الجنوب العربي

عقب تلبية دعوة اللقاء..عوض محمد ابن الوزير يوجه رسالة شكر إلى كافة أبناء شبوة.

سمانيوز/شبوة

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على رسول الله وعلى اله وصحبه اجمعين

الأخوة أبناء محافظة شبوة مشايخ وعقال واعيان ومثقفين واكاديميين وسياسيين وعسكريين وكافة شرائح المجتمع الشبواني كلا بأسمه وصفته.

أهلا وسهلا ومرحبا بكم ونشكركم على تلبيتكم لهذه الدعوة التي لبيتموها وهذا إن يدل على شي انما يدل على تجاوبكم والحفاظ على المحافظة من الايادي العابثة ولنا التفاخر بكم جميعا حينما لبيتم نداء الواجب في الدفاع عنها ورفعتهم اصواتكم ورفع كل سياسات الظلم والقتل والفساد الذي أوصل المحافظة الى ماهي عليه اليوم. نود ان نوضح لكم اليوم خلال هذا اللقاء وللفترة ما بعد انعقاد اللقاء الجماهيري الموسع لأبناء محافظة شبوة الذي تم في (الوطاة) الثلاثاء المنصرم بتاريخ 16-11-2021م . نود الاضاحة لكم بأن هناك اتصالات وتواصل مع القيادة المركزية وكان هناك تفهم بمطالب أبناء محافظة شبوة وبدورنا نشكر فخامة المشير/ عبدربه منصور هادي على هذا التفهم والتجاوب معنا لما يخدم محافظة شبوة ونأمل ان نلمس هذا التجاوب على الواقع .

كما إن أبناء شبوة ينوون استمرار تصعيدهم السلمي والمشروع في عاصمة المحافظة حتى تتم الاستجابة لمطالبهم واننا معهم والى جانبهم بموجب ماكفلة لهم النظام والقانون والدستور في حراكهم السلمي.

كما نوجهه اللجنة المنظمة ومن يرونه معهم من أبناء المحافظة بمختلف مديرياتها العمل العاجل على الترتيبات اللازمة للأعتصام داخل عاصمة المحافظة عتق .

كما نحث أيضا اللجنة المنظمة الإسراع بأكمال عملها بالترتيب والتحضير بخصوص ميثاق شرف شبواني للجميع للحفاظ على محافظتهم من الحوثي ورفض الإرهاب والتطرف.

ومن هنا نؤكد لكم جميعا اننا لسنا دعاة فوضى أو نشجع على التصادمات المسلحة داخل المحافظة كما يروج لها البعض واننا مع التصعيد السلمي القانوني الذي يكفل للجميع المطالبة بالحقوق وحرية التعبير.

كما نوجهة الشكر والتقدير للمكونات السياسية والاجتماعية بالمحافظة على وعيها السياسي وحرصها الوطني ومشاركتها الفاعلة.

كما نقدم الشكر والتقدير لتحالف العربي بموقفه الثابت والدائم الى جانب بلادنا.

وبالله التوفيق ….

أخوكم / عوض محمد ابن الوزير.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اثنان − 2 =

زر الذهاب إلى الأعلى