2018/12/11 - 1:52ص
أخبار عاجلة
الرئيسية / آداب و ثقافة / محافظ المهرة يوجه بعلاج سفير الأغنية المهرية الأول عسكري حجيران إلى الهند

محافظ المهرة يوجه بعلاج سفير الأغنية المهرية الأول عسكري حجيران إلى الهند

سمانيوز/المهرة /ناصر الساكت/خاص

وجه محافظ محافظة المهرة الشيخ راجح سعيد باكريت بعلاج سفير الأغنية المهرية الأول الفنان القدير عسكري حجيران (ابو ميادة) إلى جمهورية الهند لتلقي العلاج هناك بعد معاناة طويلة مع المرض جراء تعرضه لجلطة قبل ما يزيد عن سنتين أدت إلى إصابته بشلل نصفي .

وأكد المحافظ باكريت خلال لقائه اليوم بالأستاذ ميادة حجيران إبنة الفنان عسكري حجيران على اهتمامه بحالة والدها المرضية ومتابعته لها أولا بأول.. وانه سيقف بجانبه في محنته المرضية بتقديم كل سبل الدعم المادي والمعنوي .. سائلا الله عز وجل أن يمن عليه بالشفاء العاجل ليسترد عافيته ويعود إلى الساحة الفنية أكثر نشاطا و عطاءا وتميزا.

وثمن المحافظ الدور الكبير الذي لعبه الفنان الكبير عسكري حجيران في تبني الأغنية المهرية ونشرها في جميع المحافل اليمنية والخليجية وغيرها ويمتلك سجلا وفيرا من الأعمال الغنائية المميزة التي وصل صداها الآفاق وبلّغ بالأغنية المهرية والتراث المهري الأصيل إلى كل مكان من خلال أدائه الرائع وصوته الشجي الذي يعكس تميزه وابداعه ومواهبه المتعددة, ورفد الساحة الفنية بسلسلة طويلة من الأغاني المهرية بألوانها المختلفة وظل طيلة عقود من الزمن سفير الأغنية المهرية بلا منازع حتى اليوم .

وأوضح المحافظ بأنه كان يتمنى زيارة الفنان حجيران إلى منزله للاطمئنان على صحته غير أن التزاماته العملية والظروف الراهنة حالة دون ذلك .. وحمل ميادة حجيران خلال لقائه بها اليوم نقل تحياته القلبية إلى والدها وتمنياته له بالشفاء في القريب العاجل .

من جانبها عبرت ميادة عسكري حجيران عن شكرها وتقديرها للأخ المحافظ باكريت على هذه اللفتة الإنسانية الكريمة منه تجاه والدها .. ولوقوفه إلى جانبه في حالته المرضية ودعمه السخي وتكفله بعلاجه.

وقالت إن هذه المواقف الإنسانية ليست بغريبة على الشيخ راحج باكريت باعتباره وفيا وسخيا وله مواقف مماثلة كثيرة مشرفة .. لقد استقبلنا اليوم بمكتبه بكل ترحاب مما اشعرنا بأن هذا خير تكريم لوالدنا الذي قضى عمره في خدمة محافظته فنانا ومطربا وباحثا.

ويشغل الفنان المخضرم عسكري حجيران حاليا منصب مستشار المحافظ للشؤون الثقافية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *