2018/10/16 - 8:46ص
أخبار عاجلة
الرئيسية / الجنوب العربي / نص مقابلة الجفري مع قناة أبوظبي

نص مقابلة الجفري مع قناة أبوظبي

سما نيوز/خاص

نظراً أن كثيرين قد فاتهم مشاهدة اللقاء لانقطاعات الكهرباء، كما أن البطء الشديد للانترنت قد لا يمكّن الكثيرين من مشاهدة اللقاء على اليوتيوب، وأيضاً هناك مَن نقل فقرات من اللقاء غير كاملة أو بأسلوبه هو مما قد يحدث لبساً في المعنى لذلك رأينا نشر النص الكامل للقاء مرفق باليوتيوب الأصلي.

 

نص مقابلة قناة أبوظبي الفضائية

مع السيد/عبدالرحمن علي بن محمد الجفري

رئيس حزب رابطة الجنوب العربي الحر(الرابطة)

في برنامج اليمن في أسبوع

الجمعة 21 سبتمبر 2018م

 

المذيع ياسر عبدالله في هذه  الحلقة نستضيف السيد عبدالرحمن الجفري، رئيس حزب رابطة الجنوب العربي الحر، من جدة – السعودية.. ولكن الرئيس أو نائب الرئيس/عبدالرحمن الجفري، لمن لا يعرفه من خارج اليمن، هو كان آخر نائب رئيس تقريباً لجمهورية اليمن الديمقراطية، الرئيس كان آنذاك هو علي سالم البيض في عام 1994م.. لدينا بعض التسجيلات المصورة الأرشيفية للسيد عبدالرحمن الجفري.. التسجيل الأول تم تصويره أثناء حرب1994م وهو يتفقد بعض الأماكن التي تم استهدافها في تلك الحروب.

((ملحوظة: في هذا التسجيل يظهر خلف الجفري الأخ محمد علي احمد وزير الداخلية آنذاك، وتحدث الجفري إلى قناة MBC وقناة عدن قائلًا: *يبدو أن الأخوان في صنعاء لديهم فتوى جديدة قتل الأجنة في بطون أمهاتهم. ولم تكفهم فتوى قتل الأطفال والنساء وحتى الأجنة. أي وحدة يريدون هؤلاء)).

 

والتسجيل الثاني في 2014م عندما عاد الجفري إلى مطار عدن لأول مرة واستُقبل استقبالًا كبير جداً، يعني قبل حرب الحوثي بسنة، حتى ذهب لمنصة ساحة العروض في “خور مكسر” وألقى كلمة، وواضح أمامنا في التسجيل على يمينه اللواء علي شايع، أيام الثورة وأيام النضال، بعدها بسنة جرى الغزو الحوثي لعدن وجميع المحافظات الجنوبية، وخرج السيد عبدالرحمن الجفري.. وهو الآن معنا على الهواء مباشرة، عبدالرحمن الجفري، رئيس حزب رابطة الجنوب العربي.. السلام عليكم أستاذ عبدالرحمن.

 

■ وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته، أستاذ ياسر.

 

=======ا

 

المذيع: شكراً يا سيدي، وأبدأ معك مباشرة في القضية الجنوبية، أين ذهبت القضية الجنوبية التي أفنيتم عمراً طويلًا في النضال من أجلها؟ تفضل يا سيدي.

 

■ شكراً أولًا على الاستضافة.. ثانياً: التسجيل الثاني في عدن، كان قبل أشهر من الحرب، ثلاثة أو أربع أشهر من الحرب.

 

المذيع: هل ذكّرتك بشيء هذه الصور بالمناسبة، سيادة النائب؟

 

■ كثير، كثير، كثير..

 

■ كنّا ندرك أن الحرب قادمة إلى عدن.. وحذرنا الحوثي في ذلك الوقت، كان لي حديث في الحدث-العربية، في 1 أكتوبر 2014م، بعد دخولهم صنعاء.. وحذرناهم من دخول عدن،  وقلنا لهم سنقاتلكم ولو بأظافرنا.. للأسف لم يستمعوا.

 

■ على العموم.. أود أن أشكركم أنت والأخ جابر وأشكر قناة أبوظبي على هذه الاستضافة.

 

المذيع: شكراً.

 

■ اسمحوا لي بكلمتين قبل الإجابة على السؤال، ولن أستطرد..

 

أولاً.. أحيي شعبنا في الجنوب العربي، وفي مدنه بالذات، وفي عدن النور بصورة خاصة التي تقاسي مرارة وألم ما تعيشه من غياب للخدمات، انهيار للخدمات، حالة معيشية بائسة لم تعشها عدن في تاريخها.. أبداً لم يكن أحد من سكان عدن يمد يده ليشحت أو يتسول من أحد.. اليوم تُهان كرامة الناس في معيشتهم، في أمنهم، في خدماتهم.. قلوبنا معكم.. وهذا لا يكفي.

 

ثانياً: أشكر التحالف العربي الذي تقوده المملكة العربية السعودية ودور بارز للامارات فيه، على ما قدموه لشعبنا في الجنوب عند مقاومته للغزو الثاني وهو غزو الحوثي.. بهذا الدعم استطاع شعبنا المقاوم الذي قاوم مقاومة باسلة أن ينتصر في أقل من 4 أشهر لأنه كان صاحب قضية.. وهو النصر الوحيد الكامل لمحافظات كاملة.. واليوم يقاتل جزء من شعبنا أو جزء من مقاومتنا في الساحل الغربي، بل وفي صعدة أو في شمال صعدة.

 

■ نحن مع التحالف طبعاً للأهداف التي أعلنها وللدفاع عن الأمة وعن المنطقة.. وحققنا نصر في الجنوب.. للأسف شعب الجنوب لم يحقق أي فوائد من هذا النصر حتى الآن لأنه صاحب قضية.. وإن شاء الله قضيته قادمة.

 

المذيع: إن شاء الله.

 

■ أريد أن أبدأ في ردي على سؤالك/

 

المذيع: ولو باختصار سيادة النائب حتى نستغل الوقت.

 

■ طيب سيدي.. أولاً.. كان هناك حفل في 16 هذا الشهر، يوم الأحد، وهو اتفاق السلام بين اريتريا وأثيوبيا.. وهذا مدخلي للقضية الجنوبية/

 

المذيع:نعم.

 

■ وكان قد بدأ في أبوظبي.. ثم توجهوا لخادم الحرمين الشريفين.. وتم التوقيع على الاتفاق في جدة..

 

■ أنا أناشد أخواننا في اليمن الشقيق: هل تريدوننا أن نمر بما مرت به اريتريا؟!!.. الظروف تماماً متشابهة.. طالما شفنا العبرة نحن كجنوبيين في الحلول الوسطية التي أدت إلى تأخير القضية الاريترية أكثر من أربعين سنة، من 1951م إلى 1991م، وبعد ذلك حوالي 27 سنة قتال بين الدولتين.. هل تريدوننا نمر بنفس ما مروا به؟!! ثم نأتي لنقف هنا في اتفاق سلام؟!.. لماذا لا نسارع من الآن؟

 

■ الجنوب العربي عمره ما كان تابعاً لأحد.. ولا لأي دولة.

 

■ بل دولة اليمن.. لم تقم دولة بمسمى اليمن إلا في عهد الإمام يحيى.

 

■ ولك أن تعلم أن اريتريا كان فيها تسع قوميات.. وثلاثة أديان وديانة بوذية.. وكانت فيها ممالك صغيرة وإمارات، مثل الذي عندنا.. وفيها تسع لغات.. بينما اللغتان الأساسيتان هي العربية والتيجرينية، وليست التيجرية، لأنها تُكتب.

 

=======ا

 

المذيع: وعليه، سيادة النائب، إذن، كيف تتصور حل لتلك الأزمة اليمنية التي قد تعصف، وقد عصفت، بالشمال والجنوب والشرق والغرب؟

 

■ للجنوب.. أرى أن يتم في الجنوب ما تم في اريتريا سنة 1991م/

 

المذيع: هذه رؤيتك الشخصية للحل.

 

■ طبعاً.. أن تقوم حكومة مؤقتة في الجنوب من الجنوبيين المؤمنين بقضيتهم، تحت إشراف التحالف.. وبصلة طيبة مع الشرعية.. لا نقول نقطع شيء.. هذا يطمئن شعب الجنوب بأن بلاده قادمة.. ثم بعد ذلك يجري الاستفتاء.. كما حصل في اريتريا وحيث صار الاستفتاء في 1993م.. نجي للحل/

 

=======ا

 

المذيع: مفهوم سيادة النائب.. لكن حتى الآن، لا أعلم إن كنت سمعت، اسمكم مطروح أنتم كرئيس لليمن الجديد.. وإن كان هذا حلك لليمن في الجنوب، ماذا عن الشمال؟ وأنتم خبرتم الاخوة في الشمال أيضاً.

 

■ أولًا، يجب أن يعلم الاخوة في الشمال أو في اليمن الشقيق، أننا طلاّب علاقات متميزة معهم، نعيد العلاقات القديمة التي كان التنقل بين البلادين حر، أيام الانجليز وأيام المملكة/

 

المذيع: وإذا عُرض عليك رئاسة اليمن، هل تتولاها؟

 

■ القضية بالنسبة لي ليست منصب، لكن على أي أساس؟.. أنا لا أحب أن أتخذ موقفين متناقضين.. أنا مؤمن بقضية الجنوب العربي.. لكن أن نخدم البلدين مع بعض، سنخدمها.. لكن مع التأكيد على أنه مستقبل الجنوب العربي هو دولة في الجنوب العربي/

 

المذيع: نعم.

 

■ أي شيء يحقن الدماء، فنحن معه.

 

=======ا

 

المذيع: اسمح لي، سيادة النائب، بالسؤال هنا في الاستديو من الأخ جابر محمد.

 

■ أهلاً أخ جابر، أهلاً أبو محمد.

 

الاستاذ جابر: هلا، الله يحفظك، أنا أحبك يا الحبيب عبدالرحمن الجفري.. أود أسألك لو تكرمت.. أنتم في حزب الرابطة.. في عام 1990م.. غيرتوا تسمية الحزب إلى حزب رابطة أبناء اليمن(رأي).. ثم عدتم مؤخراً في عام 2014م إلى تغيير تسمية الحزب إلى حزب رابطة أبناء الجنوب العربي الحر.. السؤال: ما هو مصير أعضائكم في الشمال، هل تم فصلهم؟ هل تم تجميدهم؟ أو أنتم بصدد إنشاء حزب رديف هناك ربما على الأقل يناصركم في القضايا القومية العربية؟

 

■ أولًا: الخلط هذا شنشنة نعرفها، ونعرف من مّنْ.. على كل حال.. نحن مشردون من بلادنا عشرات السنين، وأنت تعرف ليش؟.. وكنّا نأتي إلى صنعاء قبل شيء اسمه وحدة، باسم رابطة الجنوب العربي/

 

أ. جابر: صحيح.

 

■ رغم منع الأحزاب في صنعاء لأننا لسنا من صنعاء، لسنا من اليمن.. وكنّا نناقش هذا الكلام أمام اخواننا اليمنيين، وندافع عن اسمنا.. وقررنا أن نقطع دابر التشرد ونعود إلى بلادنا ونناضل من الداخل.. وجدنا معضلة أمامنا وهي ممنوع أي حزب له اسم مناطقي.. وأنت تعرف من وضع هذا الشرط.. صح أو لا؟

 

أ. جابر: صحيح، تفضل.

 

■ فنحن اضطرينا، وكنّا أمام خيارين، إما نستمر مشردين، أو نعود إلى بلادنا مع التغيير هذا في الاسم مؤقتاً.

 

=======ا

 

المذيع/ عفواً يا أستاذ، يعني هل في صعوبة للعودة إلى عدن لتكملة النضال؟ عدن الآن محررة.

 

■ لا..لا..

 

■ في سنة 2013م أصدرنا مشروع استقلال الجنوب العربي – خارطة الطريق، هذا حتى قبل أن نغير الاسم.. بعدها غيرنا الاسم ونحن في عدن.. وعدنا إلى عدن.. الأوضاع اختلفت، لم يعد للسلطة في صنعاء، لا قانون يمشي في عدن ولا غيرها.. لذلك أول ما وجدنا فرصة… لعلمك جميع الأحزاب كانت تستلم، ونحن من ضمنهم، مساعدة من السلطة في صنعاء، هذا قانون، طبقاً للقانون، نحن ضحينا بهذا لنستعيد اسمنا/

 

=======ا

 

المذيع: عفواً، سيادة النائب، عودة لسؤالي، ما الذي يعيق سيادتكم من العودة إلى عدن؟

 

■ لا شيء يعيق عودتنا/

 

المذيع: إذن؟

 

■ إلا ظروف خاصة.. ومستعدون أن نعود في أي لحظة.. ولنا رجالنا في الداخل وقياداتنا في الداخل تعمل من الداخل.

 

=======ا

 

المذيع: ما نعرف، ما الذي تبقى أصلاً من حزب الرابطة، يا سيادة النائب؟

 

■ تبقت الرابطة الأساسية.. لدينا فروع في جميع المحافظات الجنوبية، في كل الجنوب العربي.

 

=======ا

 

أ. جابر: أنت في مقدمة حديثك تكلمت حول الوضع المأساوي التي تشهده العاصمة عدن.. وأنت كشخصية سياسية لها تجربة كبيرة.. أود أن أسألك لو سمحت، كيف تقيّم أداء الحكومة على الأقل في المحافظات المحررة؟

 

■ لنكون أمناء.. منظومة الفساد متأصلة وعميقة في كل مفاصل الدولة.. وجاءت الحكومة لتضيف إليه ما استجد من أنواع الفساد.. فكيف تتصور؟ هذه نتائج لهذا الأمر.. ما يجري من تعب في بلادنا يُؤْلم، يُبْكي، هو نتيجة للفساد المتراكم والذي يُضاف إليه طرق أخرى للفساد.

 

■ وأحذّر من لعبة على مصفاة عدن.. هناك لعبة على مصفاة عدن لتحويلها إلى خردة.. مصفاة عدن فقط تحتاج صيانة.. وأنا عندي تقرير من خبراء في هذه المسألة.. تحتاج صيانة.. وصيانتها أهملت عمداً لتتحول إلى خردة.. وتُباع كخردة هي والأرض التي فيها بسعر التراب.. هذا أمر خطير.

 

=======ا

 

المذيع: طيب.. سيادة النائب.. أنت تابعت عميلة السلام الأخيرة في جنيف التي باءت بالفشل.. كيف تنظر إلى تلك العملية وانت كنت في يوم من الأيام في السلطة وقريب من معظم الشخصيات التي تلعب الدور الآن على الساحة اليمنية؟

 

■ في سنة 2015م، وتحديداً في مايو، جاءتني دعوة من الأمين العام للأمم المتحدة أن آتي لأمثّل الجنوب في مباحثات جنيف.. وكان لدي سؤال واحد فقط، هل قضية الجنوب ستُناقش، هل سنحضر كوفد ثالث؟ ولن أحضر لوحدي ولن تحضر الرابطة وإنما سنحضر صف عريض من كل الحراك.. أما إذا قضية الجنوب لن تُناقش، ولن يكون لنا وفد، فلن نحضر.. وهكذا كان.. بعض السفراء جاءوني للفندق وأنا في الرياض يحاولون إقناعي.. فقلت لهم: اقنعوني مع من أذهب؟.. هل لنا وفد مستقل؟..

 

لذلك، ما حدث في جنيف كان متوقعاً، ومتوقِع أن الشرعية مع الحوثي يتفقون على نفس الرأي. قبل ما آتي إليكم، اطلعت على يوتيوب صغير من أمريكا لأحد مراكز الأبحاث الهامة جداً، وبه شخصيات هامة جداً، وأتى بذكر هذا الموضوع، وانتقد الطرفين الذين رفضوا حضور الجنوبيين وبالذات الانتقالي، وذكر أن المملكة والامارات كانت مع حضوره.

 

■  على العموم.. ما حدث في جنيف كان متوقعاً أن لا ينجح.. الحكاية أن الطرفين في هذا الصراع متناقضان تماماً في ما يطرحون.. ولا توجد أرضية مشتركة لحل بالشكل هذا.

 

=======ا

 

المذيع: طيب، سيادة النائب، قبل أن تذهب الفكرة، على ذكر الانتقالي.. هل لكم أي ارتباط مع المجلس الانتقالي؟ هل هناك تعاون؟

 

■ المجلس الانتقالي عندما أعلنت وثائقه، نحن أيدناه بناء على الوثائق التي أعلنها.. وقلت لهم في أبوظبي: طالما أنتم متمسكون بهذه الوثائق فنحن نؤيدكم وندعمكم.

 

■ المجلس الانتقالي لم يأخذ منّا كممثلين للرابطة أحد.. أخذ أحد قيادات الرابطة يمثل حضرموت وبترشيح من محافظ حضرموت، دون سؤالنا حتى، ولم نمانع.

 

■ نحن نشجع المجلس الانتقالي.. هناك أخطاء نقولها له بيننا وبينه لأن النصيحة العلنية فضيحة ونحن لسنا من أصحاب الفضائح، نحن أصحاب البناء.

 

■ حكاية من يتكلم عن بناء جديد لجسم جديد، هذا عبث.. في كل مرحلة تطلع هذه الأصوات كلما يتكون مكوّن. كوّنّا الهيئة الوطنية في عدن وضمت معظم الحراك، قالوا لا، ولازم يكون مكون ثاني… وهكذا.. ووعندما دعوا اخواننا للمؤتمر الجنوبي الجامع، دعت أطراف أخرى!! ما معقول نهدم شيء موجود للتفكير في بناء شيء غائب.

 

■ أولًا الوثائق نحن معها.. المجلس الانتقالي هم بشر، منّا وفينا.. في أخطاء عندهم نراجعهم في أخطائهم.. عليهم أن يستوعبوا باقي الجماعات المؤمنة بقضية الجنوب العربي ومؤمنة بوثائق الانتقالي، عليهم أن يستوعبوا هؤلاء ونتشاور في هذا.. لكن نهدم لنبني شيء جديد هذا كلام فاضي.

 

=======ا

 

المذيع: طيب، سيادة النائب، هناك سؤال من الاستديو، من الأخ علي القحيص، وهو من المملكة العربية السعوية، تفضل أستاذ علي.

 

أ. علي القحيص: أستاذ عبدالرحمن، لماذا طغت قضية الجنوب الآن؟.. والآن اليمن في حالة حرب، ألا تعتقد بحسب خبرتك العسكرية والدبلوماسية أنه ربما هذا يشغل الناس في توحيد اليمن أو طرد العدو الأساسي من اليمن؟ وتعود اليمن إلى حاضنتها العربية.

 

■ سؤال جميل وفي محله، أستاذ علي.. أولاً: قضية الجنوب قد أسكتتها الحرب 4 سنوات بينما كانت قبل الحرب هي الطاغية.. وكانت هي المسموعة.. وكانت حوالي 15 – 16 مليونية وكان الناس بصدورهم يواجهون القوات ويُقتلون في الشوارع دون أن يقاوموا لأن العمل كان سلمياً.. جاءت الحرب، وهم هؤلاء من قاتل الحوثي بدعم من التحالف وانتصروا.. وكان أملهم أن الآخرين ينظرون لقضيتهم.. فمن غير المعقول أن نستمر 4 سنوات نقاتل من أجل قضايا أشقائنا وننسى قضيتنا.. نعم، قضايا أشقائنا جزءان منها يمنية بحتة، ونحن يجب علينا شيء نحو أخواننا في اليمن،.. ومنها قومية.. القضايا العربية القومية التي جاء أساساً التحالف من أجلها دفاعاً عن الأمة وعن المنطقة نحن معه فيها.. ولن يخبوا صوتنا.. بل بالعكس صوت الجنوب الذي انتصر في الجنوب والذي الآن مع التحالف وباقي الأشقاء يحقق انتصارات بالساحل الغربي، سيحقق انتصارات أكبر لو اطمأن إلى أن قضيته لها حل.. أما أن يحقق انتصارات ويقدم هؤلاء الشهداء وقضيته تموت فهذا غير مقبول..

 

■ نقطة أخرى مهمة/

 

المذيع: أين أنت من الشرعية، لماذا تبتعد عن الشرعية؟ تفضل أكمل إجابتك.

 

■ طرح قضية الجنوب سيدفع الأخوان في اليمن الشقيق الذين يقاتلون قتال خفيف إلى أن يسرعوا في الجبهات أكثر، ولن يشغلهم.

 

=======ا

 

المذيع: أين أنت من الشرعية، سيادة النائب؟

 

■ نحن من أول يوم أعلنا أننا مع التحالف.. من أول يوم، ويمكن أول بيان سنة 2015م،.. وبالتالي الأخ عبدربه منصور هادي الرئيس، فخامة الرئيس يسمى ما يسمى ما عندنا أي اعتراض عليه.. أنا أعلنت في عدن وهو لايزال في صنعاء يأتي يقف مع قضية الجنوب وهو رئيسنا ما نمانع.. ثانياً طالما هو ملزم بالشرعية القائمة، شرعيته هو كرئيس لليمن، نحن نسنده في اليمن.. ونسند الشرعية كلها في اليمن لأنها ضمن إطار التحالف، لكن على الجميع أن يدرك أننا لن نتخلى عن الجنوب العربي وقضيته، وأن دولة الجنوب العربي يجب أن تقوم، أما أن نسند ونقدم ضحايا وقرابين لمن؟!!

 

=======ا

 

المذيع: وعليه، سيادة النائب، مثل ما قلت فخامة الرئيس، هو الرئيس الشرعي، وما إلى ذلك.. لكن الرئيس يرفع نظام الست أقاليم في اليمن، هل تعتقد هذا هو الحل المرضي للجميع؟

 

■ هذا كلام مستحيل يقبل به حتى اخواننا في اليمن.. أما نحن، ارتيريا أقاموا، ليس فيدرالية، بل أكثر من فيدرالية، حكم ذاتي لاريتريا، أيام هيلا سيلاسي، انتخابات وحكومة وبرلمان وأقروا قوانين باللغة العربية والتجيرينية وليس التيجرية، اللغة الرسمية، ورئيس الوزراء من أنصار هيلا سيلاسي وباتفاق وتوصية من الأمم المتحدة وإشراف امريكي بريطاني.. هل تعرف كم بقيت هذه الحكومة؟.. بقيت هذه الحكومة أقل من سنة يا أستاذ.. وبمرسوم سيادي ألغاها هيلا سيلاسي وحوّلها إلى ولاية 14 من ولاياته في اثيوبيا، “أثيبوها” كما كانوا “أثيبوها” من قبل في سنة 1949م، ولمدة 40 سنة ارتيريا تكافح لكي تعود على ما كانت عليه، وهل تريدونا نعمل نفس الشيء؟!!

 

=======ا

 

المذيع: واضح، سيادة النائب،.. نأخذ سؤال من الاستديو، من الأخ جابر، عفواً.

 

أ. جابر: أستاذ عبدالرحمن.. هناك معلومات عن عقد لقاء في إحدى العواصم العربية بمشاركة قيادات وشخصيات سياسية جنوبية كبيرة تقيم في الخارج.. إذا كانت هذه المعلومة صحيحة، وكما أعرف أنك سوف تكون مشارك في هذا اللقاء، إذا كانت هذه المعلومات صحيحة، فما هو الهدف من هذه اللقاء لو تكرمت؟

 

■ لم أسمعها إلا منك الآن، فاسأل من أخبرك، نحن نشتغل علناً، أي شيء فيه “دخفسة” ما ندخل فيه.

 

أ. جابر: شكراً لك.

 

=======ا

 

المذيع: طيب، سيادة النائب.. سؤال أخير.. ما هو الحل برأيك الآن لوضع حل لتلك الاعتصامات التي تخرج في عدن، موجة بعد موجة، والتي قد توفر أحياناً بيئة حاضنة لتنظيم القاعدة ودول إقليمية أخرى للتدخل في تلك المناطق التي تنتفض الآن؟

 

■ أولًا، الجنوب لا يمكن أن يكون بيئة حاضنة للقاعدة.. هذه كلها تمثيليات ونعلم الشنشة هذه من أين.. ثانياً، حلوا مشاكل الجنوب يا شرعية ويا تحالف، الناس تموت جوع يا ناس، الناس تموت من المرض، مرضى يموتوت بالمستشفيات وبالعمليات لأن الكهرباء تنقطع، الانسان تخرج. ابنته أو ابنه لا يضمن عودته إلى البيت، أقل شيء أنهم يعملوا اعتصامات وأنا لست مع الاعتصامات التي تبدأ وتموت دون نتيجة.. الاعتصام أن يستمر ولا يتوقف حتى تحقيق أهدافه.. والاعتصام ليس تخريب وليس قطع الطرق/

 

=======ا

 

المذيع: أنا أنهي بسؤالك أين الشرعية وأين التحالف؟.. وأين أنتم حتى على الأرض تناضلون مع هؤلاء تحاولون أن تضعوا الحلول، لماذا لا تضعوا يدكم في يد الشرعية وما إلى ذلك، وتحاولوا أن تجدوا طريقة لرأب الصدع؟

 

■ رأب الصدع حول أيش؟.. ليس بيننا وبينهم خلاف شخصي.. نحن كرابطة عمرنا لم نسء إلى أحد حتى لمن يسيء إلينا.. لم نشتم أحداً.. ولا أيضاً نمدّح بالفاضي، ثانياً: نحن مستعدون نمد أيدينا للجميع.. أي شيء فيه صالح للجنوب العربي وشعبه وقضيته مع أي أحد في الوجود فنحن نمد أيدينا.

 

المذيع: ممتاز هذا خير الختام/

 

■ تسمح لي/

 

المذيع: الوقت انتهى استاذ عبدالرحمن.. أنا أشكرك جداً.. هذا فعلاً مسك الختام.. أنتم تمدون أيديكم للشرعية وغيرها لفعلاً رأب الصدع هناك في الأرض اليمنية.. أستاذ عبدالرحمن الجفري رئيس حزب رابطة الجنوب العربي الحر، كنت معنا من جدة السعودية، وبالتأكيد سوف يتكرر لقاؤنا معكم بشكل أكبر في المستقبل.

 

■ شكراً

 

المذيع: أشكر أيضاً ضيوفي هنا الأستاذ جابر محمد.. والأستاذ علي القحيص من المملكة العربية السعودية وبالمناسبة نبارك لكم باليوم الوطني يوم الأحد إن شاء الله..

 

وهذا تحية مني ياسر عبدالله.. شكراً جزيلاً على متابعتكم لنا مشاهدينا.. ولنا لقاء يوم الجمعة المقبلة بإذن الله.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *