أخبار عاجلة
الرئيسية / الجنوب العربي / تدخل لجنتين لحل قضية المجني عليه خالد الصراري .الأولى فشلت بمساعيها والثانية وصلت الى اتفاق مبدأي ..

تدخل لجنتين لحل قضية المجني عليه خالد الصراري .الأولى فشلت بمساعيها والثانية وصلت الى اتفاق مبدأي ..

سمانيوز / طور الباحة لحج / بليغ السروري

بعد مقتله عمد أولياء دم المجني عليه الصراري الى قطع الطريق الرئيس الرابط بين محافظتي تعز وعدن والذي يمر في مديرية طورالباحه كطريق بديل للطريق الرئيسي المغلق من قبل مليشيات الحوثي وصالح وحجز العديد من القواطر وسائيقها ضنناً منهم انها الوسيلة الوحيدة لتدخل السلطات في انصافهم والقبض على الجاني ..
ونظراً لاستمرار قطع الطريق وعرقلة حركة السير تحركت يوم امس الأول لجنة الطوارئ بقيادة الشيخ بجاش الأغبري بهدف لعب دور الوساطة لحل القضية وفتح الطريق والإفراج عن المحتجزين هناك في منطقة حقات التابعة لمديرية طورالباحه .ولكن هذه المساعي بآءت بالفشل ولم تنجح فيما سعت من أجله ..
وفي يومنا هذا السبت تجددت المحاولة من قبل لجنة اخرى بقيادة مدير امن السفارات في عدن العقيد امجد عبدالحميد والأخ صبري طاهر أحد قادة المقاومة الجنوبية وقائد الحزام الأمني منطقة صبر محافظة لحج والاستاذ خالد السحيري مدير مكتب التربية طورالباحه والمحامي هاني احمد هايل والاستاذ صالح علي علوان رئيس قسم الموارد البشرية بمكتب التربية طورالباحه بالإضافة الى الشيخ عادل محمد سعيد حيدر والشيخ وائل سالم مقبل ..
ومن خلال جلوس اللجنة مع اولياء الدم والنظر الى مطالبهم تم الإتفاق على أن يتم :
– فتح الطريق والإفراج عن المحتجزين لدى اولياء الدم كبادرة أولى لحسن النية.
– وعدت اللجنة متابعة القضية ورفعها الى قيادة المحافظة وقوى التحالف العربي للنظر في القضية .
الجدير بالذكر أن حادثة مقتل المواطن خالد الصراري وقعت في الأراضي الواقعه تحت سيطرة مليشيا الإنقلاب الحوثوعفاشية….
وفي تصريح صحفي للاستاذ صالح علي علوان قال فيه .الحمد لله لقد تم الاتفاق وفتحت الطريق وايضاً تم الافراج عن القواطر التي كانت محتجزة لدى اولياء الدم
وعاد الهدوء في المنطقة واستمرار عملية السير في الطريق بشكل طبيعي..

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *