2019/06/25 - 6:50ص
أخبار عاجلة
الرئيسية / منوعات / واتس آب تطلق حملة ضخمة لحجب مستخدمي “واتساب بلس”

واتس آب تطلق حملة ضخمة لحجب مستخدمي “واتساب بلس”

سما نيوز /وكالات

حذر تطبيق المراسلة الأشهر حول العالم “واتس آب”، من اطلاقه حملة واسعة لحجب المستخدمين الذين اعتمدوا على تطبيق معدلة من منصته، لا سيما “واتس آب بلس” و”جي بي واتس آب”.

 

وذكر موقع تطبيق “واتس آب” الإلكتروني، المملوك من شركة فيس بوك التي تتعرض مؤخراً لحملة شرسة على خلفية حماية خصوصية المستخدمين وبياناتهم، أنه يجدر بالمستخدمين العودة إلى التطبيق الرسمي بأسرع وقت ممكن لتجنب حجب أرقامهم الهاتفية.

 

وجاء في التدوينة التي نشرها “واتس آب” أن المستخدمين الذين يراسلون أقاربهم وأصدقائهم عن طريق تطبيقات معدلة غير رسمية، سيتعرضون لحجب وقد لا يستطيعون استعمال الخدمة بتاتاً.

 

ولفت “واتس آب” إلى أنه في حال وصل للمستخدمين رسالة تحذير بأن الحساب قد تم حظره أو حجبه، فهذا يعني أن المستخدم يراسل الناس عن طريق تطبيق غير مرخص وغير مدعوم من واتس آب.

 

وعليه في تلك الحالة، إزالة ومسح التطبيق نهائياً من على الجهاز وإعادة تحميل التطبيق الرسمي من الشركة.

 

وفي خطوة فريدة من نوعها، أقدم “واتس آب” على تسمية تلك التطبيقات “الخبيثة” بأسمائها المباشرة، محذرة من “واتس آب بلس” و”جي بي واتس آب”، تطبيقان معدّلان شهيران حول العالم.

 

وأكد “واتس آب” أن التطبيقين المذكورين انتجتهما أطرافاً ثالثة، وبالتالي تخترقان القوانين التي تعمل بها إدارة “واتس آب”.

 

ومع كونهما غير مدعومين من “واتس آب”، فإنه لا يمكن التأكد مما يتم خرقه من المعلومات الخاصة بالمستخدمين.

 

وما يعنيه “واتس آب” بذلك، فإن كل مستخدم للتطبيقات المعدّلة غير الرسمية، قد يعرض محادثاته للكشف علناً، وبالتالي تصبح المواد التي يتم ارسالها أو تلقيها علنية أمام الأطراف الأخرى، وقد يتم اختراق الهاتف والمعلومات التي يحتويها.

 

وحث “واتس آب” كل من يستخدم تلك الإصدارات المزيفة على إجراء نسخ احتياطي للدردشة، لأنه من الممكن أن ينتهي به الأمر بفقدان محادثاته عند حظره من التطبيق المزيف ونقله إلى التطبيق الرسمي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *