2017/12/17 - 5:29ص
أخبار عاجلة
الرئيسية / عام / حلف ابناء يافع خير أُمة تقدمت لإنارة طريق الثورة… وكان هو الرائد الأساسي للنصر

حلف ابناء يافع خير أُمة تقدمت لإنارة طريق الثورة… وكان هو الرائد الأساسي للنصر

صلاح القعشمي

صحفي جنوبي

لقد سعدنا وسررنا بالاهتمام الحثيث الذي لمسناه من قيادة حلف أبناء يافع بإستعدادهم الكبير الذين أبدوه مؤخرا لانجاح الإحتفاء المليوني بالذكرى 53 لثورة 14 اكتوبر المجيدة واعلانهم الصريح بتقديم الدعم المادي الممكن لتسيير المواكب الزاحفة الى العاصمة الجنوبية عدن وهذا الامر ليس بغريب على قيادة حلف يافع وهي خطوة اخرى تضاف الى رصيد الحلف وقد سبق وان قدم الدعم واسهم بسخاء في مختلف مراحل النضال والثورة الجنوبية المباركة.
ولزاما علينا ان نقول كلمة حق بهذا الاتجاه ونقول لهم:
ان هذه الخطوة هي الاقدام وهي النهوض وهي النضال الحقيقي لكم ايها الرجال الافذاذ .
انها الخطوة الشجاعة المواكبة للخطوات الاولى التي كنتم صمامها ودخرها وعونها وكنتم خير امة تناضل نضال الابطال والمجاهدين في ساحات الشرف الجنوبية وفي جبهات القتال التحررية والدفاع عن الدين والعرض والارض ..
إنها الخطوة اللاحقة للخطوات النضالية المشرفة والذي كنتم لها وفيها خير من تقدم وقدم وأعان وأوجد روح الحماس وقمة الإندفاع الايجابي الأمثل لتعزيز نضال شعب الجنوب عند السلم وفي وقت الحرب ..
إنها خطوة تلت عشرات الالاف من الخطوات التي قطعتموها فكريا ونظريا وعمليا ،ودقة وتنظيم ثم تنفيذ وولوج الى معترك حقيقي .. في الميدان للإسهام بدوركم الخلاق ..
ثقوا أن التاريخ سيحكي وسيحاكي مجدكم ومآثركم وملاحمكم للأاجيال المتعاقبة .. ولن ينس التاريخ كل بارقة أمل سطعت لتنير طريق النضال الجنوبي وثورته المباركة .. بارقة أمل نقول لن تنسى.. فمابالكم إن كانت شمعة .. ومابال الجميع إن تكن تلك هي الثمرة الفعلية التي إمتدت وزودت طريق النضال والثورة الجنوبية بالطاقة الضوئية برمتها واستنهضت بفعلها حماس وإندفاع أبطال وفرسان المعركة .
لعمري..إن دوركم هذا هو التاج الحقيقي للنصر والانتصار.. وقد كان عظيما بعظمة رجال القول والفعل وقد صدقوا ماعاهدوا الله عليه …
إنكم أنتم أيها الكرام الشرفاء الذين سطرتم ملحمة النصر .. وأنتم من سطع نجمه عاليا في السماء .. وإن أنكره كائن من كان أو أبى إلا أن يتنكر ويرمي مجدكم بالإستنقاص حينا أوبالنفي حينا اخر ،،فإنما ذاك الذي لا عقل ولا وعي له بل انه هو المصاب بالإنفصام ..أو أنه سذاجته تلك لغرض ما في نفس يعقوب ،فلا تكترثوا له ولا لسمومه تلك .،،
فكونوا بحجم وعظمة الهدف الذي وضعتموه في وثائق حلف أبناء يافع ..فهو المحك الرئيسي الذي رسمتموه بماثركم وأفعالكم النيرة المباركة ..
استمروا ..استمروا استمروا ..ولا تلتفتوا لمن يحاول ان يضع الشوك في طريقكم ..وثقوا أنكم الأعلون .. وتاج على رؤوس كل محبيكم ومناصريكم .. وفقكم الله وسدد خطاكم ..
7اكتوبر2016م

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *