2018/05/26 - 2:41م
أخبار عاجلة
الرئيسية / الجنوب العربي / انعقاد الاجتماع التأسيسي وتشكيل الهيئة التنفيذية للقيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي بمديرية حبان بشبوة

انعقاد الاجتماع التأسيسي وتشكيل الهيئة التنفيذية للقيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي بمديرية حبان بشبوة

سمانيوز/شبوة-حبان/خاص

تحت رعاية اللواء عيدروس قاسم الزبيدي رئيس هيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي، تم صباح اليوم الخميس 15 فبراير 2018م، انعقاد الاجتماع التأسيسي، وتشكيل الهيئة التنفيذية للقيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي بمديرية حبّان، بحضور رئيس القيادة المحلية للمجلس الأنتقالي الجنوبي بمحافظة شبوةالشيخ علي محسن السليماني ونائبة الأستاذ عيدروس باعوضة، وقائد قوات النخبة الشبوانية المقدم محمد سالم البوحر، وعضول الجمعية الوطنية للمجلس الطيار سالم الشيبة وناصر البابكري.

 

وفي الاجتماع، الذي بدأ بآيات من الذكر الحكيم ، ثم دقيقة حداد على أرواح الشهداء، والنشيد الوطني الجنوبي، القى رئيس القيادة المحلية للمجلس الأنتقالي الجنوبي بمديرية حبان صلاح صالح الشيبة، كلمة رحّّب في مستهلها برئيس المجلس الأنتقالي الجنوبي في المحافظة الشيخ علي محسن السليماني ونائبة الأستاذ عيدروس باعوضة وقائد النخبة الشبوانية المقدم محمد سالم البوحر وكافة الحاضرين كلُ بأسمة ، مشيرا إلى أن القيادة المحلية في المديرية ستعمل وفق قوانين ولوائح المجلس الأنتقالي بكل جهد ومثابرة وبروح الفريق الواحد على تحقيق أهداف الثورة الجنوبية العظيمة، الذي قدمت الآلاف من الشهداء والجرحى والمعتقلين في السلم وفي الدفاع عن الدين والعرض والأرض ممثلة في قوات المقاومة الجنوبية ضد غزو مليشيات الأحتلال الحوثي وحلفائة على الجنوب عام 2015م.

 

وأكد الشيبة على أن القيادة المحلية للمجلس الانتقالي في حبان ستواصل المشوار في إطار المجلس الأنتقالي الجنوبي برئاسة القائد اللواء عيدروس قاسم الزبيدي، مشير إلى أن الإنتصارات التي حققتها قوات المقاومة الجنوبية في العاصمة عدن،أثبتت مدى شعور المجلس الأنتقالي بالمواطن وأهمية توفير له الاحتياجات الأساسية الذي حرم منها بسبب فساد حكومة بن دغر بالإضافة الى تحركات المجلس على المستوى المحلي والعربي والدولي التي تدل على عمل الجاد والاستشعار بالمسؤولية لأستعادة الدولة الجنوبية.

 

وأشاد الشيبة بالدور الجبار الذي بذلتة النخبة الشبوانية في استتباب الأمن والإستقرار وإنهاء المظاهر المسلحة وغيرها من مظاهر الفوضى والبلطجة والأعمال الخارجة عن القانون في مديرية حبان والمديريات المنتشرة فيها، مؤكداً على الوقوف التام مع قوات النخبة بقيادة المقدم محمد سالم البوحر، داعيا إلى ضرورة التكاتف والتعاون ونبذ المناطقية والتعصب القبلي والعمل على إفشال مخططات أعداء الجنوب في هذه المرحلة الهامة من نضال الشعب الجنوبي .

 

عقبها ألقى رئيس القيادة المحلية للمجلس الانتقالي بالمحافظة الشيخ علي محسن السليماني، قدم من خلالها الشكر للقيادة المحلية والشخصيات السياسية والإجتماعية والثورية وعامة أبناء مديرية حبان على الحضور والمشاركة والمساهمة في تدشين الهيئة التنفيذية للقيادة المحلية في المديرية ، وأوضح ، أن مديرية حبان كانت من المديريات السباقة في أشعال شرارة الثورة الجنوبية السلمية وتعرضت للانتهاكات والقمع من قبل السلطات الأمنية لقوات الأحتلال آنذاك وقدمت التضحيات الجسيمة في سبيل تحرير واستعادة الدولة الجنوبية وكانت حاضرة في السلم وفي الدفاع عن الأرض الجنوبية.

 

وعبر السليماني عن سعادة الهيئة الرئاسية للمجلس بالتواجد بين أهالي حبان الكرماء الأوفياء للمشاركة معا في الأفراح هذا اليوم ، قائلا ؛ ننقل إليكم تحيات رئيس المجلس الأنتقالي الجنوبي القائد اللواء عيدروس قاسم الزبيدي ونثق كل الثقة في القيادة المحلية لمديرية حبان بالقيام بالمهام المناطة بها وتوفير كافة المتطلبات الأساسية للمواطن وحصر قاعدة البيانات للمديرية فنحن مقبلين على عمل مؤسسي للبناء، مؤكدا للجميع بأن تحركات المجلس في تدشين القيادات المحلية بالمحافظة وكافة خطواته سيظهر واقعا ملموسا على الأرض بإذن الله تعالى، مطالبا بالتعاون والتكاتف والعمل على القلب رجل واحد والأبتعاد عن دعاة المناطقية والعنصرية والتعصب القبلي وإفشال مخططات الأحتلال التي يراد بها تفتيت اللحمة الوطنية الجنوبية.

 

وأكد على أن تضحيات الشهداء في جبهات الشرف والعزة وميادين الكرامة والتضحية، ستكون من أولويات عمل المجلس الانتقالي ، داعيا إلى ضرورة توحيد الجهود للنجاح وخاصة في الأعلام المرئي والكتابي صحافة وتلفزيون ومواقع التواصل الإجتماعي، وعدم الانصياغ وراء الإشاعات والافتراءات التي تستهدف المجلس الأنتقالي والذي تصدر من مطابخ الأعداء للجنوب ، محيي قوات النخبة الشبوانية على ماتقدمة من ملاحم بطولية في تأمين المحافظة والحفاظ على استقرارها، والأخلاق والتعامل الراقي الحضاري الذي يتميز به أفرادها وقيادتها، وأدان كل ماتتعرض له من قبل المنظمات الإرهابية والحملات الأعلامية المغرضة .

 

ومن جانبه بارك قائد النخبة الشبوانية المقدم محمد سالم البوحر، انعقاد الاجتماع التأسيسي للقيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي بمديرية حبان، متمنيا التوفيق والنجاح للمجلس الأنتقالي بقيادة الرئيس القائد اللواء عيدروس قاسم الزبيدي، وأكد بأن قوات النخبة الشبوانية والنخبة الحضرمية وقوات الحزام الأمني في جميع المحافظات الجنوبية مع الشعب الجنوبي في التحرير والاستقلال والوفاء للشهداء والجرحى . وتضمن حفل التدشين عددا من الكلمات والأبيات الشعرية.

 

وقبل ختام الاجتماع القى نائب رئيس القيادة المحلية بمديرية حبان أحمد بن كوية قرار تعيين رؤساء الإدارات التنفيذية للقيادة المحلية للمجلس الأنتقالي بالمديرية والذي جاء على النحو التالي :

 

مهدي ناصر الهدش – رئيسا للدائرة السياسية

 

ناصر عبدالله أحمد سالمين – رئيسا للدائرة التنظيمية

 

سالم ناصر الشكلية – رئيسا للدائرة الإقتصادية

 

عدنان عبدالله البورق – رئيسا للدائرة الإعلامي

 

علي مهدي ناصر شداد – رئيساً للدائرة الجماهيرية

 

سالم محمد شاخ باحاج ” رئيساً للدائرة المالية والأدارية

 

خالد سعيد أحمد البابكري – رئيساً للدائرة الثقافية

 

خالد مهدي ناصر لدحل – رئيساً أدارة حقوق الإنسان

 

مبارك علي لكمح – رئيساً لدائرة الفكر والإرشاد

 

عبدالعزيز علي محمد حيدرة – رئيسا لدائرة الشهداء والجرحى ”

 

عبدالقادر عبدالرحمن الشبلي – رئيسا لدائرة الشباب والطلاب

 

سعيد محسن سعيد البابكري – رئيس للدائرة القانونية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *