2018/10/19 - 1:53ص
أخبار عاجلة
الرئيسية / الجنوب العربي / مدير مكتب الخبجي يكشف حقيقة استقالة محافظ لحج

مدير مكتب الخبجي يكشف حقيقة استقالة محافظ لحج

سما نيوز/لحج/خاص

قال الاستاذ صالح محمود، مدير مكتب محافظ محافظة لحج الدكتور ناصر الخبجي، ان هناك تسريبات وإشاعات مغرضة تروج لها بعض المطابخ الإعلامية المأجورة والتي لا يروق لها تواصل النجاحات المتواصلة والملموسة التي تشهدها محافظة لحج في كافة الاصعدة الأمنية والتنموية على حد سواء، لا ينكر ذلك إلا من في قلبه مرض وأعمت بصيرته الأهواء والمواقف الحالمة بعودة عجلة التاريخ للوراء.

 

واضاف في توضيح كتبه على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك “: إننا من موقع مسؤوليتنا في المحافظة فإننا معنيون بتوضيح الحقائق للمواطنين الذين يدركون بعقولهم النيرة وقلوبهم المخلصة حجم المؤامرات التي تحيط بهم وبمحافظتهم وبقيادتهم الشابة وبأمنهم واستقرارهم الذي ترسخ بنهر من الدماء والتضحيات الجسام بقيادة الاخ المناضل الدكتور ناصر الخبجي محافظ محافظة لحج والذي رغم ظروفه الصحية الطارئة التي اضطرته للسفر لإجراء الفحوصات الطبية في جمهورية مصر العربية إلا إنه على تواصل مستمر بقيادة السلطة المحلية ومدراء المكاتب التنفيذية ومتابع عن كثب لكل ما يجري في المحافظة أولاً بأول.

 

واكد مدير مكتب محافظ لحج بقوله: بأن المحافظ الخبجي سيعود قريبا بعد أن تجاوز الوضع الصحي الذي عانى منه لممارسة مهامه المناطة به من ديوان المحافظة بحماس اكبر وطاقة متجددة لمواصلة النجاحات في مجالات التنمية والأمن والخدمات والتي قطعت المحافظة فيها شوطاً كبيراً برغم الظروف الصعبة التى مرت بها.

 

نص توضيح مدير مكتب محافظ لحج:

 

بسم الله الرحمن الرحيم

 

نتابع ما تتناقله بعض المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الإجتماعي من تسريبات وإشاعات مغرضة تروج لها بعض المطابخ الإعلامية المأجورة والتي لا يروق لها تواصل النجاحات المتواصلة والملموسة التي تشهدها محافظة لحج في كافة الاصعدة الأمنية والتنموية على حد سواء ولا ينكر ذلك إلا من في قلبه مرض وأعمت بصيرته الأهواء والمواقف السياسية الحالمة بعودة عجلة التاريخ للوراء، وإننا من موقع مسؤوليتنا في المحافظة فإننا معنيون بتوضيح الحقائق للمواطنين الذين يدركون بعقولهم النيرة وقلوبهم المخلصة حجم المؤامرات التي تحيط بهم وبمحافظتهم وبقيادتهم الشابة وبأمنهم وإستقرارهم الذي ترسخ بنهر من الدماء والتضحيات الجسام بقيادة الاخ المناضل الدكتور ناصر الخبجي محافظ المحافظة والذي رغم ظروفه الصحية الطارئة التي اضطرته للسفر لإجراء الفحوصات الطبية في جمهورية مصر العربية إلا إنه على تواصل مستمر بقيادة السلطة المحلية ومدراء المكاتب التنفيذية ومتابع عن كثب لكل ما يجري في المحافظة أولاً بأول ، مؤكدين بانه سيعود قريبا بعد أن تجاوز الوضع الصحي الذي عانى منه لممارسة مهامه المناطة به من ديوان المحافظة بحماس اكبر وطاقة متجددة لمواصلة النجاحات في مجالات التنمية والأمن والخدمات والتي قطعت المحافظة فيها شوطاً كبيراً برغم الظروف الصعبة التى مرت بها.

 

ففي صعيد الأمن فإن الأجهزة الأمنية مستمرة في ترتيب الأولويات الأمنية لترسيخ الأمن والحفاظ على السكينة العامة، وتخطو قيادتها خطوات واثقة لإعادة بناء المؤسسات الأمنية الوطنية ورفدها بالدماء الشابة الجديدة بالإمكانيات اللوجستية لتجاوز العثرات التي تقف في طريق النجاحات والإنجازات المتواصلة، مؤكدين المضي قدماً لردع العابثين ومن فقدوا مصالحهم من عصابات القتل والإجرام التي تستغل ظروف الناس الصعبة وتستثمر معاناتهم لزعزعة الامن والاستقرار ليصبح المواطن ومستقبل ابناءه هو الخاسر الأول والأخير من ذلك السيناريو الذي أعده الخبثاء لهم وللوطن برمته.

 

إننا نؤكد لجميع المواطنين في المحافظة ان المناضلين الذين تحملوا قيادة العمل في المكاتب التنفيذية استطاعوا خلق إدارات عمل تقدم الخدمات رغم التركة الثقيلة التي خلفها استعمار قبلي متخلف عاث في الأرض فساداً وإفساداً بصورة لا يمكن تخيلها.

 

ومن هذا المنطلق فإننا نحذر من الإنسياق خلف أولئك الذين يذرفون دموع التماسيح وهم يتباكون على لحج في المنتديات والصفخات الصفراء وهم أنفسهم من دمر لحج أرضاً وانساناً ومازالوا يبثون سموم الفرقة واذكاء الصراع تارة بالمناطقية وتارة باصطياد الأخطاء والهفوات والسفاسف ويصنعوا من الحبة قبة، كفعل موجه تقوده عناصر مدسوسة فرضتها حتمية الصراع ونتائج الحرب المستمرة، وكل ذلك السعي المحموم يهدف لمواحهة كل النجاحات والانتصارات ومحاولة إفشالها.

 

وإننا من موقعنا في قيادة السلطة المحلية ومكاتبها التنفيذية نؤكد للجميع وبحرص ان مراهناتهم ستفشل على صخرة صمود شعبنا وإرادته الفولاذية الطامح للحرية والعدالة وبناء الدولة المدنية وبقدارات المناضلين الأوفياء لقيم الثورة ودماء الشهداء الأبرار.

 

ونؤكد للاخوة المواطنين إن الأيام القادمة حبلى بالخير والمفاجآت .. ففي قطاع الكهرباء بدأنا بمشروع اسعافي لربط لحج بكهرباء عدن للتخفيف من المعاناة إضافة الى وصول مولدات إسعافية من دولة الإمارات الشقيقة، كما سيشهد الاسبوع المقبل افتتاح كل من مبنى المحكمة، والنيابة العامة، وامن المحافظة، وإدارة المرور .. وفي مطلع شهر مايو سيتم افتتاح تسعة مشاريع في الصحة والتربية والمياه والتعليم الفني.

 

هذا الى جانب الكثير من المشاريع التنموية الجاري العمل فيها، بالإضافة الى عدد من المشاريع قيد الدراسة للبدء في تنفيذها قريباً.

 

 

صالح محمود

 

مدير مكتب محافظ لحج .

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *