2018/12/12 - 7:02ص
أخبار عاجلة
الرئيسية / آداب و ثقافة / موهبة عدنية جذبت الملايين بصوتها المرهف.. ملكة الانمي “إيمي هيتاري”.​

موهبة عدنية جذبت الملايين بصوتها المرهف.. ملكة الانمي “إيمي هيتاري”.​

سمانيوز/أداب وثقافة/اعداد-هشام صويلح/خاص

صوتها وادئها جذب الملايين ,”إيمي هيتاري” الموهبة والشابة العدنية جذبت الملايين من المتابعين من المشاهدين عبر الانترنت بصوتها وكلماتها , اتخذت من الفن الياباني مصدر إلهام وقدمت العديد من الأغاني اليابانية والكورية بنسخة عربية اعادت انتاجها وكتابتها بالفصحي فأثبتت موهبتها.

 

فمن هي إيمي? وهل هذا اسمها الحقيقي?

 

بطاقة تعريف

 

الاسم : ايمي يوسف أحمد محمد يحيى هيتاري

مكان وتاريخ الميلاد : 12/ ديسمبر/ 1990 عدن

  • خريجة باكالوريا تخصص في علوم اللغة العربية والاداب.

  • درست الموسيقى سنتين في معهد موسيقى

 

 

إيمي على شبكة الانترنت ؟

 

تتحدث إيمي قائله ” اقوم باعادة كتابة وتسجيل أغاني الانمي باللغة العربية على النت والشيء الذي اقوم به يسمى [محاكاة] والمحاكاة باختصار تعني تحويل أغنية من لغة الى لغة اخرى بنفس الوزن وعلى هذا الأساس أنا أقوم بمحاكاة لأغاني الانمي اليابانية وتحويلها الى اللغة العربية

بنفس فكرة الموضوع الذي تتحدث عنه الانمي الذي جاءت منه الاغنية – في الغالب -أقوم بكتابة بعض كلمات الأغاني الخاصة بي بنفسي وبعضها تقوم بكتابته توأم روحي وصديقة دراستي [أنغام عدنان] المعروفة باسم [تونز اوساجي] وأحيانا نشترك كلتانا بكتابة الأغنية الواحدة.”

 

 

واردفت قائله” اقوم ايضا بدبلجة الانمي واشتركت في أعمال دوبلاجية مع اغلب فرق الدوبلاج الموجودة على النت تحت اسمي المستعار [هارموني] أو[Harmony] نصف الاعمال التي دبلجتها لم تعجبني لذا اهملتها والنصف الذي أعجبني قمت بتقسمه إلى قسمين ..وعندي مدونة اضع فيها الاعمال الدوبلاجية الخاصة بي , ايضا اقوم بكتابة بعض الخواطر والاشعار في مدونتي الاخرى والتي اسميتها (أنا ديسمبر الثلج)

 

 

 

وفي لقاء مدون بمدونة “يوون” على صفحات الانترنت بعنوان “فتاةٌ تقوم بتحويل أغاني الأنمي إلى العربية ” تعيد “سمانيوز” نشره

 

“فتاةٌ تقوم بتحويل أغاني الأنمي إلى العربية وغناءها بنفسها .. بصوتٍ عذب ٍ وكلماتٍ رفيعة استطاعت أن تُكّون لها قاعدة كبيرة من متابعي الأنمي , ولقد حظينا بالفرصة للتعرف إليها أكثر ..

 

إيمي , انت خيرُ من يُعّرف بنفسه , هلا عّرفتي متابعينا بإيمي هيتاري؟

مع أول سؤال دعوني اشكركم على الاستضافة الجميلة ! وارجو لكم كل التوفيق والنجاح عزيزاتي ..

وكل الشرف والسعادة لي انا صديقاتي الجميلات ..

انا ايمي يوسف احمد هيتاري عمري 27 عاماً .. انا مجرد فتاة تقوم بمحاكاة اغاني الانمي وتحويلها الى اللغة العربية بنفس الوزن ونفس موضوع الاغنية مع اختلاف الكلمات والتعابير ، أيضاً أنا أحد الأوتاكوز المجانين بالانمي بشكل رسمي، واعشق الموسيقى والغناء بالذات الاغاني الخاصة بالانمي.

– من أين أتتك تلك الفكرة؟ وما الذي شجعك على تنفيذها؟

اتتني الفكرة من كوني اعشق اغاني الانمي وتمنيت لو كانت باللغة العربية ولكن حينما كنت ابحث عن نسخ عربية .. كنت اجد اغلب لغات العالم لديهم كوفرات كاملة الا اللغة العربية ! فتضايقت بصراحة لأنه كيف لغة فخمة مثل اللغة العربية لا يوجد لديها كوفرات كاملة لأغاني الانمي ؟

فقلت في نفسي اذن انا سأخذ هذا الشرف الكبير وسأبذل كل ما استطيع في سبيل ذلك

بالنسبة للتشجيع .. كنت املك من الجنون ما يكفيني لأفعل اي شيء ارغب به

ولكن من ناحية اخرى كان عندي اصدقاء لطفاء يصعب عدهم .. دعموني وشجعوني وكنت الجأ لهم وقت الحاجة.

– متى اكتشفت موهبة الغناء؟

في الواقع لم اكتشف .. ولم اكن افكر هل انا اصلح للغناء ام لا؟ فانا دائماً وابدا اغني لأنني اعشق الغناء

لم اقتنع انني اصلح للغناء الا منذ وقت قريب بعد ان رأيت ان اغلب الناس اجمعوا على ذلك

ولكن في نفس الوقت كنت ادندن من الابتدائية .. بمفردي في الشارع في الحمام في البيت في الخارج

في اي مكان واذا قال لي احدهم صوتك سيء .. اقول له شكرا واواصل الغناء.

– ما الذي ساعدك على تنميةصوتك؟

زمان كنت استمر في الدندنة بغض النظر عن المكان والزمان وهذا كان يطور قدرة تحكمي بصوتي على المدى البعيد

ولكن بعد ان كبرت بدأت ادرب نفسي على مجموعة من التمارين الهامة في الغناء مثل تمرين النفس والمساحة والفوكاليز وتمارين منوعة اخرى وهكذا ربما استطعت التحكم اكثر بطبقات صوتي ومساحتها ولازلت اتعلم.

– هل درستي بمعهد أو مدرسةً ما لتطوير موهبتك؟

اجل درست الموسيقى سنتين في معهد وساعدني هذا على تطوير اشياء كثيرة عندي وكانت نقلة كبيرة من مستوى الى اخر.

– وما هو مجال دراستك عموماً؟

في دراستي الاصلية تخصصي باكالوريا لغة عربية وآداب .. اما دراستي الموسيقيةفلم اتخصص بعد لأنني درست سنتين فقط ثم انسحبت لأسباب شخصية لذا كان منهجي هو اساسيات الموسيقى من نوتات ومقامات وما الى ذلك من قوانين موسيقية وهذا كان اهم شيء يمكن ان احصل عليه.

 

– لفت نظري, هندسة الصوت الممتازة جداً , هل تقومين بها بنفسك أو لك فريق يساعدك؟

لا انا لا اجيد الهندسة .. بل اعتمد على صديقي الاستاذ عز الدين الشويخ فشكرا جزيلا له.

– هل تقومين باستخدام الموسيقى الجاهزة في الخلفية كما هي , أو تقومين بالتعديل عليها أولاً؟

انا دائما ابحث عن انسترومنتل مجاني للأغنية بحيث انني اغني عليه واذكر حقوق العازف ويمر الامر بسلام ..

واحرص على الا استخدم الانسترومنتل الاصلي للأغنية الا حينما اكون مضطرة .. لان الانسترومنتل الاصلي يكون محمي بحقوق طبع ونشر وسأدخل في مشاكل مع يوتيوب اذا استخدمت الانسترومنتل الاصلي.

• انسترومنتل Instrumental : تعنى موسيقى الخلفية للأغانى

– كم يتطلب من الوقت لإنتاج أغنية واحدة؟

على حسب صعوبة الاغنية وهياكلها وايضا حسب كمية ضغوطات حياتي ..

هناك اغاني لديها هيكلة شبه عشوائية وهذا يجعل كتابتها اصعب من غيرها

ولكن بشكل عام يمكن ان تأخذ الاغنية الواحدة مني اسبوعاً على الاقل او شهراً على الاكثر ..

-ماهي طقوسك قبل البدء في عمل فنى جديد؟ وأي الأوقات تفضلينها للعمل؟

في حال كنت انا من سيكتب الاغنية فيجب ان اشاهد الانمي او اخذ لمحة عنه وادخل في المود المناسب مثلا اذا كانت الاغنية حزينة والانمي حزين يجب ان ادخل في نفس المود … ونفس الشيء بالنسبة لأي مود انمي اخر

بالنسبة لكتابة الكلمات لا يوجد اوقات معينة .. فجأة تجد الكلمات تنهال على راسي ..

لكن بالنسبة للتسجيل فبالتأكيد هناك طقوس معينة واوقات معينة للتسجيل بحيث احاول قدر المستطاع ان لا يكون هناك تشويش او ضجيج وان اسجل في اوقات هادئة من اليوم.

– هل واجهتك صعوبات في سياقك كلمات أغنية من قبل وكيف تعاملتِ معها؟

اجل، هناك الكثير من الاصدقاء يعتقدون ان طريقة كتابة الاغاني هي ان تستمع وتمسك ورقة وقلم وتكتب ما يخطر لك .. في الواقع الذي يكتب بهذه الطريقة ربما سيواجه صعوبة في ضبط كلمات الاغنية بشكل جيد، بالنسبة لي .. كتابة الكلمات بشكل صحيح يكمن في معرفة هيكل الاغنية .. هناك انواع من الهياكل .. ولن يستطيع الانسان محاكاة اغنية من لغة الى اخرى الا بعد كشف نوعية هيكل الاغنية وتقسيمها ..

في الاغنية الجديدة لانمي بوكو داكي جا ايناي ماتشي … الاغنية سهل كشف هيكلها لكن المقطع الرئيسي من الاغنية كان صعب كشف هيكله الخاص وتقسيمه لأنه عشوائي نوعا ما بالمقارنة بغيره من الاغاني، لكن بقيت احاول مدة اطول من اي اغنية حتى عرفت ترتيب الهيكل وبمجرد معرفته تمكنت من كتابتها والحمد لله ..

 

 

– بمناسبة أنك تكتبين كلمات الأغنية بنفسك , على عكس ما يعتقد البعض فانت لا تترجمين بل تعيدين صياغة المعنى بالعربية بما يتلاءم مع اللحن الأصلي .. هل فكرت يوماً بكتابة وتلحين أغانيك الخاصة؟

انا اترجم الفكرة العامة من الاغنية ولا اترجم الأغنية حرفيا فهذا اساساً خطأ من وجهة نظري ..

او اكتفي بفكرة الانمي ..

في الواقع اكثر خطوة صعبة جدا في محاكاة الاغاني بالنسبة لي هي ضبط تفعيلة الجملة العربية على نفس تفعيلة الجملة اليابانية !

بعد اخذ الفكرة وتحديد الهيكل وتقسيم الاغنية وتحديد القوافي .. يبدأ العذاب النفسي في إعادة صياغة المعاني والاسلوب السردي وتكوين التشبيهات والتعبير عن المشاعر والوجدانمع التركيز على ترابط الافكار والجمل والمعاني وعدم التناقض او العشوائية او القفز من موضوع الى اخر .. هذا كله في ظل انني مقيدة بالتفعيلة واللحن.

باختصار الامر صعب جدا ويحتاج الى تركيز .. ولكن انا احاول ان ابذل كل ما استطيع من جهد من اجل اخوتي الاوتاكوز .

ولكن لدي اغاني خاصة وهي من كلمات اختي انغام عدنان وتلحيني وينقصنا بعض الاشياء الصغيرة مثل موزع متفرغ لنا كي يقوم بتوزيع الاغنية (عزفها).

– هل تفضلين القراءة؟ وهل هناك كُتّاب معينين تتابعينهم؟

بالتأكيد احب القراءة كثيرا ولكن فقط القصص والروايات لأنني افضل هذا النوع من القراءة

لا يوجد كتّاب معينين اتابعهم فأنا اقرأ على اساس جمال القصة او الرواية.

– هل كونك فتاة سبب لك مشكلة في مسيرتك؟ أو تم توجيه انتقادات لك بسبب هذا الأمر مثلاً ,فنحن في مجتمع عربي بطبيعة الحال؟

شخصياً واجهت انتقادات لكن ليس لأنني فتاة ..

الانتقادات التي واجهتها كانت بشكل عام وليست مبنية على كوني فتاة او غيره

ولكن حتى لو واجهت انتقادات مبنية على كوني فتاة فلن اعيرها اي اهتمام.

– قمت بعمل مشترك مع الفنان عزالدين في أغنية “الحياةأمل” وهي بعيدة عن نطاقك المعتاد .. بصراحة أغنية جميلة جداً ومحفزة .. هل تفكرين بخوض تجربة الأعمال المشتركة مجدداً؟

صحيح ان الاغنية بعيدة عن نطاق الانمي لكنها ليست بعيدة عن نطاقي الكامل فهي ذات مقامات غربية وانا لا اعمل الا على مقامات غربية بغض النظر ان كان انمي او غيره، في الواقع هذه كانت من اجمل المرات التي شاركت فيها مع كاتب ومغني ما على الاطلاق! تجربة جميلة أود تكرارها مرة اخرى فالأستاذ عزالدين الشويخ شخص رائع لن يضيع جهد احد معه.

 

– أول مرة سمعتك , ذكرتني بالرائعة رشا رزق , وطارق العربي , وهم رُواد مدرسة ترجمة الأغاني إلى العربية .. وقدكبر أغلبنا مع أعمالهم .. ماهي شارتك المفضلة من الطفولة؟

يشرفني انني استطعت ان اذكرك بأساطير الطفولة في العالم العربي .. !

بالنسبة لشارتي المفضلة منذ الطفولة ..

في الواقع ليس لدي شارة بل شارات ..

مدينة الصفصاف

الماسة الزرقاء

بعض من اغاني ايروكا : امشي في الشوارع – رسمت بيتاً صغيراً- لن اعود للوراء – لا تظنوا ان ما في عيني

باص المدرسة العجيب

سوبر سونيك (بين الارض والسماء مثل سفينة الفضاء ..)

سوبر سونيكسبينر (طر ايها اليويو علي في السماء ..)

اللعبة الكبرى

كاندام

هزيم الرعد

مدينة النخيل

هناك ايضا شارات قديمة اعشقها مثل

فولترون

زهرة الجبل

 

– ماهي طموحاتك للغد؟ في نطاق موهبتك وخارجه؟

اتمنى ان اكون شخص يمكن ان يساعد في ظهور جيل مثل جيل الثمانينيات والتسعينيات

ذلك الزمن الذهبي الجميل ..

وان اكون شخصايهدى السعادة لكل اطفال وشباب العالم .. وان يذكروني بالخير.

– نصيحة تُلقينها لمُحبي الغناء والموسيقى بشكل عام؟

اذا احببتم ان تغنوا .. غنوا ولا تهتموا لانتقادات الناس الجارحة ، واذا حاول شخص تحطيمكم بكلمات جارحة قولوا له الجملة الشهيرة (ما حدا طلب رايك) ، اهتموا فقط برأي خبراء معروفين يكون انتقادهم منطقيومبني على اسس علمية وقوانين موسيقية .. لا تخافوا من الناس وغنوا امام انوفهم فلا احد لديه عندكم شيء وانتم احرار .

لكن الاهم الا تروا انفسكم الافضل ابدا.

– نصيحة تلقينها للفتيات بشكل خاص ؟

عزيزتي الفتاة .. قرأت مرة نصيحة لا اعرف من الذي قالها لكنها غيرت في نفسي كثيراً

وهي : احلامكِ ليس لها تاريخ انتهاء .. خذي نفساً عميقاً وحاولي مرة اخرى!

– مايفعله المرء يترك أثره عليه .. ماذا تركت بك الموسيقى؟ أو ما الأمور التي اكتسبتها بطريقك؟

الموسيقى طورت عندي حاسة السمع اي الاحساس بالإيقاع عن ذي قبل، وعلمتني اشياء جديدة استنتاجياً، مثل تركيبة الاغاني وهياكلها ونوعية كل اغنية وتقسيمات مقاطعها، وهذا الذي ساعدني في محاكاه الاغاني التي اريدها،

انا احب الموسيقى بشكل عام وأتأثر بها لأبعد الحدود.

– برأيك , مامدى تأثير اللحن والصوت على النمو الفكري والإنساني للأفراد؟يعنى أنا مثلاً منذ صغرى نشأت على اللغة الفصحى للكرتون وهذا جعلني أحبها كثيراً .. هل تظنين أن الأغنية الهادفة قد تُؤثر أو تُغير يوماً ما؟

هذا السؤال يحتاج خبرة لا بأس بها وانا لا املك الا القليل منها لذا سأحاول الاجابة على حد علمي ..

أظن ان الموسيقى والاغاني تؤثر على الناس – اغلبهم وليس جميعهم – سواء بكلماتها او بلحنها او بكليهما، وبرأيي فإن الاستماع للأغاني الهادفة يمكن أن يولد عند الانسان أفكار نبيلة وهادفة وطريقة تفكير منفردة بحد ذاتها وتجعله مرهف الإحساس.

– الفن رسالة .. ماهي رسالتك؟

اظن ان الرسالة في الفن تكمن في الأعمال الأصلية التي يقدمها الفنان ويكون هذا العمل هو لسان حال مجتمعه وعالمه ..

بالنسبة لي، اي اغنية أصلية اقوم بها او سأقوم بها لابد ان تكون رسالتها تخاطب شعور وحال الانسان ..

على سبيل المثال اغنية الحياة امل اغنية أصلية ، ورغم انني لست من كتب الكلمات لكن حينما غنيتها كنت اعني كل حرف نطقته فيها، وكنت ولازلت ارجو ان تستطيع هذه الاغنية الدخول لأعماق المستمع في محاولة لشفاء ما في داخله من يأس، وغسل ما في ذاته من هموم، وتهيئة جو جميل يستطيع ابعاده ولو قليلاً عن الآم حياته، واعطاءه امل قوي ورغبة في عدم الاستسلام.

الشكر موصول لكاتب كلمات اغنية الحياة امل الاستاذ / عزالدين الشويخ

 

 

لمتابعة جميع أعمال إيمي هيتارى , تفضلوا بالدخول إلى هذه الروابط :

 

 

ساوندكلاودhttps://soundcloud.com/emyhetari

مدونة http://emyhetari.blogspot.com/

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *