2018/07/22 - 1:29م
الرئيسية / مقالات / ​دبابيس جنوبية..​الرتبة/ عميد اوعقيد والمنصب مساعد ربة​ ​بيت لشؤون المطبخ​

​دبابيس جنوبية..​الرتبة/ عميد اوعقيد والمنصب مساعد ربة​ ​بيت لشؤون المطبخ​

ابو أنس باحطاب

كاتب جنوبي

مع اعتذاري لكل قادة الجيش والأمن الجنوبي المبعدين قسراً من وظائفهم العسكريه المقعدين في منازلهم جراء تلك السياسات الحاقده والخبيثه ..التي اتبعتها قوى التخلف الهمجيه التي احتلت الجنوب واهلكت الحرث والنسل..بقوة عتادها العسكري وعملائها المرتزقه من ابناء جلدتنا الذين قبلوا بامر الواقع المفروض على الجنوب وذهبوا مع المحتل يلهثون خلف مايقدم لهم من فتات من خيرات ارضهم..

حتى سنحت الفرصه لهولاء الرجال الاشاوس القاده العسكريين في اعادة ترتيب صفوفهم وانتزاع القيود المفروضه عليهم والخروج في مسيرات سلميه في ساحات الشرف والبطوله في وجه المحتل اليمني البغيض..واستطاعوا توحيد صفوفهم فيما سمي بجمعية المتقاعدين العسكريين والمدنيين حينها خرج غالبية شعب الجنوب بكل فئاته وقطاعاته مسانداً لهولاء القاده العسكريين الذين غالبيتهم من حملة الشهادات العسكريه العليا ولهم صولات وجوالات في ميادين القتال ومن خريجي الاكاديميات العسكريه الخارجيه

..حيث كانت المطالب بدايتاً حقوقيه ومع ازدياد تعنت المحتل وقمعه لتلك الحشود ..انقلبت الموازيين حتى ارتفع سقف المطالب بآستعادة الدوله الجنوبيه..حينها اهتزت عروش المحتل وعمل جاهداً بشتى الامكانيات لسحب البساط ..ولكن الشرفاءوالوطنيين رفضوا ذلك رغم اعادتهم للقوه العامله وتسوية بعض اوضاعهم الماديه ورتبهم العسكريه واستمروا في ثورتهم السلميه لإنتزاع دولتهم الجنوبيه المغتصبه ..حتى فؤجئنا بغزوا الجنوب عسكرياً مره اخرى من قبل الحوعفاشيه بحجة محاربة الدواعش بينما حربهم كانت طائفيه لأخماذ ثورة شعب الجنوب السلميه وبسط هيمنتهم وسيطرتهم ع الجنوب مره اخرى ..وكان لهولاء القاده العسكريين الشرف في الدفاع والخوض ظمن المقاومه الجنوبيه لطردهم ودحرهم من الجنوب ..وكان العشم في فخامة المشير / هادي ..الاسراع في ترتيب اوضاع هذا الجيش واستدعائه وترتيب اوضاعه للدوذ والدفاع عن اراضي الجنوب العربي ودمج المقاومه الجنوبيه الباسله في صفوفه .. بالتنسيق مع دول التحالف العربي..ولكن للاسف الشديد ..كانت الكارثه الكبرى في انتظار هولاء القاده العسكريين وزملائهم في اقصائهم وتهميشهم ..حتى وصل الامر بمحاربتهم في قوت اطفالهم وحرمانهم من ابسط حقوقهم المكتسبه والمشروعه وفق القانون والدستور والاعراف..

وتركوا يتضورون جوعاً هم واسرهم جراء حرمانهم من معاشاتهم الشهريه لاكثر من ثمانية اشهر والبعض الاخر لاكثر من عشرة اشهر ..وبعد الشهرين ونيف يصرف لهم راتب شهر واحد فقط ..اليس هذا قمة الاذلال والمهانه لهولاء القاده الشرفاء الذين فنوا اعمارهم بعيدين عن اسرهم في الجبال والصحاري والرمال والوديان لحماية مكتسبات الوطن وحكامنا حينها في قصورهم بين اسرهم وخدمهم وحاشيتهم ..اهذا هو الجزاء لتلك العيون الساهره لحماة الوطن ..

اتذكر واقعة كلب بوليسي خدم في السلك الامني في احدى الدول الغربيه التي لاتعرف الاسلام ولاالدين .. الذي تم تكريمه لكبر سنه وعدم قدرته على اكمال مهامه وخصص له سكن ومعاش شهري في دور الكلاب البوليسيه . فأي نوع من البشر أنتم ياهولاء ..واين انتم من الدين الاسلامي الحنيف ..لابارك الله فيكم ياهولاء الطفاه الفاسدين..

​دبوس خاص:​

..لكل ضباط وصف وجنود الجيش والامن الجنوبي لن تنالوا حقوقكم المسلوبه إلا بآعادة الكره مره آخرى لساحات الشرف السلميه وإنتزاع حقوقكم بالقوه من هولاء اللصوص..

 

(لنا لقاء مع دبوس قادم بأذن الله تعالى)….!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *