آداب و ثقافةالجنوب العربي

لغة الضاد

شعر/ مبارك بن جوهر

لوّح بطرفك واحتشد بفؤادي
واهطل ربيعا في نسيم الوادي

فجرٌ إلى فجرٍ يوتّرنا المدى
لحنا خليليًّا من الإنشاد

يعتادنا وقت القرنفل والصبا
تروي الطلول الباكيات بلادي

في غصة الصمت اليتيم تزورني
لبنى ويوم رجوعها ميلادي

متناثرينِ ودون حينِ وصالنا
غولٌ وعنقاءٌ وفقدُ الزاد

والكاشحون وليلُ ضِلِّيلٍ وفي
روحي بقايا خطبةً لزيادِ

لكنما قلبي مليء بالندى
وبه سيشرب كل صب صادي

لبناي مئذنة تصليها الجها …..
… تُ قصيدة حبلى ببعض فؤادِ

كالريح تهتف بالأحبة إن مضوا
وبكل من لا يحضرون تنادي

هانحن نقطف من رياض طموحنا
حلما تحقق أجمل الأعيادِ

صبح تعطّر بالضياء ولم يزل
بالرقمتين أحبةٌ وأعادي

يتقاسمون الليل وهو مقطّرٌ
في ريح محمومٍ أذابَ جيادي

أنا نيلُ من صلّى الرجوع فريضةً
وفراتُ شوق الراحلين البادي

أنا في ربيع الكون أَبْرِ غمامتي
فاروِ الجمال الغضَّ عن أحفادي

للحشر يغمرني البقاء وقصتي
تُندي من النجوى على الأشهاد

غيري ادّعاء للكمال حقيقة
من ذا يوازي نفسه بالضادِ

يا من خططت على الهواء مثالبي
رفقًا بنفسك لا تكن متمادي

أنا خالد بالوحي في حكم السما
فاقبل فنائك وانسكب بقيادي

واعلم هوية من هجوت فإنه
شمس من الفيروز بالأشهاد

تبقي الحياة على الحياة وللهوى
في وصله بذل وطول أيادي

يعتادنا صوت البنفسج كلما
بانت بلاد عنه خلف بلاد

من أول الدرب المحيل إلى العلا
سرنا بدرب العز كالآساد

نبغي الفضيلة واستعادة مجدنا
ونذيب جهل حضارة وبوادي

نحن ابن خالويه نحن أحبة ال…
…خنساء ونحن عكاظ للقصّاد

نحن ابن زيدون الوزير وحافظٌ
نحن ابن جني والخليل الشادي

نحن البلاغة والفصاحة نحن ما
باحت به الدنيا من الأوراد

صغنا المكارم في الحجارة منذ أن
نبعت عيون الروح في الأجساد

تم التخرج بعد جهد بالغ
والفخر يعلي الصوت بالترداد

أوقاتنا في العلم أجمل لذة
نحظى بها وهي المنى ومرادي

عرس الجداول والسنابل والألى
يترنمون على خرير الوادي

لم نمنح العجز المقيت ذريعة
يأتي لنا منها ببعض الزاد

مالت إلى لبنى عيون قصيدتي
وإلى كلام العُرب مال فؤادي

أودعت فيه مشاعري ومنابري
وحدا بروحيَ في المحبة حادي

شاخت أخاديد الجنون ولم تزل
في بعض سطري سنحة الأولادِ

أنسابُ في المعنى كلفظ ماكر
وأكون في المبنى كنار رماد

لا شيء تملكه المسامع من فمي
وبحنكة أنجو من الجلّاد

لغتي اكتمال للكمال وحسنها
روح وريحان وطير شادي

وقصيدة حبلى وغيمة بهجة
بستان طيب بغية المزداد

عربية الأسمال فتنة والهٍ
قوت المتيم من لذيذ الزاد

دُرّ مضيءٌ لا يُضاهى في الدنا
لكنها وئدت بجوف بلادي

وأنا ابنها في كل حال لي بها
وِرْد يُصلِّيني على الأشهاد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

11 + 11 =

زر الذهاب إلى الأعلى