2017/12/19 - 1:18ص
أخبار عاجلة
الرئيسية / آراء جنوبية / استخفاف بالعقول –وتهميش القضية الجنوبية

استخفاف بالعقول –وتهميش القضية الجنوبية

عبدالعزيزفيصل مساوى

كاتب جنوبي

منذ ثلاثه ايام ونحن نشاهد تغييرات جديده علئ الساحة المحلية والعربية  ونحن نترقب القنوات الاعلامية الخليجيه وهي تتحدث عن ائتلاف قبائل صنعاء تحت شعار حلف. (( قبائل طوق صنعاء)) الذي بدا اهتمام من قبلهم ومزاعم بانتفاضه قبليه شعبيه ضد مليشيات الحوثي من بداية معركة صنعاء بين مليشيات الاحتلال اليمني الئ مصرع رئيس مخلوع زعيم حزب المؤتمر “علي عفاش” احد طرفي قيادات مليشيات الاحتلال اليمني ومجرم حرب ضد اهل الجنوب 1994، 2015. ليبداء التضخيم الاعلامي الخليجي والعربي في الاستنكار والادانه ووصف تلك المليشيات الاخرئ الذي دار الصراع بينهما بانها اجراميه بعد اعلان تلك المليشيات الحوثية نباء مصرع المخلوع اثناء الهروب من صنعاء علئ ايادي مقاتليها.. . ايعقل انه تم خذلان رجال المقاومه الجنوبيه وتضحياتهم الجسيمه في كفاحهم ضد طرفي الانقلاب من جبهات الساحل الغربي غربآ مرورآ بجبهات شبوه ومكيراس شرقآ،، وكيف استطاعو الصمود في وجه مليشيات تمتلك الخبره العسكريه بسلاحهم الخفيف وبدعم ضئيل من تحالف العربي….. فبعد مصرع المخلوع نلاحظ الاخوة في التحالف العربي انعكست صورتهم تمامآ وتتحدث عن قدوم نجل المخلوع بطائرهة خاصه لقيادت الويه عسكريه تابعه للحرس الجمهوري والقوات الخاصه وتامين طرق هروب قيادات عسكريه كبيره تعمل في تلك القوات لاجل ضمهم الئ تلك القوات العسكريه المتواجد في محافظه مارب اليمنيه ووصفهم بابطال الانتفاضه الشعبيه.. . هل نحن امام مسرحيه هزليه ام ضحك و استخفاف بالعقول؟. تم صرف اموال طائله من قبل التحالف العربي علئ مايسمئ بالجيش الوطني بقيادة المقدشي والاحمر الذي مازال مغرزآ بين صحراء مارب ونهم وهو يلعب لعبة الكر و الفر بين التباب لاجل استنزاف بقره حلوب خليج ماديآ… بدء التجهيزات العسكريه لالوية الحرس الجمهوري والقوات التي شاركت في عدوانها علئ المحافظات الجنوبيه والحدود اليمنيه ضد الجيش السعودي. . هناك نقاط كثيره عليها علامات استفهام تثير شكوك عن مؤامره قادمة ستنتهي بعودتنا الئ باب اليمن..تحت مايسمئ الحفاظ علئ اليمن ووحدته مثلما نسمعها من محللين واعلاميين خليجيين.. لكن هل سيصحو شعبنا الجنوبي من خفايا تلك الاعمال والتحركات التي تثير الشكوك ولا تبشر بخير لهذا الشعب الذي مازال يتجرع ويلاة تلك الحرب العدوانيه التي انتهجها اعداء الامس رفاق اليوم… . سؤال اخير الئ قيادة تحالف العربي وحكام الخليج في معالجة القضيه الجنوبيه…… .
هل دولُ التّحالُف العربي
تحتفظُ بأرضِ الجنوبِ لتقديمها جائِزة لمَن يعيدُ لها صنعاء
هل من يضمن غير ذلك ..؟
وما دليله ؟

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *