2018/10/15 - 7:57م
أخبار عاجلة
الرئيسية / الجنوب العربي / ورشة عمل لتقيم سير اداء المجمعات المسائية التربوية والتعليمية على مستوى مديريات ساحل حضرموت

ورشة عمل لتقيم سير اداء المجمعات المسائية التربوية والتعليمية على مستوى مديريات ساحل حضرموت

سمانيوز /المكلا/فادي حقان

قال الاستاذ جمال سالم عبدون وكيل وزارة التربية والتعليم _مدير مكتب وزارة التربية والتعليم بمحافظة حضرموت “أننا في حضرموت الساحل يجب أن نفخر بما وصلت اليه التجربة الفريدة والنوعية للمجمعات المسائية التربوية التعليمية من تحقيق نجاحات ملموسة على الواقع في التحصيل العلمي والاجتماعي بمديريات الساحل على مستوى الوطن بفضل الدعم والمساندة المستمرة  من قبل قيادة السلطة المحلية ممثلة بالراعي الاول للتعليم  في اللواء الركن فرج سالمين البحسني محافظ المحافظة قائد المنطقة العسكرية الثانية ”

 

وأشار الوكيل عبدون في كلمته بالورشة التشخصية التقييمية لسير المجمعات المسائية التي عقدت صباح اليوم الخميس الرابع من اكتوبر الجاري  بقاعة الاجتماعات بديوان تربية حضرموت بحضور قيادات العمل التربوي والتعليمي في المحافظة والمديريات ومديري المجمعات  وعينة من المعلمين والمعلمات إلى أن هذه التجربة أسهمت بشكل كبير وفاعل في خلق فرصة كبيرة  للمنقطعين عن الدراسة وموظفي القطاع العام والخاص ذكوراً وأناتأ , وكذا ربات البيوت والارامل ولو بسنوات طويلة من مواصلة تعليمهم وحصولهم على شهادات تعليم ومؤهلات تساعدهم على تحسين مستواهم المعيشي .

 

متطرقاً إلى جملة من الأهداف والآثار المتوقعة من هذه الورشة التي تهدف الى تقييم سير هذه التجربة بكافة جوانبها المختلفة فنياً واشرافياً في العملية التربوية والتعليمية للفترة الماضية من حيث الالتزام والانضباط والدفع بالمستهدفين لتلك المجمعات الذين حرصوا على مواصلة تعليمهم أما بالمعاهد  او الجامعات وهناك نماذج مشرفة  ظهرت من خلال هذه التجربة .

 

ولفت وكيل وزارة التربية والتعليم مدير تربية حضرموت ” بأن المجمعات المسائية أصبحت اليوم تشكل منظومة إستراتيجية وضمن الخطط المرسومة للعملية التربوية والتعليمية لقيادة مكتب الوزارة بعد انتشارها ولله الحمد على مستوى مديريات “المكلا والشحر وغيل باوزير والديس الشرقية والريدة وقصيعر “ووصل عددها حتى الآن وفي وقت قياسي خمسة عشر مجمعا تربوياً وتعليمياً للبنين والبنات نظرا للأقبال المتزايد عليها من قبل مختلف الشرائح المجتمعية .

 

مؤكداً بان قيادة مكتب وزارة التربية والتعليم بالمحافظة حرصت على توفير البيئية المناسبة لهذه المجمعات من الجوانب الفنية والاشرافية  التوجيهية وتوفير لها كل المتطلبات كافة ووفق المتاح خاصة في ما يتعلق بالوسائل التعليمية من المختبرات وربط  ذلك بالجانب النظري والتطبيقي إضافة إلى المراعاة التي تتناسب مع معطيات كبار السن وربات البيوت في توصيل المادة التعليمية .

 

مضيفاً بأن مكتب الوزارة وبعد هذه النجاحات التي تحققها تلك المجمعات في التحصيل العلمي على مستوى المحافظة والمديريات وقد حظيت بإقامة حفل تكريمي وتشجيع وتحفيزي من قبل قيادة السلطة المحلية في المحافظة وقيادة المكتب تسعى حاليا وجاهدا نحو تطوير هذه التجربة لخلق الاثر الكبير في واقع التعليم بالمحافظة .

 

آملا من المشاركين التفاعل الايجابي مع مخرجات الورشة والتوفيق والنجاح لهم للارتقاء بمستوى التطلعات الكبيرة التي تسهم في الارتقاء والنهوض بواقع العمل التربوي والتعليمي في هذه المجمعات .

 

عقب ذلك قدمت ورقتان في الورشة الاولى كانت بعنوان اثر المجمعات المسائية على المجتمع وحاجته اليها للأستاذ عبداللطيف عوض مقرم مدير دائرة التوجيه التربوي بمكتب وزارة التربية والتعليم بالمحافظة والثانية واقع المجمعات المسائية للأستاذ عبدالله باعقيل مدير مجمع روكب المسائي للبنين  .

 

واثريت في ختامها النقاشات والمقترحات الهادفة الى الاسهام في تطوير اداء قيادات المجمعات والمعلمين والمعلمات في تلك المجمعات المسائية التربوية والتعليمية.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *