أخبار عاجلة
الرئيسية / الجنوب العربي / الداخل / أبين / مقتل قيادي في القاعدة بأبين على صلة بالمخلوع

مقتل قيادي في القاعدة بأبين على صلة بالمخلوع

 

سمانيوز/متابعات/سما

قتل قيادي بارز في تنظيم القاعدة الإرهابي خلال اشتباكات مع قوات الحزام الأمني في بلدة الوضيع بأبين شمال شرق العاصمة المؤقتة عدن أمس الجمعة.

 

وقال مصدر أمني لـ24 “إن القيادي في تنظيم القاعدة الخضر علي أحمد باصريع، لقي مصرعه أثناء اشتباك مع فرقة التدخل السريع خلال تقدم الحملة في بلدة الوضيع بأبين”، مشيراً إلى أن باصريع يعد “أمير بلدة الوضيع”.

 

وكشفت المصادر أن الأمير باصريع الذي لقي مصرعه “يعد أحد أبرز القضاة في تنظيم القاعدة، ومن يصدرون الفتوى للإرهابيين لتمرير وتنفيذ أعمالهم الإرهابية، ويعتبر من العناصر الإرهابية النشطة”.

 

وذكر أنه “في 2015، كان ممن يعملون في محكمة جعار (المحكمة الشرعية لتنظيم القاعدة)، وشارك في عملية اقتحام العديد من المدن والبلدات واحتلال المعسكرات، وهو المسؤول عن تفجير عدد من المرافق الحكومية في أبين، من بينها معسكر خفر السواحل”.

 

وأكدت المصادر أن باصريع يعد أحد ضباط الأمن القومي التابع للمخلوع صالح، ويتقاضى مرتباً شهرياً من صنعاء، كأحد ضباط جهاز المخابرات الذي أنشأه صالح بدعم أمريكي قبل الإطاحة به من الحكم في 2011.

 

وزود المصدر الأمني بصورة من الهوية العسكرية، وهو عسكري في الجيش اليمني برتبة رقيب، قبل أن يستقطبه المخلوع صالح إلى الأمن القومي ومنه أوكل له مهمة قيادة التنظيم الإرهابي في أبين.

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *