2018/08/17 - 6:46ص
أخبار عاجلة
الرئيسية / الجنوب العربي / ​​في جمهورية هادي..ابن المقدشي والعبار ، قسمةٌ ضِيزى​

​​في جمهورية هادي..ابن المقدشي والعبار ، قسمةٌ ضِيزى​

سمانيوز/خاص

 

تداول ناشطون جنوبيون في مواقع التواصل الاجتماعي صورتان متناقضتان الاولى لرجل كان يعمل طيار حربي في جيش الجنوب (جمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية) – سابقا – يظهر بمظهر يرثى له يكسو شعر رأسه البياض وجسمه النحيل الهالك لا يليق به كطيار حربي ، والثانية لفتى في العشرينيات من عمره لايملك الا اسم ابيه في جيش تملأه الولاءات المذهبية المناطقية.

 

” احمد العبار ” مواطن جنوبي من مديرية لودر محافظة أبين ، طيار حربي من الدرجة الاولى على طائرة الميج 21 ، تم تسريحه من وظيفته قسراً بعد حرب صيف 94 كغيره من الكوادر الجنوبية أما “أبن المقدشي” تم تعيينه بمنصب مساعد الملحق العسكري بواشنطن ، في ظل حرب مستعره ، عقب شهر على تخرجه ، متجاوزا كافة اللوائح والأنظمة لشروط التعيين في هذا المنصب

 

يمتلك “احمد العبار” ، الكثير من النياشين والاوسمة العسكرية ، تملأ صدره ، كسبها بكفاءته وقدرته في الذود عن وطنه من الاعداء ويمتلك ابن المقدشي اوسمة تعكس وجه ابيه بالمحسوبية والمحاباة والوساطة والفساد وتوريث المناصب والنوم في التباب.

 

كثر من هم من أمثال “العباب” من أبناء جلدته في ظل جمهورية “هادي” يعانون حرب اختلاق الأزمات المفتعلة بأيادي عفاشية بهدف التركيع ومحاولة فرض مشاريع وهمية تستهدف قضية شعب.

 

فيما ينعم امثال “ابن المقدشي” من اخونج وعفافيش ومتحوثين تحت دثار الشرعية وكل من ناصب العداء للجنوب بمناصب وزراء ووكلاء ووكلاء مساعدين في وزارات وهمية وبرواتب خيالية..

 

فتلك قسمةٌ ضِيزى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *