آداب و ثقافة

بيع دار نشر سيمون أند شوستر الأميركية بأكثر من ملياري دولار

 

سمانيوز / ثقافية

أعلنت المجموعة الإعلامية الأميركية “فياكوم سي بي إس” أنها ستبيع دار نشر  “سيمون أند شوستر” التابعة لها إلى دار “بنغوين راندوم هاوس” المنافسة مقابل 2.18 مليار دولار، ما ينبئ بولادة عملاق جديد في عالم النشر.
وقالت مجموعة “فياكوم سي بي إس” في بيان صحافي: “إن هذه الصفقة نتاج مزاد تنافسي للغاية جذب المهتمين من حول العالم، وهذه دلالة واضحة على المكانة التي تحتلها “سيمون أند شوستر” كإحدى العلامات التجارية الأكثر شهرة في عالم النشر في العالم”.
وترى مجموعة “فياكوم سي بي إس” التي تملك سلسلة من الشبكات التلفزيونية مثل “سي بي إس” و”إم تي في” و”كوميدي سنترال” و”نكلوديون” و”شوتايم”، إضافة إلى شركتي “باراماونت” و”ميراماكس” السينمائيتين، أنها لم تعد تنظر إلى دار النشر ضمن تكتلها باعتبارها أولوية، ولذلك أعربت عن رغبتها في بيعها منذ أشهر.
كما كشفت المجموعة عن استخدامها للعائدات للاستثمار في أولويات استراتيجية أخرى لتحقيق النمو، كالبث التدفقي ودفع أرباح أسهمها، بغرض خفض ديونها.
ومن المتوقع أن يتم الانتهاء من الصفقة عام 2021، لكنها ما زالت بحاجة إلى موافقة هيئة مكافحة الاحتكار الأميركية، وفي حالة الحصول على الموافقة ستستمر “سيمون أند شوستر” بالعمل باستقلالية لكن تحت مظلة “بنغوين راندوم هاوس” كما سيظل رئيسها التنفيذي جوناثان كارب في منصبه.
يذكر أن “سيمون أند شوستر” تتعامل مع أسماء كبيرة في عالم الكتابة، مثل ستيفن كينغ ودوريس كيرنز غودوين، وغيرهم من الكتاب. في حين أن كتب باراك وميشيل أوباما وجون غريشام نشرتها الدار المنافسة “بنغوين راندوم هاوس” التابعة لشركة بيرتلسمان الألمانية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

5 × 5 =

زر الذهاب إلى الأعلى