2020/02/26 - 12:52ص
أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار دولية / احتمالية اصطدام قمرين صناعيين فوق بنسلفانيا الأمريكية غدًا

احتمالية اصطدام قمرين صناعيين فوق بنسلفانيا الأمريكية غدًا

سما نيوز/وكالات/

أعلنت وكالة ناسا عن احتمالية اصطدام قمرين صناعيين يدوران حول الأرض بسرعة 50 قدمًا فى الثانية فوق الولايات المتحدة الأمريكية غدًا الأربعاء، مما يسبب الكثير من من الحطام الفضائي.

وكشفت شركة LeoLabs المتخصصة في تتبع الفضاء ، إن الجسمين سيمران على بعد حوالي 50 قدمًا من بعضهما البعض، وهي مسافة قريبة بشكل غير عادي، وتزيد من خطر حدوث تصادم.

وفى حالة التصادم، سيكونا على ارتفاع 560 ميلًا فوق بيتسبرج بنسلفانيا في الساعة 23:39 بتوقيت جرينتش غدا الأربعاء، ولكن لن يكون لهما أي تأثير على الأرض لأن الحطام سيحترق فى الجو.

إذا اصطدمت الأقمار الصناعية ببعضها البعض بسرعة، فستدمر الحمولة العلمية وتولد قطعًا من الحطام يمكن أن تصيب أقمار صناعية أخرى، إذ يُطلق على التلسكوب الذى تم إيقاف تشغيله اسم IRAS وتم إطلاقه فى عام 1983 كشراكة مع وكالة ناسا وهولندا والمملكة المتحدة لاستطلاع السماء ليلا بأكملها بالأشعة تحت الحمراء.

ويطلق على القمر الصناعي الآخر GCSE 4، وهو عبارة عن حمولة علمية متقاعدة تُستخدم في التجارب، وتم إطلاقه عام 1967.

وفقًا لـ LeoLabs، يعد النهج القريب والسرعة التى تتحرك بها الأقمار الصناعية مثيرة للقلق بشكل خاص بسبب حجم الكائن الأكبر، إذ يبلغ طول IRAS نحو 11.8 قدمًا ويؤدى الحجم المشترك للكائنين إلى زيادة احتمال حدوث تصادم، ونظرًا لأن كلا الأقمار الصناعية قد توقفت عن العمل، دون وجود وقود أو قدرة على تشغيل الطاقة، فلا توجد وسيلة لتواصل الأرض معها لإجراء أي محاولات لتغيير المسار .

وهناك عدد من المشروعات قيد التطوير لمعالجة تلك الحالات، بما في ذلك أحد مشاريع وكالة الفضاء الأوروبية التي يمكن أن تسعى لالتقاط الأقمار الصناعية الميتة وضبطها بأمان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *