وفيات وتعازي

البرهمي : شكراً على التعازي

سمانيوز / تعازي/ خاص

. ﷽

إن لله ما أخذ وله ما أعطى وكل شيء عنده بأجل مسمى ….
فمن أعطاه شكر فكان خيرآ له ، ومن أخذ منه فصبر فكان خيرآ له

أتقدم أنا محمد عبدالحافظ يوسف البرهمي بالأصالة عن نفسي وبالنيابة عن أخي أحمد عبدالحافظ البرهمي وأولادي واولاد عمي وعن قبيلة آل ابراهيم خاصة وقبائل منطقة أسطلة كافة، أتقدم بعظيم الشكر وجزيل الإمتنان إلى كل من قدم لنا واجب العزاء في وفاة والدي الغالي المغفور له بإذن الله تعالى الحاج عبدالحافظ بن يوسف قحطان البرهمي والذي وآفاه الأجل قبيل ظهر يوم السبت الماضي الموافق 1 محرم 1444 هجرية ، ولكل من عزانا وواسانا بمصابنا الجلل سواءً أكان بالحضور إلى مجلس العزاء أو بالإتصال هاتفياً أو عبر مواقع التواصل الإجتماعي، إذ نشكر الجميع على سعيكم الطيب واخلاقكم السامية والتي كان لها بالغ الإثر في التخفيف من أحزاننا والآمنا ، وبموقفكم هذا سوف يظل جميلكم على رؤوسنا وفي قلوبنا ، ولا يسعنا إلا أن نهديكم تحياتنا وشكرنا وإحترامنا ونبتهل بالدعاء لله عز وجل أن يجزيكم الخير ويضاعف لكم الأجر وينعم عليكم بالصحة والعافية ، وأن لا يرينا ولا يريكم أي مكروه أو شر وأن يكرمكم من واسع فضله ويرفع مقامكم في الدنيا والآخرة ، ويجعل لكم في كل عسرآ يسرآ ويهبكم نعيم الدارين ويرزقكم ما سألتم ويشفيكم من كل داء ويلبسكم ثوب الصحة والعافية.

وفي الختام ندعو الله سبحانه وتعالى أن يتغمد فقيدنا بواسع رحمته وغفرانه وان يسكنه فسيح جناته

والحمد لله رب العالمين ، والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

واحد + 15 =

زر الذهاب إلى الأعلى