أخبار عربية

ميلشيات الحوثي تنهب المحال التجاريةغرب الفاخر وتتقاتل فيما بينها

سما نيوز / الضالع / خاص

 

أقدمت عناصر تتبع المليشيات الحوثية خلال الأيام الماضية بأعمال نهب واسعة طالت المحال التجارية الواقعة في (سوق الحمام) غرب مدينة الفاخر الاستراتيجيَّة جنوبي منطقة العود بمحافظة إب اليمنيّة.

وأكّدت مصادر محلية لـ «لمركز الإعلامي لمحور الضالع القتالي» رؤيتهم لبعض عناصر المليشيات وهي تقوم بتكسير أقفال المحال التجارية ونهب محتوياتها، منها محال قطع غيار ميكانيكية ومضخات مائية إرتوازية ومفروشات ومواد غذائية وأدوات إلكترونية و جوالات وغيرها من المحال التجارية الأخرى الواقعة على الخط الأسفلتي المؤدي إلي منطقة الحمَّام باتّجاه محافظة إب اليمنية والذي يقع تحت سيطرت المليشيات الحوثية غربي مدينة الفاخر.

وأضاف المصدر أن هذه المجموعة من العناصر المليشاوية كانت تقوم بأعمال النهب هذه تحت انظار القيادة الميدانية لجبهة هذه المليشيات، وقبل يومين حدث شجار بين أحد العناصر وزميله بسبب إحدى المواد المنهوبة، تطور هذا الشجار إلى استخدام السلاح ومباشرة أحدهم قتل الآخر.

ووفقاً للمصادر فإن حادثة القتل هذه أظهرت مجريات أحداث عمليات النهب والسرقات التي كانت تتم دون ضجيج وعلى مدى الأشهر الماضية، وبات المواطن العادي في تلك المناطق على معرفة بها، ولتحسين صورتها قامت قيادة المليشيات بإصدار أوامرها بسجن كل العناصر التي قامت بهذه الأعمال وحملتهم المسؤولية، إضافة إلى إصدار أوامرها لإجراء ما تُسمّى بدورات تثقيفية للعناصر المتواجدة في هذه الجبهة والتي لم يثبت مشاركتها بهذه الأعمال كنوع من الغطاء على اعتبار أن ما حدث كان مجرد أمر طارئ و فردي.

من جانب آخر تشهد عزلة شَليل جنوبي منطقة العود، ـ التي تعتبر معقل المليشيات في المنطقة وتتواجد فيها أبرز قياداتها الميدانية في الجبهة- حالة من التوتر والخلافات بين قيادة هذه المليشيات نتيجة قيام أحدهم بقتل أحد المواطنين بسبب خلافات سابقة حول قضية مدنية، حيث قام الجاني بإنزال المجني عليه من على متن السيارة وأطلق عليه النار وأرداه قتيلاً أمام العامة وهو الأمر الذي سبب حالة استهجان واستنكار كبيرة بين أوساط سكان البلدة.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

1 × 3 =

زر الذهاب إلى الأعلى