2018/04/25 - 7:34ص
أخبار عاجلة
الرئيسية / رياضة / منتخب الجنوب العربي يقهر منتخب الفراعين المصرية ويتاهل الى نهائي بطولة الجاليات العربية في السعودية

منتخب الجنوب العربي يقهر منتخب الفراعين المصرية ويتاهل الى نهائي بطولة الجاليات العربية في السعودية

سمانيوز/اكرم الردفاني/تبوك/خاص

احتضن ملعب المواهب في منطقة تبوك شمال المملكه العربيه السعوديه اقوى مباريات البطوله العربيه للجاليات في المربع الذهبي بين منتخب الجنوب العربي .. والمنتخب المصري الشقيق.

ومع انطلاق صفارة حكم اللقاء / فرحان العنزي شن منتخب مصر عدة هجمات على منتخب الجنوب العربي اسفرة تلك الهجمات القويه عن هدف التقدم للمنتخب المصري في الدقيقه السابعه من زمن الشوط الاول.

عندها شعر المنتخب الجنوبي بالخطر وفي اجواء جماهيرية حماسيه وحماس وعزيمه رياضيه من اللاعبين كانت تعانق السماء فرد المنتخب الجنوبي الكيل بعدة هجمات عبر الجناحين خالد ديماريا وجميل المشبق الذي كانوا مصدر ازعاج وقلق للدفاعات المصرية حيث اسفر ذلك الهجوم المتواصل عن تسجيل هدف التعادل لمنتخب الجنوب العربي باقدام  المهاجم خالد ديماريا.

عندها اشتعلت مدرجات الملعب بحماس الجماهير الجنوبية الحاضره اكثر بأكثر بعد تسجيل هدف التعادل حيث أخذ منتخب الجنوب العربي زمام المباراة ليشن هجماته المتواصلة للبحث عن تسجيل هدف ثاني لكن المنتخب المصري رجع الى الدفاع المستميت معتمداً على الهجمات المرتدة الذي كانت مشلولة التركيز مع بعض الخشونه من لاعبي المنتخب المصري لينهي حكم المباراه فرحان العنزي الشوط الاول بالتعادل الايجابي  ١-١.

ومع انطلاق الشوط الثاني دخل الفريقين والكل يبحث عن هدف  الفوز.

منتخبنا الجنوبي نظم صفوفه وباشر المنتخب المصري بعدد من الهجمات حتى انحصرت الدقائق الاولى من الشوط الثاني امام المرمى المصري ليتمكن منتخب الجنوب من اقتناص الهدف الثاني باقدام المتالق ونجم اللقاء/ خالد ديماريا في الدقيقه الخامسة من الشوط الثاني.

منتخب مصر شعر بخطر الهزيمة وحاول  بعدد من الهجمات ان يعود الى اجواء المباراة

وتحصل على ركله جزاء تقدم لها احد لاعبي المنتخب المصري ولكنها ضاعت حيث رمى بها خارج المرمى وسط حسره وندم الجماهير المصريه.

ولم ييأس فراعنة مصر للبحث عن التعديل فكان لهم ما أرادوه وسجلوا هدف التعادل.

بعدها اجرى مدرب منتخب الجنوب العربي تعديل مهم حيث ادخل اللاعب / حمود اليافعي لكي ينظم خط الوسط ليعود منتخبنا الجنوبي للبحث عن هدف ثالث وتقدم رمانه خط الوسط / خالد العمري بعدد من الهجمات على مرمى المنتخب المصري ولكن كانت تنتهي بين احضان الحارس.

وتحصل منتخبنا على ركله حرة مباشرة من خارج خط ١٨ تقدم لها كابتن منتخبنا / جميل عبدالله كادة ان تعانق الشباك لكن الحارس المصري انقذها من حلق المرمى.

وحصل اللاعب / راضي اسكندر على كرة كاد ان يهز بها الشباك لكن الكرة ارتطمت بالقائم.

المنتخب الجنوبي حصل عدد من الفرص لم يتم التعامل معها بالشكل المطلوب.

فتحصل منتخب مصر على ضربتين ركنيتين وكادة من احداها أن تكون هدف ثالث للمنتخب المصري  لكن الحارس الجنوبي المتالق / تميم التميمي كان لها بالمرصاد

وقبل نهايه المباره بدقيقتين اخترق نجم المبارة خالد ديماريا واطلق كورة ارضية زاحفة ردها القائم كادة ان تكون رصاصه الموت على المنتخب المصري.

لينهي بعدها الحكم المبارة بالتعادل ٢-٢ .

ليحتكم الفريقين الى ركلات الجزاء الترجيحية التي قلبت الموازين لصالح منتخب الجنوب العربي بعد ان تمكن حارسة/ تميم التميمي من ان يتصدى لاول ركله جزاء للمنتخب المصري وتمكن لاعبينا من تسجيل اربع ركلات جزاء ليعود منتخب مصر ويهدر ركله جزاء اخرى ليفوز منتخبنا ويتاهل الى المباره النهائيه ليضرب موعد النهائي مع المنتخب السعودي .

وكان المنتخب السعودي قد تغلب على نظيره الأردني ب4 اهداف مقابل هدف وحيد للأردن في المباراة الاولى الذي سبقت مباراة منتخب الجنوب العربي ومصر في الربع النهائي.

تطور المنتخب الجنوبي ووصولة الى المباراة النهائية من بين ثمانية منتخبات عربية عريقة يعود للجهود الجباره التي يبذلها رئيس الانشطه الرياضية في الجالية الجنوبية في تبوك الكابتن ومدرب الفريق / جاعم السعدي ابو خالد الذي لم يوفر جهد إلا ويبذله في خدمة الفريق وخدمة الجالية الجنوبية في تبوك

والشكر موصول للأخ / فتحي اسكندر المنسق الرياضي للجالية الذي يعمل بكل عزيمة وإصرار دون كلل أو ملل من اجل رفع سمعت المنتخب ليرتفع اسم الجنوب عالياً.

والشكر ايضاً لرئيس الجالية الجنوبية في تبوك المناضل / توفيق الفلاحي وكذلك الى نائبه / عبدالسلام الناخبي والأخ / علي الدباني على جهودهم الجبارة التي يبذلوها في خدمه الجالية الجنوبية في تبوك.

هذا وقد هنى الشيخ / عباس صنيج الشاعري رئيس المجلس الاعلى للجالية الجنوبية بالسعودية والخليج المنتخب الجنوبي بفوزة على المنتخب المصري وتأهله الى المباراة النهائية شاكراً جهود كافة اللاعبين والمدرب والاداريين وقيادة الجالية في تبوك فرداً فرداً وداعياً اللاعبين الى بذل المزيد من الجهد والتمارين للفوز بكأس البطولة ليرتفع اسم الجنوب عالياً في هذا المحفل الدولي على ارض الحرمين الشريفين لنقول للعالم اجمع ان شعب الجنوب العربي رقمٌ صعب وعلامة فارقة بين الشعوب العربية في كافة المجالات وما حققتة المقاومة الجنوبية في قطع يد ايران في عدن ومحافظات الجنوب الاخرى من اجل الدفاع عن الامن القومي العربي وامن دول الخليج من التمدد الفارسي وتأمين الملاحة الدولية في احد اهم الممرات العالمية في جنوب الجزيرة العربية.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *