2019/10/16 - 1:34م
أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار عربية / الأمن #العراقي يعترف باستخدام العنف المفرط ضد المحتجين

الأمن #العراقي يعترف باستخدام العنف المفرط ضد المحتجين

سما نيوز/ متابعات

مقتل ما يزيد عن 110 شخصا وإصابة 6 آلاف على الأقل في احتجاجات العراق، اعترفت قوات الأمن العراقية بأنها استخدمت القوة المفرطة ضد المتظاهرين.

القوة المفرطة

وذكرت وسائل إعلام عراقية، صباح اليوم، إن قوات الأمن اعترفت باستخدام مفرط للقوة ضد المحتجين بعد مقتل 13 شخصا ليلا، أثناء استمرار الاحتجاجات الشعبية ضد الحكومة العراقية تنديدا بتردي الأوضاع الاقتصادية واعتراضا على تدخلات إيران في العراق.

القتلى والجرحى

وفي وقت سابق، قال المتحدث باسم وزارة الداخلية العراقية، اللواء سعد معن، إنه قتل في مظاهرات العراق ما يزيد عن 104 شخصا، وأصابة أكثر من 6 الآف آخرين، نافيا أن تكون قوات الأمن فتحت النار على المحتجين.

مظاهرات عفوية

وعلى الرغم من أن الاحتجاجات التي خرجت في شوارع العراق، عفوية دون دعوات من أحزاب سياسية أو كتل برلمانية، إلا أن التعامل الأمني العنيف معها زاد من حدة توتر وغضب الشارع العراقي.

وشهدت العراق أعمال عنف خلال المظاهرات الشعبية، فيما أطلقت قوات الأمن العراقي الرصاص الحي على المحتحين، وحرق عدد من مقرات الأحزاب السياسية، فيما اتهمت الحكومة العراقية قناصة مجهولين بإطلاق النار على قوات الأمن والمدنيين.

أما بعثة الأمم المتحدة في العراق، فقد طالبت بضرورة وقف أعمال العنف في العراق، مشددة على ضرورة محاسبة المسؤولين عن أعمال العنف.

ويأتي ذلك في الوقت الذي تشهد فيه ميلشيات وفصائل مسلحة موالية لإيران، وقد فرضت نفسها على الساحة العراقية بقوة، وأصبحت جزء لا يتجزأ من النظام العراقي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *