أخبار عاجلة
الرئيسية / مقالات / ما السبب والعائق أمام السلطة القضائية في القيام بمهامها ..؟!!

ما السبب والعائق أمام السلطة القضائية في القيام بمهامها ..؟!!

خالد بن شجاع

مستشار قانوني وناشط حقوقي جنوبي

 

بعد القرارات والحركة القضائية الاخيرة من أجل تفعيل دور السلطة القضائية في المحافظات الجنوبية المحرره التي طالما أنتظرنها طويلآ وتحديدآ بعد التغييرات في العاصمة عدن ومحافظة أبين للسادة القضاة ووكلاء وأعضاء النيابة العامة والتي أستبشرنا فيها خيرآ فالقضاء هو العدل وهو أساس الحكم ووجود وقيام الدولة في واجبها حتى يرى الشعب الانصاف وتحقيق الاستقرار وبث الطمئنينة بين أفراده .

 

وعلى الرغم من قيام بعض الخطوات الهامة في هذا الجانب ومنها أستكمال وأفتتاح مقر المجمع القضائي في العاصمة عدن لكي تزاول المحكمة العليا ومجلس القضاء الأعلى مهامهم إلا أنه مازالت المحاكم والنيابات مغلقة ولا نعلم ماهو العائق أو السبب الحقيقي في كل هذا التأخير الذي لايوجد له أي مبرر ؟!!

 

للأسف الشديد على مايبدو أن حكومة الشرعية اليمنية تعمل في بطىء وبدون مسوؤلية وعدم أهتمام بالغ في تحقيق الأمن والاستقرار والعدالة ومكافحة الجريمة على أقل تقدير في المناطق التي تم تحريرها من الانقلابيين ، من الاهمية بمكان نرى تفعيل حقيقي للسلطة القضائية في ظل هذا الظروف وهي أهم سلطة من سلطات الدولة الثلاث ووجودها ضرورة قبل البحث والمساعي لتفعيل السلطة التشريعية ومجلس النواب المنتهي صلاحيته .

 

سبق وكتبنا في مقالات سابقة أنه لابد من معالجة الإشكاليات وعلى المحاكم والنيابات تفتح ابوابها لانه هناك جرائم أرتكبت ومتهمين مازالو يقبعون في السجون ومتهمين فارين وهاربين من وجهه العدالة بسبب الانفلات الأمني وغياب القضاء خلال السنوات الماضية . ومع أستمرار الجرائم والارهاب والانتهاكات في المناطق الجنوبية والتي لايخلو منها أي مجتمع يحتم أن نرى دور مناط للنيابة العامة ممثل المجتمع كونها صاحبة الاختصاص والولاية العامة في التحقيقات وأصدار الأوامر ورفع الاوراق والاحالة للقضاء للحكم على المتهمين فيما أرتكبوه من جرم يحاسب ويعاقب عليه القانون . وأيضآ تلعب دور هام في الرقابة على السجون وأجهزة الضبط في عدم مخالفتها للنظم والقوانين .

 

لذلك حان الوقت أكثر من أي وقت مضاء إلى قيام القضاء ورجال وأعضاء العدالة بدورهم بإخلاص وتجرد وحيادية في تطبيق النظام والقانون على الجميع دون أستثناء .

 

*مستشار قانوني وناشط حقوقي

Khaledshouga3@gamil.com

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *