أخبار عاجلة
الرئيسية / الجنوب العربي / ابو مشعل الكازمي يحذر من كارثه ويدعوا الجنوبين للتلاحم تحت شعار الوطن للجميع

ابو مشعل الكازمي يحذر من كارثه ويدعوا الجنوبين للتلاحم تحت شعار الوطن للجميع

سمانيوز / العاصمة عدن / سما

هل.من.مراجعة.ضمير.tt

كل يوم تتسارع الاحداث ويزداد الاحباط والمجهول القادم والضبابية في كل الاحداث المتسارعة.

عدن تحتضر وابنائها في دوامة الجنوب تترقب وتتحسر لما يجري في عاصمتها الابدية .. مالذي جرى ويجري ازدادت الفجائع وكثر الخونه واشباه الرجال وزادت معانات الشرفاء وتحولت حياتهم الى جحيم وقهرهم بلغ الى حد لايطاق اسفي ياعدن اين مسيراتك الهادرة الكبرى التي كانت تخرج تطالب بالحرية والكرامة هل هم هؤولاء شبابك ورجالك وشعبك لالا شيء لا يصدقه عقل بشر.

اين مجدك وتاريخك وتصالحك وتسامحك اين العهود للشهداء اين مواثيق الرجال اين واين واين !!!
صارت المكايدات والمزايدات والتشويه المتبادل لابنائك سيد الموقف الكل تحول الى دمى وادوات رخيصة هنا وهناك إلا من رحم ربي هيهات هيهات ياعدن هذا وجهك المشرق الذي حلمنا به سنوات وعقود خرجت الامة الجنوبية عن بكرة ابيها تبحث عن نفسها و حريتها و كرامة دولتها ومجدها العظيم وتضحيات اجسام ارتوت كل شوارع عدن خاصه والجنوب عامة بدماء الابطال لهذه الاحلام العظيمة كل شجر وحجر يشهد لذلك اندفع خيرة الرجال لمواجهة الموت بتسليح بسيط امام آلة حرب كبيره مدربه وانتصرت العزيمه الثوريه المؤمنه بحقوقها المشروعة وخرجة منظومة الامن المركزي الاجراميه مدحوره في يوم كبير وكبير جداً كان الصمدي ورفقائه شمس هذا اليوم المشرق على كل الجنوب طولاً وعرضاً وخرج قتلة الامن المركزي هاربين من جحيم عدن ولهيبها وخرج قائد هذه المنظومة الاجراميه بعباية نسائية وغطاء من خونة الوطن.

انتصرت عدن بكل احيائها من معسكر عشرين الى اللحوم والخضراء وكل اماكن الاجرام التي كان جاثم السقاف وعصاباته عليها وماهي الااربعة ايام الاوتزحف على عدن جيوش لاحصر لها وكافة الجنوب بغزو آخر طائفي سلالي حوثعفاشي اجرامي تصدى له شبان حفاه لايملكون سوى الكلاشنكوف وخرجت المقاومة الجنوبيه بكل الجنوب تتصدى لآلة الحرب الاجراميه بعتادها الضخم والياتها ومجنزراتها العسكريه ومنظومة صواريخهم البعيدة المدى مرت هذه الجحافل كالطوفان الهادر ومقصدها عدن كلعادة لتكرار الغزو المتعاقب عبر التاريخ لعدن وللجنوب من اطماع داخليه وخارجيه, لكن عدن وقفت وتصدت وخرج كل شبابها يبحثون عن الموت ولا المذلة وارتقى الاف الشهداء والجرحاء صمدت عدن وسقطت اجزاء من العاصمه العتيده ولكن الجزاء الآخر صمد وقاوم ودعم المناطق التي سقطت وتحولت الى مغابر للغزاءه وكانت عدن تشهد اعراسا وهدير ورعود من حجيف الى المعلا وقطيع كريتر والطويله و خور مكسر الى العريش مرورا بالممدارة ودار سعد الكبيره والبساتين الصامده وجعولة الى بئر احمد الى البريقة وصلاح الدين الباسله.

والتي كانت خطوط نار لهيبه وجحيم متواصل وتحول ليل عدن الى نهار لمعارك تهتز كل عدن ومحيطها لهذه الملحمه الكبرى وانتصرت عدن كلعاده واندحروا ومن بقي تم اسرة ووصل الى مئات الاسرى في عدن وحدها وتعفنت الشوارع واسوار عدن بجثث الغزاة ليصيروا عبره لمن لايعتبر بغزو الجنوب وعاصمته الابديه وبعدها دخلت العصابات الارهابيه ولم تستوعب الدرس وكانت عدن بالموعد بنصرها الذي لم يقبل اي انكسار عبر التاريخ.

هل استوعب الجميع الدرس انه لامكان للخونه ولامكان للغزاة ولا مكان للعملاء عدن ستبقى عدن والجنوب سابقى عصية وصامدة لن تقبل ذل او انكسار لن تقبل اللون الواحد لن تقبل المناطقيين والمرتزقة لن تقبل الارهابيين والفسدة عامة.

علينا استيعاب الدرس ان الوطن للجميع وان الوطن عظيم بتاريخه المجيد الذي سردنا منه نقطة ببحر على الطامعين ان يعلمو ان البندقية لازالت بالكتف هذه البندقيه التي تعودت على هزيمة آلة الحرب الكبيره على مر الازمنة المتعاقبه البندقيه الجنوبيه لازالت وستبقى حتى يستسلم كل من ان يفكر باخضاع الجنوب الحر وعاصمتها العتيده “عدن”

لن تكون خاضعة عدن الا للنظام والقانون والمساواه ولخليط من كل ابنائها بجيش وطني جنوبي وامن يحمي المواطن ويأمنه من الخوف

نعم للدولة لا للمليشيات هكذا عدن عبر تاريخها دوله ولن تقبل إلا بالدولة على الحالمين والواهمين باحلامهم ان يهدأو رويداً رويدا عدن عصيه كبيره عظيمه وعليكم ان تستوعبوا الدرس واجعلوا عدن كعاداتها متعايشه مسالمه حاضنة لكل الجنوبيين عاصمة الحب والسلام والبساطه لاتغضبوها فغضبها بركان احترق الكثير من الخونه والطامعين لا لقهر الشرفاء لا للظلم والا للاستبداد لن تقبل عدن الا ماذكرناه اعلاه.

اللهم فشهد اللهم فشهد انني ارى اموراً غير سويه واتنبا ببركان يغلي اذا انفجر سيحرق الجميع لذلك لافائز الا بالتعايش والقبول بلاخر واحترام الخصوصية واحترام الثوره واهدافها العظيمة واحترام دماء الشهداء لا النهب والقتل والترويع وتصغير الاخرين وطمس تضحياتهم باسم الجنوب وقضيته يتستر المجرمون بظل العلم الجنوبي وينهبو الوطن وينكل الاحرار ويسرق الفسدة الاموال الطائله باسم الجنوب.

لالا كل شيء واضح اذهبو الى الجحيم ايه المتسلقين الظلمة لابد من مراجعة الحسابات لابد من استيعاب الدروس التاريخيه التى مرت بها امتنا الجنوبيه وعاصمتها الابديه هذه الوصايا والرسائل نرجو ان تصل الى كل المسامع ليستوعب الجميع الدرس ويعيد الحسابات فلعيب الاستمرار بلأخطاء.

اللهم اني بلغت اللهم فشهد .. حماك الله ياجنوب وحفضك الرب ياعدن من كيد الكائدين والعار للخونه والمرتزقه والطامعين والفاسدين

وان البندقية لا زالت فهل استوعبتم الدرس ؟.

 

ابو.مشعل.الكازمي.tt

القيادي بالمقاومة الجنوبيه
النائب الاول لمدير امن عدن

حرربتاريخ 2017/٩/١٧م

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *