الرئيسية / مقالات / شبوة بالنخبة تفخر .

شبوة بالنخبة تفخر .

أحمد الحر
كاتب جنوبي

كلنا فخر و اعتزاز أننا جزء من الإنجاز العظيم الذي تضرب به الأمثلة في الحزم و العطاء و التنظيم و أننا و على مدى 3 سنوات كنا بعون الله حماة المحافظة الأكثر فوضى و تعقيداً و نجحنا في تأمينها .

نفخر أيما فخر أننا كنا رفاقاً لأكثر من مئة شاب أخلصوا نواياهم في خدمة أهلهم ووطنهم و أقسموا أنهم لن يتخلوا عن هدفهم في دولة جنوبية شامخة شموخ جبالها و ارتقوا وهم على العهد معنا نسأل الله لهم القبول و لم ينحنوا يوماً لعصابات الأحمر و لا لحثالات الحوثي و لا غيرهم .

تعانق هاماتنا عنان السماء عندما نقرأ التقارير الدولية عن جهود قوات النخبة الشبوانية في مكافحة الإرهاب و انها رفقة القوات الجنوبية الأخرى رأس الحربة في مكافحة الإرهاب في المنطقة و لم يسبقها أحد في انجازاتها .

فخورون كذلك بحجم المؤامرة التي كانت سبباً في إسقاطنا و استغراقها ما يقرب من العامين و هذا يدل على أننا في الطريق الصحيح و سنبقى كذلك حتى نفنى من هذه الأرض .

و لكننا أشد فخراً بدعوات المسافرين و فرحة المستضعفين و هتافات الأطفال و تمتمة العجائز بالدعوات و رؤوس آبائنا التي رفعت بإنجازات هذا الجهاز الأمني الفتي الذي حقق مالم يسبقه به الأوائل .

حزن و حسرة أبناء محافظة شبوة و الجنوب و جنود النخبة أولهم على ضياع تلك الإنجازات لا توصف ، فلم تكن يوماً شبوة أكثر أماناً مثل ما كانت في عهد النخبة .

سيعود أبطال النخبة الشبوانية شامخين رافعين رؤوسهم لتأمين محافظتهم و سيدحر كل المتآمرين و بيادق ابن الاحمر و لن تكون شبوة إلا لأهلها قريباً بعون الله.

#أحمد_الحر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *