2019/03/20 - 3:57ص
أخبار عاجلة
الرئيسية / الجنوب العربي / برعاية التركي: الرجاعي يدشن حملة التنظيف المكثفة الواسعة لمديريتي الحوطة و تبن بلحج

برعاية التركي: الرجاعي يدشن حملة التنظيف المكثفة الواسعة لمديريتي الحوطة و تبن بلحج

سما نيوز/لحج/ياسرمنصور /خاص

دشن صباح يومنا هذا الخميس عمال صندوق النظافة و تحسين المدينة بمحافظة لحج بقيادة المدير التنفيذي العقيد/ محمد علي الرجاعي حملة التنظيف المكثفة الواسعة لمديريتي الحوطة و تبن و التي انطلقت منذ الصباح الباكر من أمام فندق أزال بمنطقة المحلة مديرية تبن متجهة نحو عاصمة المحافظة حوطة لحج

و تأتي هذه الحملة التي ينفذها صندوق النظافة منذ صباح اليوم و شارك فيها عدد من المدراء العموم و مدراء الإدارات و طلاب المدارس من المديريتين برعاية كريمة من اللواء الركن/ أحمد عبدالله التركي محافظ محافظة لحج – رئيس مجلس إدارة الصندوق قائد اللواء 17 مشاة وحضوره الشخصي في تدشين هذه الحملة التي جاءت بناءٱ على تعليماته للحد من مسألة انتشار القمامة و تكدسها في كثير من الأماكن و بما يحقق بيئة نظيفة آمنة خالية من الأمراض و الأوبئة مبنية على مداميك متينة قوية متعامدة على أركان ثابتة من قواعد الصحة و السلامة

هذا و ستستمر هذه الحملة لمدة ثلاثة أيام متواصلة ابتداءٱ من هذا اليوم الخميس و حتى يوم السبت القادم الموافق 2018/12/22 م بمشاركة مجتمعية لمن أراد أن يلعب دورٱ في تنظيف بيئته و مدينته و إبرازها بالصورة التي يحب أن يراها عليها …

هذا و قد شارك في عملية التدشين لهذه الحملة إلى جانب محافظ المحافظة أحمد التركي والمدير التنفيذي للصندوق محمد الرجاعي العقيد/ صالح السيد مدير عام شرطة المحافظة ومدير صندوق نظافة محافظة الضالع . و المهندس/ فتحي الصعو مدير عام مكتب حماية البيئة و الأستاذ/ نزيه الشعبي مدير عام الإستثمار و الأستاذ/ سفيان قاسم مدير عام مكتب الصناعة و التجارة و الأستاذ/ سعدان اليافعي مدير عام مكتب الإعلام و الدكتور/ محمد الزعوري مدير عام مكتب التربية و الأستاذ/ عبدالملك ناجي مدير عام مكتب الزراعة و الري و عدد من المدراء العموم و المسؤولين في المحافظة و رجال الصحافة و الإعلام و كوادر و عمال صندوق النظافة .

تجدر الإشارة إلى أن صناديق النظافة في جميع المناطق الجنوبية و التي تحررت من الإجتياح الحوثي الغاشم تعاني و بشكل ملفت للنظر من ركود في الموارد و شحة الإمكانات و نقص في المعدات و الآليات و ذلك لما تعرضت له من تخريب و تدمير و نهب أبان الحرب الأمر الذي أثر سلبٱ على النظافة في مختلف المدن و المحافظات و بات الأمر يتطلب و بصورة عاجلة تدخلٱ سريعٱ من قبل السلطات المحلية في المحافظات و كذا الحكومة و ذلك عن طريق الإلتفاتة الصادقة إلى هذه الصناديق التي تتحمل على عواتقها مهام جسام و ينبغي أن يقدم لها الدعم الكافي و التسهيلات اللازمة الممكنة لتذليل الصعوبات التي تعترض سير أعمالها و تعرقل تنفيذ مهامها الإنسانية و بالطريقة التي يتطلع إليها الجميع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *