2018/06/19 - 3:55ص
أخبار عاجلة
الرئيسية / الجنوب العربي / ” برعاية معالي وزير الأوقاف والارشاد القاضي الدكتور/ أحمد عطية .. مؤسسة أمجاد التنموية بالقطن تكرم (36) حافظاً وحافظة لكتاب الله “

” برعاية معالي وزير الأوقاف والارشاد القاضي الدكتور/ أحمد عطية .. مؤسسة أمجاد التنموية بالقطن تكرم (36) حافظاً وحافظة لكتاب الله “

سمانيوز / حضرموت / القطن / خالد بلحاج :
برعاية معالي وزير الاوقاف والارشاد القاضي الدكتور أحمد عطية أقامت مؤسسة أمجاد التنموية بمديرية القطن مساء يوم أمس الجمعة التاسع عشر من يناير الجاري بجامع التوفيق بالخبة الحفل التكريمي ل”36″ حافظاً وحافظة لكتاب الله و”30″ مجازاً ومجازة في متن الجزرية وتحفة الأطفال في التجويد , وفي الحفل هنأ وكيل محافظة حضرموت المساعد لشئون مديريات الوادي والصحراء المهندس هشام محمد السعيدي الحفاظ والحافظات لكتاب الله بهذا التكريم مباركاً لهم ولآبائهم الذين يشهدون هذا الحفل وهذا الإنجاز, موجهاً الابناء بتعهد المساجد والإنظمام لحلقات تحفيظ القرآن الكريم لما في ذلك من رفعة وجاه وحفظاً لهم من السير في الطريق غير القويم , داعياً الآباء بتشجيع أبنائهم والدفع بهم لحلقات التحفيظ لما فيها من عزة للمجتمع بشكل عام , لافتاً الى أن هذا التكريم يعد تشريفاً وحافزاً لكل الأبناء الذين يسيرون في هذا الطريق , مؤملاً في الأحتفال العام القادم بعدداً أكبر من الحفاظ , من جانبه وفي كلمة له نيابة عن وزير الأوقاف والارشاد عبر الأستاذ مراد رمضان صبيح مدير عام مكتب وزارة الأوقاف والارشاد بالوادي والصحراء عن سعادته بهذا التكريم لحفاظ كتاب الله معتبراً أن ذلك التكريم واجب على الجميع تجاه هذه المحافل الدينية والعلمية , مباركاً للحفاظ والحافظات هذا التكريم الذي يعد وسام شرف لهم ولحضرموت عامة مطالباً أياهم بعكس تعاليم القرآن الكريم في أخلاقياتهم ومعاملاتهم في الحياة اليومية , بدوره أشاد مدير عام مكتب وزارة الشئون الاجتماعية والعمل بالوادي والصحراء الأستاذ عبدالله رمضان باجهام بجهود مؤسسة أمجاد في العمل التنموي والدعوي وتبنيها هذا العمل الرائع والعرس القرآني الذي نعيش لحظاته وكأننا نعيش في روضة من رياض الجنة مطالباً أياهم بالاستمرار في هذا العمل ومطالباً كافة المؤسسات والجمعيات بالتكاتف والتعاون لمافيه خير المجتمع , موجهاً عدد من الرسائل للحفاظ والآباء بالاستمرار وملازمة حلقات التحفيظ وربط الأبناء مع كتاب الله , وفي كلمة له نيابة عن الضيوف أشاد الشيخ عبدالله باحميد رئيس مؤسسة الشافعي بعظمة القرآن الكريم بإعتباره دستور هذه الأمة ومنهاجها القويم داعياً الجميع للتمسك بكتاب الله لان فيه العزة والهدى والنجاح والتمكين , بدوره أعرب المدير التنفيذي لمؤسسة أمجاد التنموية الاستاذ عمر محمد باشراحيل عن سعادته بهذا اليوم مقدماً شكره للمؤسسات الراعية والداعمة لإنجاحهم هذا الحفل التكريمي الذي يؤسس لإنطلاق شراكة عمل بين مؤسسة أمجاد وتلك المؤسسات , مؤكداً الى أن المؤسسة سعت لايجاد برامج متقنة من خلال مركز إقراء القرآني وبرنامج المعلمة الحافظة النموذجي لتمكين أفراد المجتمع ذكوراً وأناث من تعليم وحفظ القرآن الكريم وهانحن كل عام منذ أنطلاقتنا نكرم هؤلاء النخبة من الحفاظ والحافظات لكتاب الله وكل ذلك بفضل من الله وبجهود وتكاتف الجميع , من جانبه عبر الشيخ صالح عبدالوهاب القحوم مدير مركز إقراء القرآني التنموذجي عن فرحته وسعادته وفخره بتخرج هذه الدفعة من حفاظ كتاب الله المتميزة , مؤكداً أن هؤلاء الحفاظ الثمانية لم يتخرجوا الا بعد إستعراضهم في جلسة مغلقة لقرأءة القرآن كاملاً حفظاً وتجويداً , مشيراً الى أن مركز إقراء يحمل هماً عظيماً في إحداث نقلة في تعليم القرآن الكريم , لافتاً انهم اليوم يكرمون (8) ذكور و(28) أناث حفاظاً لكتاب الله ضمن برنامج مستمر لهؤلاء الحفاظ في مجال مجاز القرآن الكريم لنيل الإجازة والجانب العلمي الشرعي في الفقه والعقيدة والحديث والنحو والآداب من خلال أستضافة عدد من المشائخ وتكثيف الدورات , وفي كلمته نيابة عن زملاؤه الحفاظ عبروا فيها عن أمتنانهم لآباؤهم وجه الحافظ جمعان عادل بن سويد رسائل شكر ووفاء للآباء والقائمين على مركز إقراء على هذا التكريم ولمعلميهم على تحملهم الصبر , وفي كلمة تسجيليه له وجه الشيخ الفاضل محمد بن أحمد بافضل رسائل شكر للقائمين والمعلمين والحفاظ لكتاب الله على هذا العمل الذي يعد نور الامة وهدايتها معتبراً هذا العمل مكسباً لحضرموت عامة , موصياً الجميع بوصية رسول الله صلى الله عليه وسلم بتعهد القرآن الكريم والحرص عليه لما فيه من الفضائل العظيمة , تخلل الحفل قصيدة شعرية لسعد خالد قصام القاها أبراهيم المخزومي وكذا جلسة ختم لخمسة حفاظ ونماذج من الجزرية وتحفة الأطفال قدمها الحافظان خالد الحمد وعبدالله القحوم وجلسة للتميز تم من خلالها إختيار الجمهور لثلاثة من المتقنين , وفي مشهد مؤثر ونبيل وفي لحظة وفاء كرم الأبناء الحفاظ آباؤهم وكرم الآباء أبناؤهم , في ختام الحفل تم تكريم ثمانية حفاظ لكتاب الله والحفاظ المجازين في متن الجزرية وتحفة الأطفال في التجويد وكذا تكريم آباؤهم والمؤسسسات والشخصيات الداعمة وأولياء أمور الحافظات وكذا تكريم معلمي مركز إقراء واللجان المساهمة في إنجاح الحفل ,
حضر حفل التكريم الأخ محمد عمر بن دهري مدير مكتب الشئون الاجتماعية والعمل بمديرية القطن والاستاذ أحمد سعيد قويح رئيس مؤسسة أمجاد التنموية والشيخ فائز محمد بافضل رئيس مؤسسة منافع التنموية بساه وعدد من ممثلي المؤسسات والجمعيات الخيرية والشخصيات الإجتماعية وجمعا غفير من الأهالي ,
وعلى صعيد متصل في حفلاً مماثل أقيم صباح يوم السبت العشرين من يناير الجاري بمدرسة الزهراء للبنات تم تكريم “28” حافظة لكتاب الله ضمن برنامج المعلمة الحافظة النموذجي وكذا تكريم المجازات في متن الجزرية وتحفة الأطفال في التجويد وتكريم أوائل قسمي الحفظ والمراجعة ببرنامج المعلمة الحافظة , وقد تخلل الحفل الأناشيد وعدد من الفقرات الفرائحية ,,

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *