2018/11/17 - 5:42م
الرئيسية / تهاني / الرابطة الاعلامية الجنوبية “سما” تقدم اجمل التهاني والتبريكات بمناسبة عيد الاضحى المبارك “لشعب الجنوب الثبات والصمود” “لاخواننا في اليمن مراجعة الذات والتأمل” ’30عام تكفي”

الرابطة الاعلامية الجنوبية “سما” تقدم اجمل التهاني والتبريكات بمناسبة عيد الاضحى المبارك “لشعب الجنوب الثبات والصمود” “لاخواننا في اليمن مراجعة الذات والتأمل” ’30عام تكفي”

سمانيوز/تهنئة من الرابطة الاعلامية الجنوبية سما

تتقدم الرابطة الإعلامية الجنوبية سما
بأجمل التهاني والتبريكات لشعبنا في الجنوب العظيم من المهرة إلى باب المندب والى الاخوه الاشقاء في اليمن الشمالي .. والى الأمتين الإسلامية والعربية بمناسبة عيد الأضحى المبارك أعادها الله علينا بالخير واليمن والبركات ..
ونقول لأبناء شعبنا اليمني في الجنوب والشمال أما حان وقت التأمل الحقيقي لمعاني الوحدة الإنسانية وان نرتقي لطموح الإنسان بشعار “وحدة الإنسانية والعلاقات وحسن الجوار وتبادل المنافع ”
أما حان لنا أن نتأمل لتلك القيم الإنسانية التي جمعت ملايين الحجاج من المشرق والمغرب في مكان واحد رغم مشقات السفر والظروف جمعتهم القيم السمحة والطاعه للاه بمختلف الاوان واللغات في مكان واحد ..
أن علينا أن نتعض وان نتفكر بحالنا الكارثي كيمنيين ارادو أن يقيموا وحدة ففشلوا فيها واستفاد منها اللصوص والمرتزقة .
أن المتمسكين بالفشل هم أناس نجحوا في استغلال هذه الوحدة في النهب وتدمير قوتنا الحقيقية التي كانت تجمعنا بل إنهم يستغلون مفهوم الوحدة وتجييرة بما يتناسب مع اطماعهم والحفاظ عليها .
اخواننا اليمنين في الشمال هل تعتقدون أن الوحدة جلبت للمواطن اليمني البسيط في الشمال الخير والتنمية.  تعرفون حق المعرفة من المستفيد من هذه الوحدة انها بيوت معروفه وعوائل وشخصيات ..
وهي التي جعلت اليمن الموحد اضعف البلدان في العالم
انظروا تاملوا لحال اليمنيين بالداخل والخارج وقد يكون بعض اليمنيين بالخارج افضل حال ممن هم بالداخل حيث تداولت تقارير لمنظمات دولية عن وجود عشرات الآلاف من اليمنيين في السجون ومئات الآلاف من الأسر في حاله كارثية مطاردين منبوذين .
فما بالكم بمن هم بالداخل والذين جعلتهم الحرب حطب تاكلها النيران ان اليمن شماله وجنوبه يمر باسوى كارثه عرفها التاريخ الإنساني “جريمة ” تبعاتها بعيدة المدى ستطال كل من له ظلع بهذا الدمار .
أن القيادات السياسية التي تحكم اليمن هي الاسوء عبر التاريخ والتي ترفع شعارات ومصطلحات جديدة تخالف المنطق والمعقول . هم تجار حروب يتغذون على الآم وجراحه شعبنا اليمني بالشمال والجنوب . مجرمين حرب ودمار. .
فعلينا أن نعيد التأمل بمعاني الوحدة التي دمرتنا وزرعة الأحقاد إلى العودة إلى تلك الوحدة التي كانت تجمعنا قبل 90م .
أن 30 عام كافية لنا ومنها 4 سنوات اكلت الاخضر واليابس ونشرت الأحقاد . اننا نناشد بهذه المناسبة للعقول الخيره في شمالنا بان تعيد مراجعة كاملة وتقييم لانقاذ اليمن مما يحاك له من مؤامرات تستهدف تدمير وتهجير ابنائة ونهب ثرواته
نريد فعلا العقول الإنسانية من النخب وليست تلك التي هي صنيعة هذه الطفح الذي يتسيد المشهد
انها ‘ الحكمة اليمنية ” تداركوا انفسكم قبل أن تعصف بكم اللعنه الأبدية

المجد والخلود لشهداء الثورة الجنوبية
الشفاء للجرحاء
وأن النصر من عند الله

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *