أخبار عاجلة
الرئيسية / مقالات / في وداعــة الله “نبــيل النبــيل”

في وداعــة الله “نبــيل النبــيل”

كتب/
أحمد الدقل
كاتب جنوبي

رحلت عنا في فاجعة هزت كل رفاقك ومحبيك رحلت عنا بالابتسامة التي لم تفارقنا في ذاكرتنا رحلت عنا ونحن ننتظرها عبر اجهزتنا وعبر شاشات التلفاز عبر محياك البشوش.

انت لم تمت بل ماتت ضمائرهم المحترقة يومياً والمنغاضة والمتنغصة والموجوعة من صدقك وهمتك التي افشلتهم في كل المؤامرات وكشفت مخططاتهم الفاشلة أمام الكل والعالم بأجمعة.

نم قرير العين أيها الرفيق الصادق فأنت حياً في قلوب كل الجنوبيين فبعدك الالف النبيل ولو يفنى من بعد الكل لن يوقف صوت الحق ولن يستطيعوا إسكات الحقيقة والشجاعة التي تركتها لرفاقك ومحبيك وزملائك الذين على دربك سأئرون.

فليعلم العالم بأجمعة وليشهد التاريخ ان الابطال لاتموت بلـ تخلد في القلوب مثل الذين سبقوك تضحية في سبيل الأرض الطاهرة ولن يصمت صوت الحق والحقيقة مهما قتلوا ومهما اغتالوا فينا فالأوطان لاتوهب بدون تضحيات بلـ تنتزع بالقوة فلن نتراجع أو نتخاذل ولو ابادوا كل أبناء الوطن و اصوات الحقيقة.

فالموت واحدا مهما تعددت الأسباب نحن موجوعون ومحزنون على فراقك رفيق دربنا وزميلنا الصدوق نبيل فالواجعة قاصمة لكنها لم تثني الأحرار عن الهدف بلـ تزيدنا قوة وإصرار إلى هدفنا المنشود ففي وداعة الله أيها الرفيق النبيل نبيل الجنوب الحر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *