طب و صحة

هل يؤثر مرض هشاشة العظام على الأسنان؟

سمانيوز /طب

هشاشة العظام هي مرض عظمي يؤدي إلى فقدان كتلة العظام وكثافتها، و يمكن أن يؤدي إلى ضعف العظام ، مما يعرضك لخطر متزايد من الكسور، مثل العديد من الأشخاص المصابين بهشاشة العظام ، ويمكن أن يكون لهشاشة العظام تأثير غير مباشر على الاسنان ، لأنه يمكن أن يسبب تغييرات في الفك ، مما قد يؤثر على كيفية تثبيت الاسنان في مكانها، وتم ربط هشاشة العظام بزيادة احتمالية فقدان الأسنان لهذا السبب، وذلك وفقا لما نشره موقع healthline

 

مما تتكون الأسنان؟

على الرغم من وجود بعض الخصائص المشتركة بينهما ، إلا أن أسنانك وعظامك ليست مصنوعة من نفس المواد بالضبط، و تتكون العظام في الغالب من الكولاجين ومعدن فوسفات الكالسيوم، وتضر هشاشة العظام بقدرة العظام على إنتاج أنسجة جديدة لتشكيل الجزء الداخلي الإسفنجي، و قد يخطئ الناس في اعتبار الأسنان عظامًا لأن المينا البيضاء التي تغطي تاج أسنانك تشبه العظام، ولكن على عكس العظام، فإن المينا ليست مصنوعة من الأنسجة الحية.

 

والنظرية الرئيسية للرابط هي أنه مع تقدم هشاشة العظام ، يضعف عظم الفك أيضًا ويفقد بعض كثافته. عندما يضعف عظم الفك ، تبدأ الأسنان بفقدان بعض من ثباتها. قد تؤثر هذه التغييرات في عظم الفك على محاذاة الأسنان ، مما قد يؤدي إلى إتلاف جذورها والتسبب في مضاعفات صحة الفم.

 

أدوية هشاشة العظام والأسنان

إذا كنت تتناول دواءً لهشاشة العظام ، فتأكد من التحدث مع الطبيب حول آثاره المحتملة على الاسنان، فيمكن أن تتسبب الأدوية التي تقوي العظام أحيانًا في تلف عظم الفك، والعلاج الأكثر شيوعًا للمصابين بهشاشة العظام هو العلاج بمكونات البايفوسفونيت، ويمكن أن يساعد البايفوسفونيت ، الذي يمكن تناوله عن طريق الفم أوعن طريق الوريد في تقوية العظام ودرء الكسور المستقبلية، و كثير من الناس يأخذون الكالسيوم أو فيتامين د مع البايفوسفونيت ، وفقًا للكلية الأمريكية لأمراض الروماتيزم .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

19 − 12 =

زر الذهاب إلى الأعلى