2018/09/24 - 8:55ص
أخبار عاجلة
الرئيسية / مقالات / العفو الدولية والسجون الإماراتية

العفو الدولية والسجون الإماراتية

السفير/ علي عبدالله البجيري

سفير جنوبي سابق
منذ تحرير عدن في 2015 بسواعد ابناء المقاومة الجنوبية ، ودعم ومساندة الاشقاء في دولة الإمارات العربية،ونحن نشهد التصعيد والاتهامات من قوى سياسية بعينها ووزراء في دولة الشرعية ووسائل اعلامها الرسمية ،هذه الافعال التقطتها قوى اقليمية لتصفية حساباتها مع الامارات،ولتصب الزيت على النار بالتصعيد والدبلجة الاعلامية،ودفع الاموال وشراء الذمم والاقلام الرخيصة لمنظمات حقوقية يمنية واقليمية اخوانية، ومنظمات دولية ، لتجعل من ”حكاية السجون الإماراتية قضية الساعة في المحافل الدولية ،
بيان منظمة العفو الدولية لم يخرج عن هذا الاطار بل كان مكمل وموثق لمراحل التصعيد الاعلامي وتوظيفه لاهداف سياسية معروفة للجميع، ترعاها وتدعمها المشيخة القطرية، وذراعها الاعلامي” قناة الجزيرة ”وتنظيماتها الاخوانية اليمنية والاقليمية والدولية
وفي هذا السياق نقول للإخوان في قيادة الشرعية ،جاءت تصريحاتكم ومواقفكم متأخرة جداً، بعد ان تم توثيق بياناتكم وافعالكم السابقة من : نهب شجرة ”دم الاخوين”إلى ،احتلال سقطرى ،واخيرا السجون الإماراتية،
ان الاختلاف في وجهات النظر ينبغي ان لا يؤدي إلى اختلاق الاكاذيب والترويج لها لاهداف سياسية ومصلحية، فما نراه اليوم ناتج عن افعالكم الغير مدروسة، وادارة الدولة من قبل اشخاص قليلي الخبرة والكفاءة، فادارة الازمات ”فن وعلم ” واللعب بالنار خطير ، وهذه هي نتائجه.

السفير علي عبد الله البجيري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *