2018/10/16 - 9:41ص
أخبار عاجلة
الرئيسية / الجنوب العربي / برعاية لملس: الإدارة العامة للتغذية المدرسية تدشن الدورة التدريبية للإدارة العامةللتغذية في مكتب التربيةبلحج ومديريتي المسيمير و المضاربة

برعاية لملس: الإدارة العامة للتغذية المدرسية تدشن الدورة التدريبية للإدارة العامةللتغذية في مكتب التربيةبلحج ومديريتي المسيمير و المضاربة

سمانيوز/لحج /ياسرمنصور/خاص

دشنت صباح يومنا هذا الأحد الموافق 2018/4/15 م الإدارة العامة للتغذية المدرسية بوزارة التربية و التعليم الدورة التدريبية لموظفي إدارة التغذية المدرسيةبمكتب التربية و التعليم م/ لحج و كذا المديريات المستهدفة الجديدة وهي المسيمير و المضاربة و راس العارة
و تهدف هذه الدورة التي أقيمت في قاعة مكتب التربية بلحج إلى معرفة موظفو إدارة التغذية المدرسيةبمكتب لحج و مديرياتها المستهدفة بآليات العمل المتبعة في المشروع الجديد و المقدم من برنامج الأغذية العالمية التابع للأمم المتحدة و الهادف إلى إعطاء المحفز الغذائي للطلاب في المدارس المستهدفة وكذا اضطلاع الكوادر في إدارة التغذية في تربية لحج على آليات العمل واستقبال المواد و التوزيع و التوثيق و يرفع بعد ذلك تقرير عن سير النشاط في المدارس المستهدفة بحيث تستفيد البلد من هذه الخطة المرسومة …
و يعتبر هذا المشروع مشروعٱ تجريبيٱ لمديريات محددة في محافظات لحج – عدن – شبوة
و الغرض من هذه الدورة هو تأهيل كوادر قادرة قولٱ و عملٱ على إدارة المشاريع المقدمة من الأغذية العالمية في مجال التغذية المدرسية
هذا و قد جاء هذا البرنامج الإنساني بسبب ماتمر به البلاد من ظروف اقتصادية معقدة و أوضاع إنسانية صعبة نتيجة للحرب الحوثية العبثية الهمجية التي قضت على مقدرات الوطن و أكلت الأخضر و اليابس الأمر الذي أدى إلى انتشار العديد من الظواهر السلبية في المجتمع و لا سيما في المجال التعليمي و الذي تمخض عن تسرب الطلاب من المدارس التعليمية و خروجهم من الدراسة في سن مبكر و اتجاههم إلى سوق العمل … و كذا عدم المبالاة عند بعض الأسر و عزوفهم عن إخال أولادهم المدارس بسبب ظروفهم المعيشية القاسية و عدم مقدرتهم على توفير لقمة العيش و متطلبات الحياة و مستلزمات الدراسة التي يحتاج إليها الأبناء عند تحصيلهم العلمي و تسرب الكثير من الفتيات من المدارس و نفور بعضهن منها مما أدى إلى إبراز العديد من الإنعكاسات السلبية على الجوانب الإجتماعية الأخرى نتيجة لهذه الظواهر المشار إليها سلفٱ وانعطافاتها الخطيرة على الحياة المجتمعية
و في هذا السياق قال الأستاذ/ طارق فضل عبدالله مدير إدارة التوجيه و التوعية و الإرشاد في الإدارة العامة للتنمية بديوان وزارة التربية و التعليم: حيثما تنتشر الأمية في أي مجتمع من المجتمعات تنتشر من خلالها الجريمة بأنواعها و يوجد التطرف بأشكاله .. و أضاف الأستاذ/ طارق فضل: و أنه مما لاشك فيه إن مثل هذه المشاريع ستساعد إلى حد كبير من التدني لمستوى هذه الظواهر سالفة الذكر …
و نوه طارق فضل: أن ذلك الأمر يقع على عاتق الجميع وزارة و محافظة و مديرية و مدرسة و إدارة محلية و مجتمع محلي في الإسهام بإنجاح هذه المشاريع و كل في موقعه ليصب ذلك في عملية التوعية المجتمعية و التعامل الحضاري مع الطواقم المنفذة أو المشرفة على هذه المشاريع خدمة للمجتمع …
و أثناء هذه الدورة تم توزيع الإستمارات التوضيحية للحضور لكي يتم استنباط المفاهيم في كيفية استقبال و إرسال و توزيع و التعامل مع هذا البرنامج … و كذا لمعرفة المتدربين على لائحة المهام و التعليمات كالأعمال الإدارية و الزيارات الميدانية …
و في السياق ذاته تم تدريبهم و معرفتهم بالمهام الرئيسية و المهام الثانوية حول استخدام النماذج و المتمحورة في نموذج التحضير و الصرف اليومي مثل إسم المدرسة و إسم المستلم و مدير المدرسة و كذا التوقيع و الختم و تاريخ النقل … و كشف حضور المدرسة على مستوى الصف سنويٱ
هذا و قد حضر هذه الدورة الأستاذة/ هنود الفضلي مدير عام التغذية بوزارة التربية و التعليم و الأستاذ/ محمد سعيد فضل مدير التخطيط و الأستاذ/ حسين السقاف ديوان عام وزارة التربية و التعليم

تعليق واحد

  1. تعقيبات: غير معروف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *