2017/12/19 - 1:10ص
أخبار عاجلة

قصة وعبره

قصة وعبره

#وكالة_سما_نيوز
رميه واحده
طلب ابن من والده ان يشتري له بندقية لصيد الطيور

فوافق الوالد على هذا الطلب و اصطحب الابن الى سوق المدينة

ليبتاع له بندقية من محل بيع بنادق يديره شخص متقدم في السن

خبرته واسعة في هذا المجال.

عرض عليه صاحب المحل نوعين من بنادق الصيد

الاولى بطلقة واحدة و الثانية بطلقتين

و اختار الابن النوع الثاني اي بندقية ذات فوهتين

و توجه بالسؤال الى صاحب المحل عن رأيه الصريح فيما اختار

كونه صاحب خبرة و عتيق في هذه المهنة؟

فاجابه :بصراحة لو كنت مكانك لاخترت بندقية ذات فوهة واحدة و دون تردد

فبندقية بطلقة واحدة افضل، لانك في كل مرة تسدد تقول لنفسك:

اذا لم اصب الهدف الآن فقد لا تتاح لي فرصة أخرى .

اما بالبندقية ذات الفوهتين فإنك تكون شاعرا

أن طلقة واحدة ليست مهمة جدا لأن عندك طلقة ثانية..

و قد لا تصيب الهدف!

اقتنع الابن من كلام صاحب المحل و اشترى بندقية بطلقة واحدة

و قال لوالده لقد تعلمت من هذا البائع درسا مهما وهو

أن أحرص في جميع مجالات حياتي ان اصيب من الرمية الاولى

و ان لا امنّي النفس بفرص أخرى قد افقدها جميعها.

تــذكــر

لا تفوّت الفرصة الاولى بل ركّز عليها جيدا لان فرص النجاح لا تعوّض.

ولا تقل لنفسك هناك فرصة ثانية، فقد لا تأتي الفرصة الثانية مرة أخرى

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *