2018/12/10 - 8:23م
أخبار عاجلة
الرئيسية / آداب و ثقافة / مابين تجسيد «عراقة الماضي وأصالة الحاضر» . . شبوة تتأهب للمهرجان الأول للتراث والفنون.

مابين تجسيد «عراقة الماضي وأصالة الحاضر» . . شبوة تتأهب للمهرجان الأول للتراث والفنون.

سما نيوز / شبوة /خاص

شبوة.. المحافظة الغنية بكنوز الثقافة والحضارة القديمة والفنون والأدبية، بعمارتها الطينية ومعالمها الثقافية التي لاتعد ولاتحصى، فلا تخلو مديرية من مديرياتها من وجود المعالم التاريخية والحضارية من عصور مختلفة.

 

برعاية وزاة الثقافة، تتأهب محافظة شبوة بكافة مديرياتها السبعة عشر، للإحتفال في مهرجانا عروضي قادم للتراث والفنون، يستمر على مدئ ثلاثة أيام متتالية، للفترة من 9_11 من ديسمبر للعام الحالي.

 

وتشَهد قاعة الشاعر يسلم بن علي مركز الثقافة بمدينة عتق عاصمة محافظة شبوة، تحضيرات جارية وإستعدادات على قدماً وساق وبعزيمة وإصرار شباب شبوة ومُبِدعيها، الذين أصَّروا إصراراً أن تكون شبوة فريدة في مختلف نواحيها الثقافية والتاريخية والأدبية.

 

وبإشراقة مُطلة يقود تنظيم فعاليات المهرجان مدير عام مكتب الثقافة بمحافظة شبوة، الأستاذ محمد سالم الأحمدي، والذي يعمل جاهداً دون كلل أو ملل، ومكثفاً لقاءاته بعدد من الباحثي التاريخين ومثقفي شبوة ومدراء عموم المديريات، لإخراج المهرجان بصورة جملية تعكس مدئ حضارة شبوة، وعراقة ماضيها المخلدة بالتراث المنطوي في صفحاتها، عبر أسير الأزمان والعصور المترامية ماضياً وحاضراً.

 

ولاتقتصر المجهودات على فرداً واحداً في هذه المهمة، والتي يعزم عليها شباب شبوة عاكفون وبجدية بمختلف مكوناتهم الشخصية، لعرض مشهدٌ جمائلي سِيُدون للجميع بإن شبوة ثابتة الأصل والمبدأ وليس كما يعهدها الغافلون، فهي ثقافية حضارية أدبية بحتة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *