2019/12/08 - 1:10ص
أخبار عاجلة
الرئيسية / طب و صحة / الصحة العالمية: 19 % فقط من الشباب يمارسون الرياضة حول العالم

الصحة العالمية: 19 % فقط من الشباب يمارسون الرياضة حول العالم

سما نيوز/ متابعات

كشفت منظمة الصحة العالمية في تقرير لها اليوم الجمعة أن 81 بالمائة من المراهقين حول العالم يمارسون أقل من ساعة واحدة من النشاط البدني في اليوم، ومطالبة بضرورة اتخاذ إجراءات عاجلة من أجل دفع الشباب للقيام بالمزيد من الحركة.

وتسعى وكالة الصحة التابعة للأمم المتحدة إلى خفض معدل الخمول بين الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 11 و 17 سنة إلى 70 بالمئة بحلول عام 2030.

ريجينا جوتهولد، خبيرة صحة المراهقين بمنظمة الصحة العالمية التي أعدت التقرير أكدت إننا بعيدون عن المسار، وأن الحد الأدنى لتوصية منظمة الصحة العالمية بممارسة التمرينات الرياضية سبع ساعات في الأسبوع لها فوائد عديدة طويلة الأجل.

ووفقا لتقرير منظمة الصحة العالمية فإن ممارسة الألعاب الرياضية أو المشي أو ركوب الدراجات أو أداء الأعمال المنزلية في سن مبكرة ترتبط بقلوب ورئتين وعظام وعقول أكثر صحة في مرحلة البلوغ.

وقالت ليني رايلي خبيرة الأمراض المتصلة بنمط الحياة بمنظمة الصحة العالمية: لدينا هذه الثورة الإلكترونية التي تبدو وكأنها غيرت أنماط حركة المراهقين وتشجعهم على الجلوس لفترات اطول.

وذكر التقرير أن نسبة المراهقين المصابين بالخمول انخفضت بمقدار 2.5 بالمائة فقط بين عامي 2001 و 2016، كما أنه في حين أن الفتيان أصبحوا يمارسون الرياضة أكثر قليلاً، فإن معدلات النشاط بين فتيات العالم لم تتحسن خلال تلك الفترة.

وقالت رايلي إن الفجوة المتزايدة بين الجنسين ترتبط بالتقاليد الثقافية والعقبات مثل عدم وجود غرف تغيير ملابس للفتيات بالمدارس.

وأظهر تقرير منظمة الصحة العالمية أن دول شرق آسيا الغنية بها أقل الأولاد والبنات نشاطًا بينما يقضى الشباب الذكور في الدول الغربية الغنية والشابات في جنوب آسيا وقتا أطول في ممارسة نشاط بدني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *