتى نتحرر من أسوأ احتلال عرفته الجنوب في تاريخها كما تحررت من اعتى وأقوى احتلال في القرن الماضي .

عاش الجنوب حراً أبياً.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أربعة × 3 =

زر الذهاب إلى الأعلى