رياضة

ريال مدريد يكرم ضيافة ليفانتي بسداسية ويرسله للدرجة الثانية.

سمانيوز/رياضة

لم يكن يعلم فريق ليفانتي أن قيامه بعمل ممر شرفي لريال مدريد أبطال الدوري الإسباني هذا الموسم 2021 – 2022، سيكون لعنة لهم في ملعب “سانتياجو برنابيو”، خلال المباراة التي جمعت بينهما الخميس، ضمن لقاءات الجولة الـ 36 من منافسات الليجا.

واكتسح فريق ريال مدريد نظيره ليفانتي بستة أهداف دون رد، تناوب على تسجيلها نجوم الخط الهجومي للريال، كريم بنزيما، وفينسيوس جونيور وأيضًا النجم الصاعد بقوة رودريجو، بجانب الظهير الأيسر فيرلاند ميندي.

تقدم النجم فيرلاند ميندي ظهير أيسر ريال مدريد في النتيجة لصالح الملكي، في الدقيقة 13 بتسديدة قوية بيسراه في شباك ليفانتي.

وعزز التقدم النجم الفرنسي كريم بنزيما، في الدقيقة 19 من اللقاء، قبل أن يسجل اللاعب رودريجو الهدف الثالث في الدقيقة 34 من عمر المباراة.

وشهدت المباراة قيام النجم الكرواتي لوكا مودريتش بصناعة الثلاثة أهداف الأولى، ليصبح أكبر لاعب في الدوري الإسباني يقوم بصناعة هاتريك من الأهداف.

كما شهد اللقاء تسديد الثنائي فالفيردي وفاييخو لكرتان اصطدمتا بالعارضة والقائم الخاص بمرمى ليفانتي.

وسجل فينيسيوس جونيور هدفًا في الدقيقة 45 من المباراة، قبل أن يحرز آخر، لكن يلغى بداعي التسلل.

لم يكتفي اللاعب البرازيلي المتألق هذا الموسم رفقة بنزيما، قبل أن يسجل هدفًا في الدقيقة 68 من عمر المباراة، حيث قام زميله كريم بمراوغة حارس المرمى وتمريرها إليه يسجلها بسهولة في الشباك.

واختتم جونيور الأهداف بتسجيله الهدف السادس، والثالث له “هاتريك” في الدقيقة 83 من عمر المباراة.

وسجل جونيور أول هاتريك له في مسيرته مع ريال مدريد.

وأشرك أنشيلوتي أحد اللاعبين الشباب من الكاسيتا، حيث دخل اللاعب صاحب الـ 19 عامًا، بيتر، بديلًا للنجم فالفيردي.

هذه المباراة رفعت رصيد ريال مدريد إلى النقطة 84 في صدارة جدول ترتيب الدوري الإسباني، والذي حسم اللقب لصالحه قبل انتهاء المسابقة بأكثر من أربع جولات.

وتوقف رصيد ليفانتي عند النقطة 29 في ذيل الترتيب، بعد ضمان هبوطه للقسم الثاني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

20 + خمسة =

زر الذهاب إلى الأعلى