2019/12/05 - 11:00م
أخبار عاجلة
الرئيسية / مقالات / عندما يكون القائد ناجحا..

عندما يكون القائد ناجحا..

ميثاق عبده

كاتب جنوبي

تختلف وتتنوع مرتبة القيادة العسكرية او قيادة لأي مهام او تكليف وهناك عدة مسميات ، للقيادة بحسب الشخصيات الأهل بها ،

ولكي نضع هذه الصفة او السمة لشخصية القائد المناطه به ” وتليق بمكانته بااعتباره عرف معناها وتطلع بمظمونها وتحلاء بااخلاقيات تلك القيادة التي وهبت له ،

فالعمل في الأرض والشعور بحس واقعي وانساني في هذا المبداء حتى يتخذه القائد البطل الذي قبل أن تعطى له قد سبق هذا القائد بمنجزات ومراحل نضالية ، ومسيرة حياة ناصعة في العمل الثوري ومعانقة ساحات الحرية

ليس أن تكون القيادة العسكرية التي ينفرد بها اي قائد فبعض الحالات هنا تتغير من خلال المبادئ والقيم لهذا ” القاقد فقد تكون لديه نوايا سلبيه ،يفقد منها حب الوطن ويصير أداة بيد احزاب او مكونات تحركة كيفا تشاء بحسب طرق سياستهم ومشاريعهم

فيكون مقيدا ً وهذه هي من اخفاقات القائد الذي تخضع تحت سيطرته اي قوة عسكرية ، وهناك تقلبات في شخصيته قد ربما لايعمل من أجل بنا قوة هدفها الحفاظ على روح القائد ، والفدا للوطن فتجدهم يوهبون ارواحهم لاأجله فيتقدمون قائدهم في اول خطوط المعارك والمواجهات، وهذا مايحصل عند القائد المخلص والوفي

فالقائد اذا عرف مكانتة القوة التي تخضع لسيطرته ،والتعامل بكل سخاء وتوفير طلبات العسكرين ، وزرع فيهم الولاء لله وللوطن ،ثم الى محاولة زرع فيهم التآلف الروحي بمايجعل الفرد يشعر بالقايد كالأب له

طبعاً يحدث كل هذا حالياً في اكثر المعسكرات الجنوبية والألوية التي تتبع المجلس الأنتقالي الجنوبي ، بقيادة الرئيس عيدروس قاسم الزبـيدي “هم من يعملون بهذه الإيجابيات والسلوك الحسن مع افراد القوات الجنوبية في معسكراتهم

حقيقة شكلاً ومظموناً وتيقنت في نفسي عندما رأيت النزاهة والآداب من فيادة الوية التابعة للجنوب ،وسوف نوضح بهذا الأسلوب لاحقاً فااشعرت أن القيادة العسكرية الجنوبية ،تعمل بحس وطني وعقيدة وطنية والانفراد بااهداف استعادة الدوله وبنائها

نزاهه – وعمل – وتنظيم وانظباط – واخلاق يتعامل معها القائد امام كل المستجدين ،وتدقيق في كل الأعمال المختصة في اللواء ولهذا نشيد بدورالقائد الذي اثلج صدور الجميع والمتابعين للولائه ، فهنيئا له النجاح وهنيئاً له التفوق بما أكرمة الله بنزاهه وغناء نفس وحب وطن جنوبي

ومن هذا المنطلق الذي جاء به القايد المناضل والبطل المغوار الجنوبي ،سيكون كل افرادة درعاً واقيا رافعين هاماتهم ،بكل رفعه وعزة وشموخ

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *