أخبار دولية

وزير الدفاع الأميركي يؤكد التزام بلاده “الثابت” تجاه “الناتو”

سمانيوز / متابعات

بحث وزير الدفاع الأميركي الجديد لويد أوستن، مع أمين عام حلف شمال الأطلسي “الناتو” ينس ستولتنبرغ، خلال مكالمة هاتفية، الجمعة، المهمات الجارية في كل من العراق وأفغانستان، مؤكداً التزام بلاده الثابت تجاه الحلف.
وقالت وزارة الدفاع الأميركية “البنتاغون” في بيان مُقتضب، إن أوستن، أكد لستولتنبرغ، بعد وقت قصير من وصوله مقر وزارة الدفاع “التزام الولايات المتحدة الثابت تجاه الحلف، وتقديرها للعمل الجماعي، وأهمية مهماتها مع الحلفاء حول العالم”.
وناقش الجانبان “البيئة الأمنية الحالية، بما في ذلك الحفاظ على موقف قوي للردع والدفاع للحلف”، واستعرضا بإيجاز اجتماع وزراء دفاع “الناتو” المقبل، فيما وافقا على إجراء مناقشات موسّعة في الأسابيع المقبلة.
وكان مستشار الأمن القومي جيك سوليفان، أبلغ نظيره الأفغاني في اتصال هاتفي، في وقت سابق الجمعة، بأن الولايات المتحدة “ستراجع اتفاقية السلام المبرمة مع حركة طالبان العام الماضي”.
وأوضح أن مراجعة الاتفاق مع طالبان “تشمل مدى إيفاء الحركة بالتزاماتها في قطع الأوصال مع المجموعات الإرهابية، وتقليص العنف في أفغانستان، والانخراط في مفاوضات مع كابول”.
وفي العراق، عمدت إدارة الرئيس السابق دونالد ترمب إلى خفض عدد القوات الأميركية بمقدار الثلث، إلى نحو 3500 جندي بدلاً من 5200 جندي، لكن إدارة بايدن قد تعيد النظر في ذلك، مع تجدد الهجمات الصاروخية، والتي كان آخرها إطلاق صاروخ على معسكر مجاور لمطار بغداد مساء الجمعة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أربعة عشر − 6 =

زر الذهاب إلى الأعلى