2018/10/16 - 8:16ص
أخبار عاجلة
الرئيسية / الجنوب العربي / الوردي يزور عميد كلية الآداب د/ علوي في مكتبه بالكلية ويناقش معه جملة من القضايا المتعلقة بالتكاملات الإقتصادية

الوردي يزور عميد كلية الآداب د/ علوي في مكتبه بالكلية ويناقش معه جملة من القضايا المتعلقة بالتكاملات الإقتصادية

سمانيوز/العاصمة عدن/ خاص

قام صباح يومنا هذا الأحد الموافق ٢٠١٨/٢/١١ م الدكتور/ حسين عبدالحافظ الوردي رئيس الغرفة التجارية و الصناعية م/ لحج رئيس الملتقى الإقتصادي الوطني العام بزيارة خاصة لعميد كلية الآداب جامعة عدن الدكتور/ علوي عمر مبلغ في مكتبه بالكلية و ذلك لمناقشة جملة من القضايا المتعلقة بالتكاملات الإقتصادية وربط التعليم النظري بالتطبيق العملي في الواقع الملموس


و في هذا اللقاء بحث الطرفان حول التعليم النظري في الجامعة وارتباطه الوثيق بالجانب التطبيقي على أرض الواقع الملموس و بما يعزز الأرضية المشتركة بينهما و يقوي دعائمها لخلق التكاملات الإقتصادية التي تؤسس لنهضة تنموية شاملة تعود بمردوداتها الإيجابية لصالح الوطن و المواطن و يخفف القدر الكبير من المعاناة التي أرهقت كاهل المواطن برغم ما تختزنه البلد من ثروات هائلة في باطنها ستجعلها تضاهي أكبر الدول إذا ما أستغلت الإستغلال الجيد وعلى كافة الأصعدة العلمية و العملية …
حيث أفاد الدكتور/ حسين عبدالحافظ الوردي رئيس الغرفة التجارية و الصناعية محافظة لحج رئيس الملتقى الإقتصادي الوطني العام إن بلادنا لديها مخزون هائل من الثروات و مواقع أثرية كثيرة تقع على الجامعة مسؤولية كبيرة في إبرازها للإستفادة منها و استخدامها الإستخدام الحسن لينتفع بها كل أبناء الوطن ….
و أضاف الوردي أنه لن يكون لنا ذلك إلا من خلال الإتجاه نحو التنمية و البناء بعيدٱ عن السياسة وتبعاتها وهذا لن يكون إلا من خلال خروج الطالب الجامعي من عزلته في غرفة الدرس في جوانبه النظرية إلى أرض الواقع الملموس في مناحيه التطبيقية التي تبرز ما تحتويه بلادنا من خيرات عميمة في داخلها و مواقع أثرية و سياحية و إرث ثقافي و فني سيجعلها محط أنظار العالم من الرقي والإزدهار إذا وجدت النوايا الصادقة لخدمة وطننا الحبيب …
و أشار الوردي إلى أن هذه المسألة التكاملية يجب أن يحسب لها رجال المال و الأعمال و رجال العلم وطلبة الجامعات ألف حساب فلا مال ينفع بدون علم و لا علم يجدي من دون مال لأن المال يعزز العلم ويطوره و العلم ينمي الثروة و يقويها وكل في مجال اختصاصه وعلى مختلف الأصعدة و المستويات والعمل التكاملي المشترك الشامل
وقال الوردي ٱن اتجاهنا وطني بحت يهدف إلى السلام و التنمية ليعم الخير كل ربوع الوطن الغالي
من جانبه أعرب الدكتور/ علوي عمر عميد كلية الآداب بجامعة
عدن عن ارتياحه الشديد بهذه الزيارة والتي برغم أنها تعارفية و مفاجأة إلا أنها تحمل في مكنونها مضامين عميقة توحي بمدلولات كثيرة ستعود بالخير و المنفعة للجميع

وأكد الدكتور علوي أن الكلية تهتم كثيرٱ بهذه الجوانب و لديها خطط واستراتيجيات في ربط الجانب النظري بالتطبيق العملي في عدد من أقسام الكلية .. كما أن لدى الكلية قسم للإعلام سيعمل جاهدٱ على إبراز كل معالم التنمية و النهوض و حث المستثمرين و رجال المال و الأعمال على الإسهام و بشكل فعال في الإرتقاء بالإقتصاد الوطني و التنمية الطبيعية و البشرية و في مختلف الجوانب العلمية و العملية حتى يتحقق لنا كل ما نصبو إليه و نرجوه …
وأضاف الدكتور/ علوي عمر مبلغ قائلٱ: إننا على استعداد تام للقيام بفعاليات مشتركة مع الغرفة التجارية بلحج و الملتقى الإقتصادي الوطني العام و بما يحقق المصلحة الوطنية العليا للوطن و المواطن
من ناحية أخرى و على هامش هذه الزيارة للكلية ألتقى الوردي بالدكتورة/ هيفاء المكاوي و بحث معها جملة من المسائل الهامة في مجال الآثار و المواقع و الحصون الأثرية و السياحية في بلادنا و ما تكتنزه البلاد من موروث ثقافي و حضاري منذ آلاف السنين و كيفية الإهتمام به و الحفاظ عليه و الإستفادة القصوى منه في المجالات السياحية و الإستثمارية وبما يعزز الإقتصاد الوطني و إخراج البلاد و العباد من الأزمات الإقتصادية الراهنة ….
هذا وقد اتفق الجانبان على العمل المشترك في الأيام القليلة القادمة

كما التقى الوردي بعد ذلك بالدكتور قاسم المحبشي نائب العميد للشؤون الاكاديميه . وتم مناقشة جملة من المواضيع الهامه والهادفة .

الجدير ذكره أن رئيس الغرفة التجارية و الصناعية بلحج حسين الوردي يحمل في داخله هم وطن و يعمل و منذ العام ٢٠٠٢ م بكل دأب و إخلاص و بجهود ذاتية حثيثة إلى ما فيه الخير للصالح العام و النهوض بالوطن الإقتصادي و التنموي نحو آفاقه الرحبة التي تحقق كل التطلعات التي ينشدها أبناء بلدنا الحبيب الغالي

حضر اللقاء الدكتور/ قاسم المحبشي نائب العميد للشؤون الاكاديميه . و الأستاذ/ منصور عامر و الأستاذ/ فؤاد داؤود

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *