2019/05/25 - 12:35م
أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار دولية / #فرنسا : استهداف منشآت نفطية #سعودية عمل غير مقبول

#فرنسا : استهداف منشآت نفطية #سعودية عمل غير مقبول

سما نيوز /متابعات
أدانت الخارجية الفرنسية الهجوم الذي نفذته ميليشيا الحوثي بطائرات مسيرة واستهدف منشآت نفطية في السعودية، كما دعت كل الأطراف إلى الامتناع عن أي تصعيد من شأنه تهديد العملية السياسية للخروج من الأزمة السياسية في اليمن.

وقالت الخارجية الفرنسية في بيان إن «فرنسا تعتبر الهجوم بطائرات مسيرة والذي نفذه الحوثيون ضد منشآت نفطية في السعودية يشكل تعديا على أمن المملكة، وعلى الاستقرار في المنطقة، وهو أمر غير مقبول».

وأضاف البيان: «فرنسا تدعو جميع الأطراف للامتناع عن أي تصعيد من شأنه أن يهدد العملية السياسية للخروج من الأزمة في اليمن».

واعلن وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية السعودي خالد الفالح، أمس الثلاثاء تعرض محطتي ضخ خط أنابيب البترول «شرق — غرب»، التي تنقل النفط من شرق السعودية إلى ميناء ينبع على البحر الأحمر، لهجوم بطائرات من دون طيار (درون)، ما تسبب في نشوب حريق، خلف أضرارا محدودة.

وقال الفالح، بحسب ما نقلت وكالة الأنباء السعودية (واس)، «إنه ما بين السادسة والسادسة والنصف من صباح اليوم الثلاثاء، التاسع من شهر رمضان المبارك 1440هـ الموافق 14 مايو 2019، تعرضت محطتا ضخ لخط الأنابيب شرق — غرب، الذي ينقل النفط السعودي من حقول النفط بالمنطقة الشرقية إلى ميناء ينبع على الساحل الغربي، إلى هجوم من طائرات درون، بدون طيار مفخخة، ونجم عن ذلك حريق في المحطة رقم 8، تمت السيطرة عليه، بعد أن خلَّف أضرارا محدودة».

كما أعلن المتحدث الأمني لرئاسة أمن الدولة السعودية، أنه حدث «استهداف محدود» لمحطتي الضخ البترولية، التابعتين لشركة أرامكو بمحافظة الدوادمي ومحافظة عفيف بمنطقة الرياض.

وأضاف أن «الجهات المختصة باشرت مسؤولياتها بالموقعين، وسيتم الإعلان لاحقاً بأي مستجدات»، وذلك وفقا لما نقلته وكالة الأنباء السعودية الرسمية.

وأعلنت ميليشيا الحوثي، في وقت سابق، تنفيذ هجمات بطائرات مسيرة على منشآت حيوية سعودية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *