2018/06/19 - 1:42م
أخبار عاجلة
الرئيسية / الجنوب العربي / تدشين المرحلة الأولى من صرف مرتبات الشهداء بمحافظة الضالع

تدشين المرحلة الأولى من صرف مرتبات الشهداء بمحافظة الضالع

سمانيوز /الضالع/خاص

 

دشن الاخ علي العود عضوا الهيئة الادارية للمجلس المحلي بالمحافظة والأستاذ كمال بيد حسين وكيل المحافظة لشؤون المديريات والأستاذ سيف سعيد مدير عام مكتب الشهداء والجرحى بالمحافظة وبحضور كلا من الأستاذ محمد فضل صالح اسماعيل مدير عام مكتب المحافظ ومدير مكتب الأعلام والعلاقات العامة الاعلامي ناصر الشعيبي واﻻخ عبد الرحيم مدير عام السكرتارية ومدير العمليات الشاذلي وعددا من قيادات السلطة المحلية ومكتب الشهداء والمستفيدين وأسر الشهداء ومناضلي الثورة صرف مرتبات الشهداء بمحافظة الضالع مساء اليوم الخميس الموافق 17 مايو 2018م بمبنى ديوان محافظة الضالع، حيث تم تدشين صرف أول حالة من مرتبات اكثر من 700 شهيد من شهداء الحرب عبر شركة الكريمي لصرافة من خلال صرف أول شيك لأحد اطفال الشهداء.

وفي التدشين فقد تم صرف الشيكات لأسر ووكلأ أسر الشهداء بطريقة سلسلة دون اي صعوبات او عراقيل رافقة العملية .

‘ و القى الأخ سيف سعيد قريع مدير عام مكتب الشهداء والجرحى بالمحافظة بتصريح خاص أدلى به فور عملية التدشين أوضح فية بأن عملية الصرف تمشي بطريقة قانونية وادارية ونظامية ‘، حيث طمئن اسرة الشهداء حول الموظفين العسكريين العسكريين والمدنيين بعد عملية تصنيف وتقييم الشهداء ‘ حيث تم تصنيفهم الى صنفبن الصنف الأول هم شهداء الحرب الذين استشهدوا في جبهات القتال وهم يدافعون عن الأرض والعرض والدين والصنف الثاني هم ضحايا الحرب الذين كانوا هدفا للقصف من قبل المليشيات الحوثية الايرانية ،وذكر في التصريح انه سيتم ترقيمهم خلال المرحلة القادمة ويتم من خلالها صرف مرتبات شهرية منتظمة من خلال ترقيمهم بأرقام عسكرية ، وذكر المصدر انه يتم صرف مرتب شهرين لشهداء اليوم بينما يتم صرف مرتب شهرين للجرحى خلال الاسبوع المقبل حيث يتم صرف مرتبات لأكثر من 800 جريح في المرحلة الأولى وسيتم تدشين المرحلة الثانية من الجرحى بعد استكمال صرف مرتبات المرحلة الأولى ، وأن تبدأ اجراءات العمل في الدفعة الثانية من الجرحى خلال المرحلة القريبة ، علما أن العمل يمر بثلاث مراحل هي مرحلة صرف المرتبات ومرحلة العلاج للجرحى ومرحلة التأهيل للجرحى.

من/

المكتب الاعلامي لمحافظة الضالع

17 مايو 2018م

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *