2019/09/16 - 6:34م
أخبار عاجلة
الرئيسية / الجنوب العربي / يافع – لبعوس تحتضن العرس الجنوبي البهيج بمناسبة تحرير جبل العر- واحتفاءً بالذكرى الثانية لتأسيس المجلس الانتقالي

يافع – لبعوس تحتضن العرس الجنوبي البهيج بمناسبة تحرير جبل العر- واحتفاءً بالذكرى الثانية لتأسيس المجلس الانتقالي

سمانيوز / يافع / أبو أنس باحطاب

احتضنت يافع – لبعوس صباح هذا اليوم الخميس 2 مايو 2019 العرس الجنوبي البهيج بمناسبة الذكرى الثامنة لتحرير جبل العر – من فلول عصابات صنعاء في الثاني من شهر مايو عام 2011م،، وكذا بمناسبة الذكرى الثانية لتأسيس المجلس الانتقالي الجنوبي في 4 من شهر مايو من العام الماضي اليوم التاريخي للجنوب،، والذي يعد ثمرة نضال شعب الجنوب خلال فترة مسيرته النضاليه منذوا انطلاق ثورته السلمية،، وكذا ابتهاجاً بطرد فلول الارهاب من حضرموت،،،!
وبهذه المناسبات الثلاث احتضنت لبعوس الوفود القادمة اليها من كل محافظات ومديريات الجنوب من لحج،، ،،والضالع وابين،،وشبوة،، وحضرموت،، لترسم ملحمة جنوبية تعبر عن رفض شعب الجنوب بأنصاف الحلول معلنة للمجتمع الدولي السير قدماً نحو الهدف الذي من اجله قدم شعب الجنوب قوافل من الشهداء في سبيل استعادة دولته الجنوبية،،،!

كما شاركت في هذا الاحتفال العديد من الفرق الشعبية،، تتقدمها الفرقة النحاسية العسكرية للجيش الجنوبي،، وفي بداية الاحتفال ،،استقبلت الجماهير المحتشدة،، زعيمها القائد المناضل اللواء عيدروس الزبيدي،، رئيس المجلس الانتقالي،، ومرافقيه من اعضاء المجلس،، بالشعارات الثورية الجنوبية ،، كما عزفت الفرقة النحاسية نشيد الاستقبال والاحتفاء بقدومه،،،!

هذا وافتتح الحفل بأية من الذكر الحكيم،، ثم السلام الوطني،،،!
هذا كما القى الشيخ عبدالرب النقيب،، عضو المجلس الانتقالي الجنوبية الترحيبية بالاخ/ القائد اللواء / عيدروس الزبيدي ومرافقية من المجلس،، وبكل الضيوف الحاضرون من كل محافظات الجنوب،، مؤكداً في كلمته الاصطفاف خلف قيادة المجلس الانتقالي ،، وخلف اللواء / عيدروس الزبيدي،، الرئيس القادم لدولة الجنوب،، مطالباً كل الجنوبيين لتوحيد الصف الجنوبي ،،لتحقيق الهدف الذي ناضل لأجله شعب الجنوب لأستعادة الدولة الجنوبية مهما اختلفت الاراء والوقوف الى جانب الشعب الجنوبي في قضيته العادله،، مشيداً بالدور دول التحالف وخص بالذكر دولة الامارات ووقوفها ومساندتها لشعب الجنوب،، مطالباً المجتمع الدولي للإنصات لمطلب الشعب الجنوبي،،،!

ثم استمع الحاضرون لكلمة رئيس المجلس الانتقالي لمديرية يافع،، المناضل علي بن علي المطري،، والذي استهلها بالترحيب بالرئيس اللواء/ عيدروس،، ومرافقية،، وبالضيوف الحاضرون من كل محافظات ومديريات الجنوب،، مستعرضاً في كلمته المأثر البطولية للمقاومة الباسلة من ابناء يافع خاصه والجنوب عامه مؤكداً بالدور النضالي للواء عيدروس الزبيدي ومشاركته في هذه الجبهة في التصدي للقوات الاحتلال الشمالية ودحرها من جبل العر،، مؤكداً ان يافع ستكون مقبرة للغزاه وانهم على استعداد تام لصد اي عدوان وتلقينه دروساً لاينساها،،،!

حيث مرت من امام المنصه فرقت الزامل من ال منصور وهي تردد الزوامل والرقصات الشعبية ابتهاجاً بهذه المناسبه،،،!

كما استمع الحاضرون للقصائد الشعرية للكثير من شعراء الثورة الجنوبية،، حيث القى بن شجاع قصيدةً شعرية معبرة الهبت حماس الحاضرون جميعاً،،

وكذا قصيدة شعرية القاها على مسامع الحاضرون الحاج المرفدي،، وقصيدة شعرية من الشاب القادم من( خله ) فياض بن هرره،، والتي سطرة كلماتها لدور الامارات تجاه شعب الجنوب،، واختتم ابياتها في الثناء لدور النضالي للقائد اللواء/ عيدروس الزبيدي،،،!

كما شاركت فرقة حضرموت الفنيه حيث استمع الحاضرون للفنان ابوبكر شملون،، وفي طياتها الكثير من المعاني التي تشيد بدور دولة الامارات خاصةً ودول التحالف،، وفي طياتها التأييد المطلق خلف الرئيس القائد اللواء/ عيدروس الزبيدي،،،!

هذا كما القت المناضله الاخت فاطمه عبدالله كلمة المرأة الجنوبية،، موكدة وقوف المرأة الجنوبية في ميادين النضال حتى استعادة الدولة ومشاركتها في البناء،،،!

ثم استمع الحاضرون للبيان الصادر عن المهرجان القاه مقدم برنامج الاحتفال،، والذي شدد على:
– تمسك شعب الجنوب بخيار 4 مايو بأختيار القائد اللواء / عيدروس الزبيدي،، وتمسكه بأستعادة دولته،
– كما اكد البيان وقوفه مع دول التحالف العربي،،
– كما ناشد البيان الملك سلمان،، في التخفيف من الاجراءات المتخذه بحق ابناء الجنوب المغتربين في المملكه للتخفيف من معاناتهم،،،
– كما طالب البيان في محاسبة كل من تلطخت اياديهم بالعبث بالجنوب وتقديمهم للعدالة ومحاسبتهم على مااقترفوه،،
واختتم البيان بالتأكيد ان شعب الجنوب ومقاومته الباسله على استعداد تام وجاهزية عالية للتصدي للغزاه ولكل من تسول له نفسه زعزعة امن واستقرار الجنوب،،

هذا وفي الختام استمع الحاضرون لكلمة الرئيس القائد اللواء / عيدروس الزبيدي وهم يرددون الشعارات الحماسية الثورية للوقوف خلفه ماضيين نحو استعادة الدولة الجنوبية،،
وفي كلمته المختصرة التي أكد للحاضرين جميعاً انه على العهد ماض،، لاستعادة الدوله الجنوبية،، مستعرضاً الملاحم البطولية لمن قدموا ارواحهم فداءً للجنوب بهذه المناسبه مترحماً لكل شهداء الجنوب من القادة،،مؤكداً لهم انه لايحمل غير مشروع استعادة الدوله الذي يلبي طموح شعب الجنوب الذي ناضل لأجله،، موكداً في للمجتمع الدولي ان شعب الجنوب لايمكن ان يقبل بأنصاف الحلول،، وان شعب الجنوب يمتلك القوات المسلحة القادرة على صد ودحر اي اعتداء على الجنوب،،،!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *