أخبار عاجلة
الرئيسية / الجنوب العربي / #الرجاعي .. بمعية الرفاعي و الحوت يقضون على أكبر بؤرة لانتشار الحميات بسوق أسماك حوطة لحج

#الرجاعي .. بمعية الرفاعي و الحوت يقضون على أكبر بؤرة لانتشار الحميات بسوق أسماك حوطة لحج

سما نيوز/لحج/ياسر منصور/خاص

في إطار الحملات التنظيفية التي يقوم بها صندوق النظافة و تحسين المدينة محافظة لحج و التي تدخل ضمن الإجراءات الاحترازية و الوقائية لمكافحة انتشار فايرس كورونا كوفيد19 و عدد من أمراض الحميات المنتشرة في مدينة الحوطة عاصمة المحافظة و بناءآ على التوجيهات الصادرة من محافظ المحافظة اللواء الركن/ أمد عبدالله تركي بهذا الصدد قام عصر يوم الإثنين عمال الصندوق بلحج بحملة تنظيف غير اعتيادية في سوق الأسماك في مدينة الحوطة و الذي تعرض لإهمال لا يوجد له مثيل من قبل السلطات المحلية و الجهات المعنية في المديرية رغم استلامهم للمبالغ المخصصة للتحصيل من الباعة و بشكل يوم الأمر الذي حتم على باعة الأسماك ترك السوق و قيامهم بعملية البيع في خارجة مع التزامهم بتسديد ما عليهم من رسوم تحصيلية للسلطة المحلية في المديرية و التي تتقاضاه بشكل يومي دون أن تقدم أي خدمات تتوجب عليها في السوق من نظافة و تحسين نظير ما تقوم بجبايته يوميآ من مبالغ مفروضة على الباعة

و تهدف هذه الحملة التي جاءت بتوجيهات من المحافظ لقيادة الصندوق للقيام بها و بشكل فوري و أشرف عليها و شارك فيها و بشكل مباشر مدير عام صندوق النظافة و تحسين المدينة بلحج العقيد/ محمد أحمد علي الرجاعي و مدير صندوق نظافة مديرية تبن الأستاذ/ سيف الرفاعي و نائب مدير صندوق نظافة الحوطة الأخ/ كمال الحوت لإزالة أكبر بؤرة مساعدة على انتشار الأوبئة و أمراض الحميات في المدينة نتيجة لما تكدس و تراكم فيها من آفات و ديدان و حشرات و جراثيم لسنوات طوال دون أن تمتد إليها يد النظافة أو يلتفت إليها أحد الأمر الذي تسبب في معاناة كبيرة للباعة و المواطنين مما ينبعث منها من روائح كريهة و ما تنتشر و تتطاير في محيطها من جراثيم

و في تصريح مقتضب له قال مدير عام صندوق لحج للنظافة و تحسين المدينة: ها نحن نقوم اليوم بهذه الحملة التنظيفية لسوق الأسماك في مدينة الحوطة و الذي تعرض لإهمال كبير من الجهات المعنية و ذات العلاقة في المديرية و التي لم تقم بالواجب عليها تجاه ذلك السوق و الذي كان يجب أن يحظى برعايتها و اهتمامها منذ زمن بعيد نظير ما تتحصل عليه من إيرادات من الباعة فيه
و أردف العقيد محمد الرجاعي بالقول: إن حملة التنظيف لهذا السوق و التي نقوم بها اليوم تأتي بناءآ على توجيهات محافظ المحافظة لرفع ما تكدس في هذا السوق من نفايات و مخلفات للأسماك منذ زمن بعيد قد تؤدي إلى حدوث كارثة كبيرة إذا استمر إهمالها … مشيرآ إلى أن ما تراكم في السوق من أوساخ و قاذورات يعد بؤرة رئيسية لانتشار العديد من أمراض الحميات في المنطقة الأمر الذي جعلهم و بحسب توجيه المحافظ يقومون بهذه الحملة و التي تهدف للقضاء على هذه البؤرة قبل أن يستفحل شرها على أن تقوم السلطة المحلية في المديرية و الجهات ذات العلاقة فيها بواجبها حيال هذا السوق بعد هذه الحملة من تنظيف و تحسين و إلزام باعة الأسماك بالبيع داخل السوق و منعهم من عملية البيع خارجه لما لهذا الشأن من أضرار وخيمة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *