2018/04/22 - 4:03ص
أخبار عاجلة
الرئيسية / الجنوب العربي / استطلاع اليوم.. المجلس الانتقالي واستحقاقات المرحلة

استطلاع اليوم.. المجلس الانتقالي واستحقاقات المرحلة

سمانيوز/استطلاعات/خاص

 

ماهي الاستحقاقات التي يجب على المجلس الانتقالي اعطائي الأولوية في هذه المرحلة؟

هذا السؤال الذي تم وضعه لبعض الاخوه من قبل سما نيوز فاكنت الردود كالتالي

اكرم باصبرين
انا ارى أن من المهم القيام بخطوات التالية

1- توحيد الصف وتقريب وجهات النظر مع كل الوان الطيف الجنوبي
2- نبذ ومحاربة النعرات بوضوح
3- فتح قنوات اتصال مع الجنوبيين في الشرعية ومحاولة خلق تقارب وتنسيق ولو بالحد الادنى بما يكفل تثبيت الامن وخلق جو مساعد على التنمية وبناء المؤسسات في الجنوب استعدادا لفك الارتباط مع العربية اليمنية
4- اعطاء مزيد من الاهتمام للجانب الاعلامي فما زال الصوت الجنوبي متواضعا بسبب غياب العمل المؤسسي الحقيقي.

رمزي الشيخ

أمام المجلس الانتقالي مهام كبيرة وليست استحقاقات بالمعنى الادق
أولاً علينا ان نفهم ان المجلس الانتقالي مكونا وليس حزب سياسي وانما هو اطار قيادي يمثل قضية الجنوب في المحافل الدولية ويرسم معالم الدولة ومؤسساتها ويعمل على ادارة الجنوب محليا ويفاوض خارجيا على الاعتراف بوجوده ومشروعه
ام على المستوى التنظيم فالمجلس يحتاج الى خلق وعي ثوري تثقيفي متواصل مرتبط بالجماهير وبالحركات الشبابية والطلابية والعمال وكل قطاعات المجتمع حالت الفراق التنظيمية التي احدثها المجلس
داخل حركة الجماهير وتجميد نشاطها يوحي ان المجلس سوف يفقد المحرك الداعم الرئيسي لوجودة وبقائه
من ناحية اخرى فالمجلس محتاج الى مراجعة في منظومتة القيادية من حيث التقييم والانظباط والعمل والحركة
النقطة الاخرى اعادة النظر في القيادات المحلية وتقييم عملها ونشاطها في المحافظات والمديريات والبداية من محافظة ابين

 

ابو انس باحطاب

يتوجب على المجلس الانتقالي في هذه المرحله الراهنه والحساسه في الجنوب عامه وعدن خاصه
الاتي،،
اولاً : السعي لتوحيد كل الكيانات الجنوبيه التي تؤمن بسقف استعادة الدوله،
ثانياً: توحيد كل الفصائل المسلحه التي تحت امرة قادة المقاومه في اطار واحد ،،ولهدف واحد هو حماية حدود الدوله الجنوبيه،،
ثالثاً: ضبط ومنع المظاهر المسلحه وعدم السماح للاشخاص بحمل السلاح في المدن والتجول به ،،او اخذه معه لمنزله عند مغادرته للمعسكر وابقائه في خزينة المعسكر،،
رابعاً: توحيد الزي العسكري في النقاط وتشديد المراقبه والتفتيش ،،وتخصيص دوريات لتراقب مدى التزام النقاط بواجبها وضبط المخالفين في الشوارع الذين يتجولون بالسلاح وكذا ضبط اي اشتباه طارئ سوى كان لاشخاص اوسيارات او دراجات ناريه ،
خامساً: الاهتمام بالجوانب الخدماتيه والسعي لتحسينها للمواطن مثل الكهرباء والماء والوقود بكافة مشتقاته والزام جهات الاختصاص في الماليه والبنوك بصرف الرواتب الشهريه للموظفين في وقتها دون تاخير للقطاع المدني والعسكري،
سادسا: ضبط محلات الصرافه والمتلاعبين بتسعيرة صرف العملات الاجنبيه وفق لائحة البنك المركزي واغلاق المحالات المستحدثه والتي لاتحمل اي تراخيص لمزاولة المهنه،
سابعاً: الزام الجهات المختصه بمتابعة الضرائب وتحصيلها وتوريدها للبنك وفق النظم والقانون ومحاسبة المتلاعبين بها،،
ثامناً: الزام جهات الرقابه والتفتيش لتجار الجمله والتجزئه للمواد الاستهلاكيه وضبط المخالفين والمتلاعبين بالتسعيره،
تاسعاً: الزام جهات الاختصاص في التخطيط الحضري بالحفاظ على اراضي الدوله وعدم السماح بالبسط عليها ومحاسبة كل من استولى على اراضي او عقارات واعادتها لملكية الدوله،
واخيراً: الزام كل المواطنين بتسديد فواتير الكهرباء والماء ،،ووضع أليه للمتأخرات للاعوام السابقه وكيفية عملية تسديدها مع مراعاة المواطن بذلك،

زيد ثابت الرهوي

علىالمجلس الانتقالي ..
تقييم الاحداث بدقه
واحتواء البعض من من لهم بصمات في الثورة بكل تنوعاتها وعدم الإقصاء
حتى لا يتم استقطاب البعض من قبل المتربصين للثوره الجنوبيه….

اصبح اليوم حتما التماسك الداخلي مهم اكثر من اي وقت مضى والعمل بروح التسامح والتصالح
من المهره الى باب المندب
.التمسك بالقوة الحقيقيه بعد الله سبحانه وتعالى..هي قوة الشعب قوة الجماهير الذي سوف نصد بها الاعداء..

عبدالسلام بن سعادين

امام المجلس الانتقالي استحقاقات كثيرة بالمرحلة الراهنة ومنها :
_التحرك السياسي خارجيا
_تبني مشروع انتخابات جنوبية مجلس بلدي او اي تسمية اخرى وذلك لما له صفة قانونية لاي استحقاقات قادمة .
_تبني هموم الشارع الجنوبي والضغط شعبيا .
_محاربة فساد الدولة .
_ الحفاظ على ممتلكات الدولة من اراضي ومبان والممتلكات الخاصة .
_محاربة كل اشكال التطرف والبلطجة .

خالد شوبة

الامور  التنظيمية تتم الان
وعلى وشك استكمالها ..
نصب عين قيادة المجلس استعادة الدولة الجنوبية كاملة السيادة وغير منتقصة الحقوق ..
هذه بأعتقدي اهم اولويات المرحلة الآن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *