2018/09/26 - 8:17ص
أخبار عاجلة
الرئيسية / عام / محافظ حضرموت يكرم المشاركات في الدفعة الأولى من برنامج معلمات الريف في دوعن

محافظ حضرموت يكرم المشاركات في الدفعة الأولى من برنامج معلمات الريف في دوعن

سما نيوز /حضرموت/ خاص

كرم محافظ حضرموت اللواء أحمد سعيد بن بريك اليوم المشاركات في الدفعة الأولى من برنامج الدبلوم العالي لمعلمات الريف بمديرية دوعن البالغ عددهن 31 طالبة .

ويهدف البرنامج الذي نفذته على مدى ثلاث سنوات مؤسسة دوعن للتنمية بتمويل من مؤسسة العون للتنمية وأشراف وتنفيذ برامجي وعلمي من مكتب التربية والتعليم بساحل حضرموت والمعهد العالي للمعلمين إلى تأهيل 35 طالبة من خريجات الثانوية لنيل شهادة “دبلوم معلمين” والاسهام في تغطية صفوف مدارس التعليم الأساسي “بنات” بمعلمات من الريف باتجاه الاكتفاء التدريجي , بالإضافة إلى تشجيع الفتاة على مواصلة التعليم بعد الثانوي.
وفي حفل التكريم نقل محافظ حضرموت تحيات فخامة رئيس الجمهورية الرئيس عبدربه منصور هادي ودولة رئيس الوزراء الدكتور احمد عبيد بن دغر , مقدمًا الشكر نبيابة عن ابناء حضرموت كافة لهما بالموافقة على منح حضرموت كل الاعتمادات التي اقرت كمشاريع في الخدمات المختلفة تعليم وصحة ومياه وكهرباء وطرقات وغيرها .

وأشاد المحافظ بن بريك بالعلاقة المتميزة بين شركاء التعليم من مؤسسات ومنظمات المجتمع المدني ومكتب التربية والتعليم مشيرًا إلى أن هذه الشراكة سوف تسهم في معالجة الكثير من المشكلات التي تواجه القطاع التعليمي ,بما يرفع من شأنه ويحقق رسالته ويحسن مستوى ادائه والذي سينعكس ايجابًا على مستقبل طلابنا .

وأكد محافظ حضرموت أهمية توسيع مجالات الشراكة المجتمعية في دعم ومساندة الجهود المبذولة من قبل القيادات التربوية والتعليمية في خلق استقرار دراسي وتعزيز النجاحات والإنجازات المحققة .
وأضاف : سوف نولي القطاع التربوي والتعليمي المزيد من الاهتمام والرعاية ادراكًا منا لأهمية في بناء الاجيال ومستقبلهم , وفي وقت ذاته نسعى جاهدين إلى جانب تحقيق الأمن والحفاظ على سكينة المجتمع استتباب الأوضاع الخدمية كافة من كهرباء ومياه ومشتقات نفطية وغيرها .
وقال : ” لن نسمح بأي مساس , بأمن واستقرار المجتمع أو العبث به , واليد التي تمتد لتعكر صفو الحياة الآمنة المستقرة في حضرموت , ستقطع” .. مشيرًا إلى أن الاستقرار الذي ننعم به لم يأت الا بتضحيات جسام قدمها ابطال قوات النخبة الحضرمية البواسل وملاحم بطولية قدمت فيها نحو (384) شهيدًا ..

وأشاد المحافظ بن بريك بجهود القيادات التربوية والتعليمية في المحافظة والمديريات منوهًا إلى أن هذه الجهود محل تقدير بوصفها رائدة ومتميزة بنيلها الثقة لتكون مركزًا لخدمة العمل التربوي والتعليمي على مستوى الاقليم .داعيًا إلى تعميم هذه التجربة الناجحة لتشمل المناطق الريفية ومنها مديريات حجر وغيل بن يمين وساه حتى يتم تغطية النقص في المعلمات وبالتالي الحد من تسرب الفتيات من التعليم.
من جانبه، قال مدير مكتب التربية والتعليم بساحل حضرموت جمال سالم عبدون :”استطاع برنامج معلمات الريف بمديرية دوعن أن يحقق نجاحات متميزة لرفد الكادر التربوي والتعليمي بالمديرية بالمعلمات المؤهلات اللواتي يقع على عاتقهن في السنوات القادمة استمرار تعليم الفتاة ومواصلتها لمراحل التحصيل العلمي بعموم مناطق دوعن”.. مؤكدًا الحرص على الدفع بهذا البرنامج إلى العديد من الإدارات التربوية والتعليمية بالمديريات التي تعاني من قلة الكادر التعليمي النسوي للبحث عن مصادر تمويل لتأهيل وتدريب خريجات الثانوية العامة بهذه المديريات.

وجدد عبدون التأكيد على “أن القطاع التربوي والتعليمي سيظل يعمل بروح الفريق الواحد لتجاوز التحديات وتذليل الصعوبات والاسهام في حل المشكلات اينما وحدت وحيثما كانت”.
فيما القى المدير التنفيذي لمؤسسة العون للتنمية عبداللاه بن عثمان كلمة أوضح فيها بأن “التعليم أساس بناء الإنسان والمجتمع وبه يُقاس وعي الشعوب وتقدمها” مستعرضًا قصة نجاح مؤسسة العون في دعم ومساندة التعليم مع كافة الشركاء.
وقال : نشدّ على أيادي المعلمين والتربويين في العمل التضلع في العملية التربوية وتصميم البرامج التعليمية وتقويمها وتطويرها بغية تحسين وتطوير جودة التعليم ” , مؤكدًا بأن لدى المؤسسة هذا العام “جملة من البرامج التعليمية والتي نحتاج من كل الشركاء من مكاتب التربية وإداراتها والمعلمين وكل المهتمين أن يساهموا بتقويمها وتوجيهها من أجل شراكة فاعلة لخدمة وتحسين جودة التعليم”.
وشكر بن عثمان محافظ حضرموت على اهتمامه ودعمه لكل البرنامج والمشاريع التعليمية ولمكتب التربية والتعليم ممثلًا بمديرها على تعاونه الدائم في تنفيذ المشاريع التعليمية ولمؤسسة دعون للتنمية على قيامها بتنفيذ هذا المشروع والاشراف عليه ليحقق نتائج مستدامة الأثر .

وتخلل الحفل الذي القى فيه الشاعر الشعبي محمد عبدالقوي الحباني قصيدة بالمناسبة عرض للوحة تراثية راقصة تحاكي “الحرف التقليدية القديمة” ابدعوا في ادائها طلاب مدارس الشحر واخرجها المسرحي التربوي المعروف سالم البكري .
كما تم في ختام الحفل الذي حضره المدير العام لمديرية دوعن أحمد عمر بامعس ومديرو عموم مديريات ساحل حضرموت والمديرون العامون للمكاتب التنفيذية ومستشارو محافظ حضرموت والقيادات التربوية والتعليمية تكريم محافظ حضرموت ومدير مكتب التربية والتعليم والمدير التنفيذي لمؤسسة العون بدروع مؤسسة دوعن للتنمية وكذا الجهات والشخصيات التي اسهمت في إنجاح البرنامج بالإضافة إلى تكريم المشاركات في برنامج معلمات الريف..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *