طب و صحة

القرص المنفتق.. أعراضه وطرق العلاج

سمانيوز / طب وصحة

يشير القرص المنفتق إلى مشكلة في إحدى الوسائد المطاطية (الغضروف) الموجودة بين العظام الفردية (الفقرات) التي تتراص لتكون العمود الفقري.
يحتوي القرص الفقري على مركز ناعم يشبه الهلام (النواة)، مُغطّى بجزء خارجي صُلب مطاطي (الحلقة). ويُطلق عليه في بعض الأحيان اسم القرص المنزلِق أو القرص المتمزِّق، ويحدث القرص المنفتق عندما تتوسع بعض النُّوَيَّات نحو الخارج من خلال تمزق في الحلقة.
يمكن أن يتسبب القرص المنفتق، الذي يُمكن أن يحدث في أي جزء من العمود الفقري، في تهييج العصب المجاور. واعتماداً على مكان وجود القرص المنفتق، فيمكن أن ينتج عنه ألم أو تنميل أو ضعف في الذراع أو الساق.
لا تظهر أي أعراض على الأشخاص المصابين بالقرص المنفتق. لا تكون الجراحة ضرورية لتخفيف المشكلة.

الأعراض

أغلب إصابات انفتاق الأقراص تحدث في أسفل الظهر، مع أنها قد تحدث في الرقبة أيضاً. وتعتمد المؤشرات المرَضية والأعراض على مكان وجود القرص، وما إذا كان يضغط على عصب أم لا. وعادةً ما تؤثر على جانب واحد من الجسم. 
ومن أعراضها: 

ألم الساق أو الذراع

النَّمَل أو النَّخز

الضعف

قد تكون مُصاباً بالقرص المنفتق من دون أن تظهر عليك أي أعراض. وقد لا تعرف أنك مُصاب به إلا عندما يظهر في تصوير العمود الفقري.

الأسباب

انفتاق القرص غالباً ما ينتُج عن اهتراء تدريجي متعلق بتقدُّم العمر يُسمى تنَكُّس القرص. وكلما تقدم عمرك أصبحت أقراص الفقرات لديك أقل مرونةً وأكثر عُرضةً للقطع أو التمزّق، حتى مع قدر أقل من الإجهاد أو التدوير.
وأغلب الناس لا يستطيعون تحديد سبب القرص المُنفَتِق لديهم تحديداً دقيقاً. في بعض الأحيان يؤدي استخدامك لعضلات ظهرك بدلاً من عضلات ساقك وفخذك لرفع الأشياء الثقيلة إلى انفتاق القرص، ويؤدي الدوران والالتِواء أثناء رفع الأشياء إلى ذلك أيضاً. وفي حالات نادرة، قد يتسبب حدوث إصابة جسدية مثل السقوط أو ضربة على الظهر في حدوث انفتاق القرص.

المعالجة

تخفف العلاجات التحفظية -تعديل الأنشطة بشكل أساسي لتجنب الحركة التي تسبب الألم وتناول دواء الألم- الأعراض لدى معظم الناس في غضون بضعة أيام أو أسابيع، من بين الأدوية التي توصف:

مُسكِّنات الألم المتاحة دون وصفة طبية

حقن الكورتيزون

الأفيونيات

قد يقترح طبيبك العلاج الطبيعي لتخفيف ألمك. يُمكن لاختصاصي العلاج الطبيعي أن يُوضِّح لكَ الأوضاع والتمارين المُصمَّمة لتقليل الألم الناتج عن القرص المنفتق.

الجراحة

يحتاج عدد ضئيل جداً من المصابين بالأقراص المُنفتقة إلى إجراء جراحة في نهاية المطاف. قد يقترح طبيبك إجراء جراحة إذا فشلت العلاجات التحفظية في تحسين الأعراض بعد مرور ستة أسابيع، خاصة إذا استمرت هذه الأعراض:

الشعور بألم غير مسيطر عليه

الشعور بالخدر أو الضعف

صعوبة الوقوف أو المشي

فقدان القدرة على التحكم في المثانة أو الأمعاء

في جميع الحالات تقريباً، يتمكن الجرَّاحون من إزالة الجزء البارز فقط من القرص. في حالات نادرة، يتعين إزالة القرص بأكمله. في هذه الحالات، قد تحتاج الفقرة إلى الالتحام مع الطعم العظمي.
لإتمام عملية التحام العظام، الذي يمكن أن يستغرق شهوراً، يوضع جهاز معدني في العمود الفقري لتثبيته. في حالات نادرة، يمكن أن يقترح الجراح غرس الأقراص الصناعية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ثلاثة − واحد =

زر الذهاب إلى الأعلى