2019/08/22 - 6:40م
أخبار عاجلة
الرئيسية / آراء جنوبية / رسالة نصح صادقة الى الولد علي أمذيب ابو مشعل ( مدير امن ابين )

رسالة نصح صادقة الى الولد علي أمذيب ابو مشعل ( مدير امن ابين )

بقلم /

الناشط الجنوبي
علي الوطحي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
انت شاب عودك طري بالسياسة يا ولدي العزيز ابو مشعل الكازمي، تم ترقيتك وتعيينك في منصب كبير ليس حُباً فيك بل لاستخدامك جسر مرور لمشروع انت لو تعرف اهدافه لرفضته ورفضت المنصب والرتبة … نحن قلنا وسنظل نردد ان الاشخاص ليسوا اهداف لنا كجنوبيين، نحن معركتنا مع المشاريع وسنتصدى لها ونسقطها وسنحاول بقدر الامكان تجنب خدش اي جنوبي مهما كان دوره ، انت يا عزيزي منفعل وتعلم انك وقفت في موقع ليس موقعك، ولكنك تكابر الان ولا تريد الاعتراف بالخطاء ، نحن نبرر لك ونعتبرك شاب متحمس تم خداعك ولا نشكك بجنوبيتك ووطنيتك ونضالك، لكن هل ترى انك تخدم الجنوب بخطاب التهديد والوعيد بالانتقام ..؟
يا اخي انت اصدرت بيان تحث فيه على تفجير صراع مناطقي وتضخ فيه كل عبارات الفتنة ولم يعيرك احد أي انتباه لا من دعيتهم ليناصروك بالباطل من رجال ابين وشبوة ولا من توعدتهم بسيول من البشر تحرق الاخضر واليابس، وها انت الان مكانك مدير امن ابين لم يتعرض لك احد ولم يلتفت اليك احد ولم يعتدي عليك احد ..!
وها انت تكرر خطابك المناطقي العفن ، وانت الذي كنت الوسيط المشكور والمقبول في خلافات سابقة في الضالع وردفان ويافع وعدن وكنت تتغنى بالوحدة الوطنية واللحمة الجنوبية ورص الصفوف وتفويت الفرصة على مخططات زراعة الفتنة ..!
ابين جنوبية مثلها مثل أخوانها الخمس الاخرى ليس لها قرن زائد ولا بها ضلع ناقص ، فلا تبرر ضرطتك بالنحنحة ، ولا تكابر لتقول لنا ان رائحة فسوك مسك ..!
خذها من الاخر ،فانت شاب جنوبي طري العود انخدع واتخذ موقف كرد جميل لاكرامية خبيثة كان من وراءها قصد غير شريف … عُد الى مكانك الصحيح، وأعلم انك لن تستطيع جر اسود اأبين الى مربع انت وحدك تريده ولكن لا نحن ولا رجال ابين ولا كل جنوبي شريف يريده او يتمناه او يقبله..
والسلام
والدك المحب علي الوطحي

تعليق واحد

  1. صح الله لسانك يا ابن الوطحي علي كفيت ووفيت
    لكن ابو مكعل لبس ثوب اكبر من مقاسه وغشيم في السياسه وهو كان بائع في بقاله اتركوه والله ماحد داري وين ظراطه وماحداً درى عنه
    ومسوي زحمه والطريق فاضي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *